أيام الحصاد السوراقية .. الأربعاء 18/07/2018

0
0

عام قدر الله أن تُحَرَّر فلسطين .. عالقدس رايحين .. شهداء بالملايين ذكرى انتصارات تموز 2006!

لقاء هلسنكي هو ما عنيت بـ للحديث بقية في نهاية مقال أمس! سياسيون أميركيون كفوني وكشفوا ما أحجمت عن ذكره أمس، عضو مجلس الشيوخ الأمريكي جون ماكين على سبيل المثال وصف أزعر البيت الأبيض السفيه دونالد ترامب بالساذج، كما وصف المؤتمر الصحفي الذي جمعه مع بوتين عقب قمة هلسنكي التي جرت صباح الاثنين الماضي بأنه "من أكثر العروض المشينة في الذاكرة الأميركية من جانب رئيس أمريكي"، التشكيل الاستراتيجي للعالم المتعدد الأقطاب يمد جذوره في أرضنا التي تستعيد إنسانيتها الحضارية السريانية بعد أن شرَّعت أبواب الشروق لروسيا بوتين ولصين تشق طريق بديل الدولار!
باختصار شديد، عجرفة الحماقة والسفاهة الترامبية قد انحصر سوقها الرائج على ضفة العربان والاعتدال، وتكسَّرت أمام ضربات محور المقاومة، ثم أمام كوريا الشمالية، فيتدعم الأمر ختاماً في حضرة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في هلسنكي، والمستمر في فرض القواعد السلوكية الصارمة والخانقة للكيان الصهيوني، نحن نعرف أنها بداية انتهائها، وكذلك يعرف الكثير من اليهود الذين يعارضون الصهيونية والتعصب الصهيوني! وبهذا يعود بحماقته وسفاهته فيترك تأثيرها الاستراتيجي السلبي على أميركا!
أن من يطلب من اليمنيين الانسحاب من صنعاء أو الحديدة كمن يطلب من الفرنسيين الانسحاب من باريس، هذا ما رد به السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي على مراسل صحيفة لوفيجارو الفرنسية في البمن حينما سأل "لماذا لا ينسحب الحوثيون من صنعاء؟"، قنوات الزفتوريال اجتزأت من تصريحات السيد عبدالملك ما يوحي بأنه يقدم تنازلات مستجدياً وقف عملية الساحل الغربي الهادفة للسيطرة على مدينة وميناء الحديدة! وتأمل قنوات الزفتوريال من هذه الاجتزاءات التغطية على كوارث أصابت القوات البرية المشاركة في العملية سواء كان في عديد الأفراد والقيادات أو في المركبات والمعدات رغم التغطية الجوية الكبيرة، ورغم توجيهات ومعلومات ميدانية لخبراء عسكريين أميركيين وبريطانيين وفرنسيين، والفرنسيون قد استجلبوا لإزالة الألغام الأرضية التي كانت -ولا تزال- شماعة فشل التحالف العربي بقيادة السعودية -منتصف السنة 4- في إنهاء السيطرة على اليمن بعاصفة حزم قدَّرت لها عبقرية عسكرية مملكة الاستخراء والجرب 2 شهراً على أسواء الأمور، وامتداد معارك اليمن الفاشلة ليس فقط أرهق تحالف الاستخراء والجرب ماديا واقتصادياً، بل حطَّ من معنوياتهم بعد أن انكشف المستور في جيوش كلفتهم مليارات ليتضح بأنها من ورق لف الهدايا!

تجليات:
• إن بي سي نيوز تصوب صيغة توافق على نزع السلاح النووي، لم يعد الأميركيون يلحقونها بـ "من كوريا الشمالية"!
• تحرك مقاومة غزة في مواجهة العدو الإسرائيلي ضمن مسيرة العودة يتم طبقاً لأوامر تصدر من غرفة عمليات واحدة!
• إنكم ملاقون أعظم نصرٍ لأعظم صبرٍ في التاريخ، قالها زعيم القومي السوري الاجتماعي أنطون سعادة في الشعب الفلسطيني!

فايز إنعيم
zedony.com/fayezeneim

 

إضافة منذ 1 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy