أيام الانتصارات .. السبت 28/10/2017

2
0

نغفوا على انتصار ونصحوا على انتصار .. لنفرش هذا العام طريق تاج انتصاراتنا .. تحرير كل فلسطين*

وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس ومن حدود الكوريتين يؤكد أن لا نية لأميركا شنَّ حرب على كوريا الشمالية! أميركا تسعى لإقناع كوريا الشمالية بنزع سلاحها النووي! واضح أن التصريح يعبر عن نزول أميركا الترامبية درجتين عن شجرة تهديداتها بالحل العسكري على كوريا الشمالية بسبب تجاربها النووية! الصراخ الذي ينخفض في شبه الجزيرة الكورية وجهته أميركا نباحاً على سورية! كأن علو الصراخ في سورية سيستر عورة الأزعر ترامب وهو يفقد بالون تهديد كوريا الشمالية!
النعجة حمد بن جاسم لم يتغير في وقاحته في اللقاء التلفزيوني الذي كشف فيه ليس فقط التماهي السعودي-القطري في التآمر مع أميركا وإسرائيل على سورية بل وكشفه عن تغيير السعودية لسياستها تجاه بقاء الرئيس الرجل بشار الأسد دون التشاور مع قطر التي كانت مملكة الرمال قد سلمتها قيادة الحرب العربانية على سورية بواسطة مجرمين وهابيين ومتأسلمين جمعوهم من أكثر من 85 دولة يعيثون فسادا وتدميراً في الدول الحضارية العربية! ناهيك عن الإفساد الذي طال كافة المنظومات العربية والإسلامية والدولية! المحلل السياسي وسيم بزي استقرأ أن اعترافات النعجة حمد بن جاسم في زمن الانتصارات الجلية التي يحققها محور المقاومة قد يشير إلى تغير في التناول القطري للحرب على سورية بتمهيد لاعتذار رسمي يصدر عن المشيخة وما سيتبعها من المسؤولية عن تقديم التعويضات!
بعد قرار صبي العهد السعودي محمد بن سلمان الذي أعلنه في فوروم "نبض التغيير" الخاص بإطلاق مشروع مدينة نيوم والقاضي باستمرار الحرب على اليمن! كما أعلن بحماقة وسذاجة بأن غرض الحرب على اليمن هو منع قيام منظومة أنصارالله في شمال اليمن على حدود مملكة الرمال الجنوبية كنسخة من حزب الله اللبناني! مع أن حزب الله بدأ من جنوب لبنان المتماس حدودياً مع الكيان الصهيوني المحتل لفلسطين!
أود أن أنبه صبي العهد بأن ظرف تنامي أنصارالله أفضل كثيراً من ظرف حزب الله! وأن العسكرية السعودية التي تواجه أنصارالله أضعف بمراحل من العسكرية الإسرائيلية التي واجهت حزب الله وفشلت في منع تطوره ليكون قوة إقليمية معترف بها! فأنبهه بالتالي أن أنصارالله سرعان ما سيصبح قوة إقليمية أكبر من حالها اليوم، هذه القوة على حالها اليوم تحتل أجزاء من أراضي مملكة الرمال، بل وعطلت الحياة في مدن سعودية تقع في شريط عميق داخل أراضي المملكة!
مملكة الرمال اعترفت أمس بقصف صاروخي يمني -عدواني كما قال البيان- على مستودع أسلحة في نجران! وقد يعترف التحالف السعودي بسقوط مقاتلة التايفون السعودية بصاروخ أرض-جو بالقرب من صنعاء، قد يكون هذا الصاروخ ضمن منظومة دفاع جوي كان رئيس المجلس السياسي صالح الصماد قد أشار لها قبل أكثر من شهرين وهو ما سيُعقد أعمال القصف الجوي الذي هو الملاذ للقيادة السعودية للرد على إخفاقاتها الميدانية!

تجليات:
• تسريب نية زيارة بغداد تشكل محاولة بائسة يائسة لولي عهد مملكة الرمال لسلخ العراق عن محور المقاومة!
• قيادة حماس السياسية نسخة صالح العاروري لا زالت تفهم أن الحرب على سورية هي حرب بين فريقين سوريين!
• الحكومة السورية لا تعتبر أي أرض محررة إلا بدخول قوات الجيش العربي السوري إليها!
• المثل العربي "المؤمن لا يُلدغ من جحرٍ مرتين" لا ينطبق على دول الاعتدال العربي!

فايز إنعيم
zedony.com/fayezeneim

 

إضافة منذ 3 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy