أيام الحصاد السوراقية .. الأحد 28/01/2018

1
0

عام قدر الله أن تُحَرَّر فلسطين .. عالقدس -عاصمتها الأبدية- رايحين .. شهداء بالملايين

أزعر البيت الأبيض دونالد ترامب أعمى يقود عمياناً! ما أراه أن البنتاغون متمثلاً بالكلب المسعور جيمس ماتيس وكذلك ريكس تيليرسون وزير الخارجية ومعهما مؤسسات الدولة العميقة قد جنحوا للتماهي مع أعمى البيت الأبيض في قضايا الشرق الأوسط، والقضايا الأكثر إلحاحاً في الشرق الأوسط حالياً قضيتان؛ الحل السياسي في سورية وصفقة العصر التي بدأت بقرار القدس! تقرير صحفي على عدد أمس من نيويورك تايمز حذَّر من قرارات تفرضها بعجرفة ظاهرة إدارة ترامب تمثلت بالإصرار على إبقاء قوات أميركية في سورية وإعلانها صراحة هدفها بأن تمنع الدولة السورية من استعادة السيطرة على كامل أراضيها، التقرير أكَّد بأن إبقاء قوات في سورية لا يخدم الشعب الأميركي، وأقرأ إشارته لـ "خدمة الشعب الأميركي" بأنها غمز يومئ بخدمتها لشعب آخر! ولا أجد حرجاً في القول بأنه يعني إسرائيل بالتحديد! ويؤكد ما ذهبت له ورقة اللاورقة بخصوص الرؤية الأميركية للحل السياسي في سورية الذي يمكن اختصاره بإسقاط دولة سورية الواحدة! ففي مقال أمس قللت من تأثير أميركا على مجرى تطور احداث في منطقتنا، وكم كان ارتياحي أن يشاركني في هذا الرأي كلا د. خالد العبود على الفضائية السورية وناصر قنديل في حلقة الجمعة الماضية من 60 دقيقة! وكأن محورنا ككل بات قادراً -وبالتجربة- على تجاوز أي خط أحمر قد تضعه أميركا بما فيها إبقاء قوات صغيرة ستكون صيداً سهلاً وسط مناخ عدائي لكل ما هو أميركي!
أحد أعضاء وفد تفاوض الهيئة العليا للتفاوض صرح على قناة العربية-الحدث بأن المبعوث الأممي لسورية ستيفان ديمستورا قد نصح الوفد بانتظار قرار أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الاشتراك في مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي، وأن يكون قرار الوفد بحضور مؤتمر سوتشي من عدمه بناء على موقف الأمم المتحدة! استباق نصر الحريري برفض حضور المؤتمر الذي سيتم برعاية الأمم المتحدة سيؤدي بالقطع لاستبعاد جماعة معارضات الرياض تماماً من وفد المعارضة الموحد الذي قد يرشح عن مؤتمر سوتشي! وهناك شك لدي في أن يكون هناك من الرعاة من أوحى لرئيس وفد الرياض ميله لعدم المشاركة في مؤتمر سوتشي فما كان منه إلا أن سارع بسذاجة باتخاذ القرار كي يزيحهم بعيداً عن كاهله بلا إحساس بالحرج فيتخلص منهم بقرار منهم!
مع بداية الاسبوع الثاني لعملية "غصن الزيتون" وزير خارجية تركيا مولود جاووش أوغلو يطلب من أميركا سحب عسكرييها من منبج فوراً! السلطان الأزعر المكفهر المنبوذ الأحمق المنكوس الموكوس رجب طيب أردوغان لا يزال يرغي ويزيد بأن العملية ستستمر لتغطية تطهير الحدود العراقية من الأكراد، مراسل البي بي سي عربية بثَّ تقريره من نقطة عبور كيليس التركية، حيث أفاد بأن الجيش التركي يتناوش فقط مع مواقع الأكراد الحدودية ولا يتوغل عميقاً في منطقة عفرين! وقد برر المراسل بطئ وتيرة التقدم الميداني بحرص الجيش التركي على عدم الإضرار بالمدنيين، التقارير الصادرة عن مستشفيات عفرين تتحدث عن عدد كبير من إصابات المدنيين بين قتلى وجرحى! ويبدو أن أمام الجيش التركي شهور من العمليات العسكرية وأن يتوقع مزيداً من الاستنزاف! وسيبقى بمقدور السلطان أن يرغي ويزبد على كيفه خلال هذه الشهور! وأظن أنها نهاية من تنفش عزلها!
التحالف السعودي وجَّه نداءً للشعب اليمني يطالبه بتحمل المسؤولية والعمل على التخلص من سيطرة الحوثيين على اليمن! يشير النداء للاقتتال الواقع بين فصائل يمنية متناحرة في عدن! هذا النداء كذلك يؤكد ما يعلنه متحدث الجيش اليمني واللجان الشعبية عن انتصارات ميدانية تمثَّلت في إفشالهم عمليات اقتحام لقوات الفار الشرعي ومساندة التحالف السعودي، وكذلك إنزال خسائر كبيرة بهم خلال الأيام القليلة الماضية! يتزامن هذا مع لقاء محمد عبدالسلام بالأمم المتحدة في مسقط! أعتقد بأن السعودي قد بدأ بإنزال قضايا قد كلَّ كاهله منها؛ سجناء الريتز، المعارضات السورية، حصار قطر، العدوان على اليمن!

تجليات:
• ترامب يقول: الفلسطينيون عاملونا بازدراء حين رفضوا لقاء دبلوماسيينا! وأضاف: معوناتنا متوقفة حتى يعودوا للمفاوضات!
• تركيا كما التحالف السعودي يحصون خسائرهم البشرية والآليات ويذيعونها كخسائر لمن يحاربون!
• 2018 عام ترجمة انتصارات الأعوام السابقة لفتح أبواب تحرير من الصهيوأميركي!

فايز إنعيم
zedony.com/fayezeneim

 

إضافة منذ 2 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy