أيام الانتصارات .. الخميس 16/11/2017

2
0


وَعْدُهُم بلفور .. ووَعْدُنا خطوات قد بدأت المسير على طريق التحرير .. تحرير فلسطين

بعد نفاذ الصبر وطول الانتظار؛ رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون يعلن رسمياً أن السعودية تحتجز رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، وقد وصف الاحتجاز بالعمل العدائي ضد لبنان! الرئيس عون صرَّح بأنه ضمَّ عائلة سعد الحريري لطلب العودة لبيروت بعد التأكُّد من أن عائلة الحريري يتم تفتيش أفرادها عند الخروج من البيت وعند العودة له، تلى هذا الإعلان المسارعة بنشر تغريدة منسوبة لسعد الحريري يؤكد بأنه "بألف خير" وأكَّد بأنه سيعود للبنان الحبيب كما وعد! الغرابة في وجود كتَّاب وصحفيين وإعلاميين وحتى سياسيين من أمثال مروان حمادة من يعبر عن استنكاره لموقف الرئاسة اللبنانية من القضية تجنباً لخلق مشاكل مع السعودية تضر بمصالح لبنان واللبنانيين، ولا يعتبرون ما جرى تدخلاً سعودياً في الشأن الداخلي اللبناني! هذه الجوقة تتهم رئيس جمهورية لبنان بانه يحاول إلغاء قناعة البطريرك الراعي بصحة استقالة الحريري وكأن من يرأس دولة لبنان هو البطريرك وليس رئيس الجمهورية المنتخب من البرلمان! على الزفتورياليين أن ينتبهوا من تمزيق اتفاق الطائف! الكاتب الصحفي اللبناني الزفتوريالي نوفل ضو اتهم المطالبين بعودة الحريري بتعطيل عودته إلى بيروت باستفزاز السعودية!
قناة العربية-الحدث ذهبت مذهب الإعلام السعودي الذي ركَّز هجومه على رئيس الجمهورية اللبنانية متهمة إياه بأنه يهاجم مملكة الرمال نيابة عن حزب الله وكأن حزب الله قاصر عن المهاجمة، الرئيس عون صرح عن أن التأكد من اكتمال حرية الحريري في قرار الاستقالة يتطلب عودة عائلة سعد الحريري إلى بيروت وبصحبته، بحيث لا يقتصر طلب العودة على شخص الحريري وذلك ضمان حريته من ضغوط تترتب على احتجاز السعودية لعائلته،
المشكلة الكبرى أمام السعودية تتمثل في استعراضات إعلامية لحماقات يكون التراجع عنها هزيمة صُراح لها سيراه مثقفو ورعاع شعبها رؤى العين، وهو ما سينتقص من الهيبة السعودية ومن سيطرتها على البلاد والعباد! وقد تقود للتمرد، وما فعلته السعودية في رئيس وزراء دولة عربية حليفة لها قد قرع جرس إنذار كنت توقعت قرعه على هامش الأزمة مع مشيخة قطر وذكرت حالة خشية كويتية، والتي لم تلق بالاً لتشقق لحمة قربى شعوب هذه المشيخات بعضها ببعض!
عواجل ليل أمس الأربعاء على وسائل الإعلام المختلفة ذكرت بأن الرئيس الفرنسي مانويل ماكرون قد وجَّه طلب استضافة سعد الحريري وعائلته في فرنسا، كما بثت رويترز عن مصدر بالإليزيه بأن سعد الحريري وأسرته سيصلون إلى فرنسا في الأيام المقبلة! واضح أن العرض الفرنسي تأسس على أن تضمَن الدولة الفرنسية قبول الرئيس عون استقالة سعد الحريري وهو في باريس وقبل عودته لبيروت لإتمامها بالشكل الدستوري المقبول! وقد سبق هذه العواجل تصريحٌ لبهاء الحريري بأنه يؤيد استقالة أخيه سعد ويؤكد على ما جاء في بيان الاستقالة من أسباب لها أو دواعيها! أظنُّ أن سعد الحريري الذي انكسر قد وافق على التنحي عن العمل السياسي في لبنان! وأظنُّه سيحفظ جميل من حماه من بطش صبي العهد السعودي!
المنشق العميد طلال سلو ينشق عن قوات سورية الديموقراطية "قسد" ويعود لصفوف الجيش الحر الذي سبق وانشق له بانشقاق أول عن الجيش العربي السوري! قد نعرف سبب انشقاقه الثالث!

جليات:
• الكرملين: إعلان الرئيسين الأميركي والروسي لم يتطرق أبداً إلى انسحاب القوى الحليفة لدمشق من سورية!
• نتنياهو محبط لأن صديقيه الأزعر دونالد ترامب والقيصر فلاديمير بوتين لم يهتما بحدود آمنة خالية من إيران!

فايز إنعيم
zedony.com/fayezeneim

 

إضافة منذ 3 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy