أيام الانتصارات .. الاثنين 20/11/2017

2
0

وَعْدُهُم بلفور .. ووَعْدُنا خطوات قد بدأت المسير على طريق التحرير .. تحرير فلسطين

من مصلحة سعدالدين الحريري التمسك بالمميزات التي يوفرها له منصب رئاسة الحكومة اللبنانية، أهمها الحصانة الدبلوماسية التي تحميه -نوعاً ما- من تغولات بداوة حاقدة لا تقيم وزناً لا لقرابة الدم، ولا للقوانين أو الأعراف، ولا لشرائع السماء وحرمة كرامة الإنسان! وعلى سعد الحريري أن يتنبَّه إلى مراجعة جهاز أمنه الخاص الذي يسهل اختراقه بالزفتوريال والتمكن من اغتياله كما وقع لوالده! ولعلّه يتأكَّد الآن أنه كما كان هدف اغتيال والده لخلق فوضى في لبنان كان خلق الفوضى هدف إرغامه على الاستقالة، وبأنه ذات الهدف من اغتياله لو تقرّر! ظهر على عواجل الميادين ظهر أمس أن الحريري سيزور مصر والكويت قبل وصوله لبيروت! من المعلوم أن مصر والكويت كانتا على رأس الدول العربية التي دعمت موقف لبنان المطالب بعودة سعد الحريري، كما وصلني من موقع الرئاسة المصرية بعد ذلك خبر اتصال هاتفي من رئيس فرنسا مانويل ماكرون حيث ناقش خلاله الاستقرار في المنطقة مع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أعتقد بأنه يبحث عن مزيد من النصائح في كيفية التصرف بعد حريته من الحجز السعودي!
عمر الصلح مدير مكتب قناة روسيا اليوم تحدث في تقريره خلال نشرة أخبار عصر أمس بأن هناك تحضيرات تجري في أنحاء لبنانية للاحتفال بعودة سعد الحريري إلى لبنان! وذلك يعني التعبئة الجماهرية لاستعادة الحريري وتيار المستقبل لموقعه السياسي الذي اهتز بشدة مدمرة على يد سيده السعودي الأحمق! كل هذا يدعم نصيحتي لسعد الحريري بأن يسحب استقالته لكي لا يخرج من الساحة السياسية!
ليس واضحاً ماذا تريد السعودية من اجتماع الخارجيات في مقر جامعة الدول العربية بالقاهرة! إنكار خارجية السعودية احتجاز الحريري فبإمكان خارجية لبنان إنكار أن حزب الله يزعزع استقرار المنطقة! في افتتاحية الاجتماع مساء أمس غاط أحمد أبوالغيط، وركز على اتهام إيران بزعزعة استقرار الدول العربية بالقول أن بركان2 اليمني يثبت تدخل إيران، ثم تهته خلفه صبي خارجية السعودية فكانت أسوأ مرات إلقاء شاهدتها له، تبعه وزير خارجية مملكة البحرين العظمى الذي كان أثبت من الجبير في تبجح أن إيران واقعاً لا تهدد البحرين عبر الخليج لكنها تختفي وراء أذرعها المتمثلة بحزب الله والحوثيين! وزير البحرين كان الأجرأ في تناقضه مع الذات؛ فقد تحدث عن أمن مياه دول الخليج وبحارها الذي تحقق بالتحالف مع الغرب بينما يطلق تهديده للدول العربية التي ستتخاذل عن مشاركة دول الخليج في مواجهة إيران التي تهدد الأمن الوطني للخليج والعالم العربي ككل -وهو يعني مصر- فإن دول الخليج تحتفظ لنفسها بحرية التحالف -العسكري والأمني- مع من تشاء لتحقيق الحماية لأمنها القومي ضد الخطر الإيراني! مسارات التطبيع مع الكيان الصهيوني تتسارع وأظن أن لغة خطابات السعودية والبحرين تشير إلى أن الدعوة السعودية الطارئة هي للتمهيد لطارئ التطبيع! الرجل متناقض بين أمن متحقق وبين البحث عنه في مهلهلة الدول العربية! الهلوسة واضحة بالتزامن مع استعادة البوكمال وبقيادة الجنرال قاسم سليماني!

جليات:
• الميادين: الجنرال قاسم سليماني قاد عملية استعادة مدينة البوكمال الحدودية، الجنرال سليماني كرر هزيمة جنرالات أميركا!
• لبنان العهد العوني قد خطَّ في تاريخ لبنان بداية تحجيم التدخلات الخارجية بمساندة مجلس النواب والمقاومة الوطنية!
• بركان2 إتش اليمني تغلَّب على عديد الباتريوت السعودي التي حاولت اعتراضه فوصل لهدفه المحدد بدقة عالية!
• نتنياهو محبط لأن صديقيه الأزعر دونالد ترامب والقيصر فلاديمير بوتين لم يهتما بحدود آمنة خالية من إيران!

فايز إنعيم
zedony.com/fayezeneim

 

إضافة منذ 3 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy