أيام حصاد الانتصارات .. الثلاثاء 22/01/2019

2
0

قدر الله أن تُحَرَّر فلسطين .. وعام 2020 ليس ببعيد
لثاني مرة أكسر قاعدة مقال اليوم بعد يوم التي اعتمدتها لأيام حصاد الانتصارات! مستجدات هامة تستدعي كسر القاعدة، ولا بأس!
محاولات العدو الاسرائيلي المتكررة للإغارة على مواقع حول دمشق العاصمة رغم الفشل وفي هذه المرحلة له فقط تفسير واحد، سعي الكيان لنصف معركة يتدخل مجلس الأمن الدولي ليفرض قواعد فك اشتباك جديدة تعود بالجبهة إلى السكون الطويل، ولا أدَّعي فرادتي في الخلوص إلى هذا التفسير، فقد سبق وأشار خالد العبود إلى نظرية سعي العدو الاسرائيلي إلى "نصف معركة"، وتصادف بأن تصلني تغريدة لخالد العبود صباح أمس الاثنين تشير إلى هدف العدو باستدراج سورية لنصف معركة، وبات من الواضح كذلك أن رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو قد تعمَّد إعلان مسؤولية الجيش الاسرائيلي عنها وهو خروج على قاعدة إسرائيلية بأن تترك الإعلام الإسرائيلي يتحدث عن عمليات كهذه دون أن يتحمل الكيان مسؤولية العمل هذا، وقد ادَّعى نتنياهو بأن غارات فجر أمس جاءت رداً على صاروخ أطلقته القواعد الإيرانية في سورية على الجولان، أما منافسوه في الانتخابات فقد اتهموه بالحماقة، حيث أعربوا عم خشيتهم من انزلاق إسرائيل لحرب شاملة ستكون مكلفة للغاية!
المتحدث السوري وصف عدوان فجر أمس الاثنين كان الأعنف، وكان كذلك اكثر تنوعاً في القذائف التي استخدمت، كما استغرق العدوان 55 دقيقة، وكما هو الحال المعتاد فقد تصدى الدفاع الجوي السوري وتمكن من إسقاط معظم الصواريخ على أنواعها، وكان واضحاً أن الجيش العربي السوري قد اكتفى بالتصدي مما يعنى أن توقيت الحرب الشاملة لم يحن بعد!
أدرك العدو عجزه التام عن تحقيق نصر إعلامي صغير، فما البال في تحقيق نصر حاسم؟ فقد وثَّق تقرير ڤينوغراد هذه الحقيقة في ذيل حرب 2006، وهو يحاول أن يضاعف رصيد نجاحه في الانتخابات القادمة بإيهام الجمهور الاسرائيلي بأنه رجل الانجازات في توصيل جيش إسرائيل إلى مستوى استرداد ما خسر من هيبة خلال حرب 2006،
تفجير الشدادي إصابة 2 جندي أميركي ومقتل عدد 5 من قوات قسد كانت تقوم بحراسة رتل الدورية الأميركية، جاء هذا التفجير بعد بيان الرئاسة التركية بخصوص اتصاله هاتفياً بالأزعر ترامب حيث اقترح السلطان الأزعر الأحمق المكفهر المحبط الموكوس المنكوس بأن يتولى الجيش التركي حماية أرتال ودوريات الجيش الأميركي، التحالف الدولي لمحاربة داعش نفى إصابة أي من جنوده في تفجير الشدَّادي لتقتصر خسائره على أفراد قسد،
نائب وزير خارجية بولندا وصل طهران يوم امس والتقى نظراءه في وزارة الخارجية الإيرانية، وقد صرَّح بأن إيران دولة إقليمية مرموقة، وصديقة عريقة لبولندا، وبأن بولندا لن تسمح بأن تكون أراضيها منصة لإيذاء إيران، مؤتمر وارسو سيكون أحد المحطات الأميركية الفاشلة، وسيتم إضافتها كحلقة في مسلسل الفشل الذي تقدمه أميركا الترامبية!
صحيفة هاآريتس الصهيونية تلقي باللوم في فشل محور أميركا تشكيل الناتو العربي على أزعر البيت الأبيض دونالد ترامب، حيث لم يكن حاسماً في إنهاء الخلاف القطري مع دول الحصار الأربع، الصحيفة تناولت الموضوع قبل وصول نائب وزير خارجية بولندة إلى طهران، ولو علم الكاتب بهذه الزيارة لألقى على ترامب كذلك الفشل في تمهيد مسرح إخراج الناتو العربي!

تجليات:
• تمهيد معركة تحرير إدلب وأرياف حلب وحماة من الإرهاب قد بدأ، إعلام الجيش السوري يحصرها بالرد على محاولات تسلل!
• البنتاغون حذّر إسرائيل من صعوبة صون مساعدات عسكرية لها بالتوازي مع استمرار تعاونها مع الصين، هناك شك في التسريب!
• إنكم ملاقون أعظم نصرٍ لأعظم صبرٍ في التاريخ، قالها الزعيم أنطون سعادة في الشعب الفلسطيني في جُمَع مسيرة العودة!

فايز إنعيم
zedony.com/fayezeneim

 

إضافة منذ 11 شهر
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy