أيام الحصاد السوراقية .. الخميس 15/02/2018

2
0

عام قدر الله أن تُحَرَّر فلسطين .. عالقدس -عاصمة فلسطين الأبدية- رايحين .. شهداء بالملايين

وزيرا خارجية أميركا ريكس تيليرسون والأردن أيمن الصفدي أنهيا اجتماعهما، وعقدا مؤتمراً صحفياً مشتركاً أكَّد فيه وزير خارجية أميركا ريكس تيليرسون على قرارات رئيسه أزعر البيت الأبيض دونالد ترامب بخصوص القدس! وأستدرك بالتأكيد على أن القرارات الترامبية بخصوص القدس تضمنت إبقاء ملك الأردن النشمي مشرفاً على المقدسات الإسلامية في القدس! المدهش أن نشمي خارجية الأردن أيمن الصفدي أوضح في بيانه أن الأردن النشمي سيبقي على شراكته مع أميركا في محاربة الإرهاب وفي مساعي السلام في المنطقة! مليار دولار سنوياً كانت المنحة الأميركية للأردن ثمناً بخساً دراهم معدودة لتسهيل تمرير صفقة القرن! إنه موسم بيع القدس والقضية!
هذا التيليرسون الذي لم ينقض كلامه أحد من مسؤولي الدول العربية التي زارها حتى الآن قد وصله الموقف اللبناني الموحد الذي سيواجهُه اليوم في بيروت، وقد التقط تيليرسون خلال مؤتمره الصحفي في عمَّان الأردن أحد الأسئلة ليقول أن "حزب الله واقع سياسي لبناني لا يمكن تجاهله"! خطوة أميركية للخلف اضطرت لها أميركا أمام موقف كرامة وثقة بالنفس من لبنان الصغير بالمقارنة والكبير جداً بالمقاومة! قد نرى جديداً في تطرقنا لزيارة تيليرسون للبنان اليوم مما يستدعى التنويه له في مقال الغد! لكن المؤكد أنَّه سيخرج منها بخفي حُنين! بل وسيزيد من بلايا صديقه الحميم بنيامين نتنياهو الداخلية والخارجية واحدة، وتتمثل هنا في التراجع العلني عن إدِّعاءات حدودية برية وبحرية مع لبنان الكبير بوحدة شعبه، ورئاساته الثلاث، وبجيشه ومقاومته! نتنياهو وغيره لا زالوا يعيشون هاجس 2006!
وفي عمان النشامى التقى ريكس تيليرسون ببعض أعضاء وفد الهيئة العليا للتفاوض، ريكس تيليرسون لن يكون أكثر من "فاقد الشيء لا يعطيه" بالنسبة لهؤلاء المحبطين بعد أن خرجوا من المولد بلا حمص، كلمة د. بشار الجعفري مساء أمس في مجلس الأمن الدولي أكَّدت على تأييد الدولة السورية لمخرجات مؤتمر الحوار السوري الذي عُقِد في سوتشي آخر كانون2/يناير الماضي، وبيَّن أن السوريين في سوتشي لم يوكلوا للمبعوث الأممي لسورية ستيفان ديمستورا أي دور في موضوع الدستور ومناقشته أو تغييره! وكان ديمستورا قد وعد الهيئة العليا للتفاوض والتي رفضت حضور المؤتمر بإقحام بعض أعضائها في لجنة مناقشة الدستور في محاولة لإعادة الحياة لهم!
الخبير العسكري الاستراتيجي سليم حربا أكَّد في لقاء مساء الثلاثاء على الإخبارية السورية يؤكد ما ذهبت له بأن أصابة إف16 فجر السبت الماضي لم تكن الرد الأول الدفاعات السورية على اعتداءات إسرائيل التي وقعت منذ 2015 حيث تم إحداث إصابات لطائراتها وكان جيش إسرائيل ينكرها، هذه المرة شاهد الإسقاط الجمهور الإسرائيلي حيث تمت الإصابة في سماء ارض المحتلة وفوق رأسه مباشرة! وهو ما ليس فقط أعجز جيش إسرائيل عن إنكار وقوع إصابات لطائراتها؛ بل أعجز جيش إسرائيل عن منع إصابة المجتمع الإسرائيلي ككل بالرعب وهو يتابع بالنظر بالعين المجردة سقوط مظلة حمايته الأخيرة!
كلمة سعد الحريري في إحياء ذكرى شهادة والده قد استقبلها جمهور تيار المستقبل بأنها تأجيج طائفي حيث مرَّ مرور الكرام على رفضه الصراع الداخلي، وكل ما التصق بذهنه أن تيار المستقبل لن يتحالف مع حزب الله! النغمة العالية التي قال فيها الجملة هذه أذهبت سُذَّج تيار المستقبل بعيداً! طبقاً لجوني منير فقد انتقد مراقبون أجانب نغمة الحريري العالية عند الحديث عن حزب الله!

تجليات:
• الهيئة العليا للتفاوض المجتمعة بالرياض تصدر بياناً ثم تبادر بسحبه للاختلاف عليه لأن الهيئة ديموقراطية!
• الكلب الذي ينبح لا يعض! قال الرئيس عون أن تهديدات إسرائيل لن تهزنا طالما بقيت كلاماً!
• إسقاط الإف16 قد يكون قد كشف لدول الخليج بما لا يدع مجالا للشك عجز إسرائيل عن حمايتهم من الآن فصاعدا!
• امتلاك حزب الله 130 ألف صاروخ إخفاقٌ كبير لإسرائيل يشمل مخابراتها وجيشها! الدفاع الجوي السوري إخفاق آخر!
• انزلاق في بورصات المال الأميركية بخسارات طالت شركات الميديا والشركات الصناعية! هناك مخاوف من انهيار اقتصادي!

فايز إنعيم
zedony.com/fayezeneim

 

إضافة منذ 2 عام
Fayez Eneim
23317
غير محدد

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy