أمور يومية قد تعرضك لمشاكل في أذنك… انتبه لها!

0
0
هل تشتكي من سماع من حولك بصعوبة إلا إذا رفعوا أصواتهم أثناء الحديث معك؟ لا؟ حسناً، هل اشتكى الآخرون من قبل من علو صوتك عند التحدث؟ ماذا عن أي آلام صادفتك في أذنيك تأتي من حين لآخر أو طنين مزعج ينتابك في أذن واحدة أو الأذنين؟ إذاً، قد تكون ممن يعانون من إحدى مشاكل الأذن وأنت لا تعرف!
الأذن هي عضو هام جداً في جسم الإنسان. ولكن، عادةً لا نولي للأذن اهتماماً كبيراً من حيث العناية بها. فطالما لا نشعر بـ مشاكل الأذن بشكل واضح وصريح، نقوم فقط بتنظيفها (غالباً بالمسحات القطنية) كل فترة معينة وحسب.
الحقيقة هي أن الأذن عضو حساس جداً، وإن لم يتم الاعتناء بها بشكل جيد – والانتباه لأمور صغيرة يومية قد تؤثر بشكل كبير جداً على تعرض أذنيك لـ مشاكل الأذن – قد يتطور الأمر لاحتياج علاج مكثف ومطول، بل قد تضر أذنيك بشكل دائم.
كيف تعمل الأذنين حتى تتمكن من سماع الأصوات؟
تقوم الأذن بجمع الأصوات ومعالجتها بطريقة معينة ثم إرسال الأصوات التي قامت بتجميعها من خلال إشارات سمعية إلى الدماغ. وتتكون الأذن من ثلاث أجزاء رئيسية، الأذن الخارجية والداخلية والوسطى.
تهتز طبلة الأذن والعظام الصغيرة المتصلة بها، عندما تمر هذه الموجات الصوتية عبر قناة الأذن. وما يجعل الأصوات تخرج، عندما يتحرك اهتزاز طبلة الأذن إلى الأذن الوسطى مروراً بالأذن الداخلية (وهي التي تطلق إشارات عصبية سمعية إلى الدماغ)، ومن هنا يعرف المخ أنها أصوات.
كيف يمكن لأمور تعتقد أنها عادية أن تؤدي إلى مشاكل الأذن ؟

قد يؤدي تراكم شمع الأذن بطريقة زائدة عن الحد إلى سد قناة الأذن وبالتالي التأثير على السمع أو حتى فقدانه بشكل مؤقت.
فلنتعرف أولاً على كيفية عمل الأذن، ثم ما الذي قد لا ننتبه أنه قد يؤذيهما وتمارسه بشكل يومي، وأخيراً كيف يمكن وقاية أذنيك وحمايتهما من مشاكل الأذن .
كيف تعمل الأذنين حتى تتمكن من سماع الأصوات؟
تقوم الأذن بجمع الأصوات ومعالجتها بطريقة معينة ثم إرسال الأصوات التي قامت بتجميعها من خلال إشارات سمعية إلى الدماغ. وتتكون الأذن من ثلاث أجزاء رئيسية، الأذن الخارجية والداخلية والوسطى.
تهتز طبلة الأذن والعظام الصغيرة المتصلة بها، عندما تمر هذه الموجات الصوتية عبر قناة الأذن. وما يجعل الأصوات تخرج، عندما يتحرك اهتزاز طبلة الأذن إلى الأذن الوسطى مروراً بالأذن الداخلية (وهي التي تطلق إشارات عصبية سمعية إلى الدماغ)، ومن هنا يعرف المخ أنها أصوات.
كيف يمكن لأمور تعتقد أنها عادية أن تؤدي إلى مشاكل الأذن ؟

بعد أن عرفت كيف تعمل الأذن لتوصل الأصوات، تعرف على أكثر الأمور التي قد تؤثر على الأذنين وتسبب لها المشاكل الصحية:
تراكم شمع الأذن

قد يؤدي تراكم شمع الأذن بطريقة زائدة عن الحد إلى سد قناة الأذن وبالتالي التأثير على السمع أو حتى فقدانه بشكل مؤقت.
تغير ضغط الجو
يحدث هذا الأمر عند السفر بالطائرة أو المرور بمنطقة جبلية مرتفعة، وخاصة إذا كان يعاني الشخص من زكام أو التهاب الأنف. وما يشعر به الشخص في هذه الحالة هو انسداد الأذن إما بشكل كامل أو جزئي وصعوبة في السمع. والذي يؤدي إلى ذلك هو التهاب الأغشية المخاطية في الأذن الوسطى، والذي يؤدي إلى انتفاخ الطبلة بسبب اختلاف الضغط الهوائي.
وتكمن خطورة التعرض المتزايد والمستمر لاختلاف الضغط الجوي في التالي:
– قد يؤدي إلى فقدان جزئي أو كلي للسمع.
– قد يؤدي إلى ثقب أو فتق طبلة الأذن.
– التهاب أو عدوى في الأذن.
الضجيج والأصوات المرتفع جداً

نعلم جميعاً أن الاستماع لأصوات عالية جداً أو التعرض الدائم للضجيج هو أمر قد يسبب مشاكل الأذن ، ولكن ما الذي قد تسببه الضوضاء للأذن؟
– ضعف السمع أو فقدانه على المدى البعيد مع التعرض الزائد للضجيج بشكل دائم.
– السبب الرئيسي للإصابة بطنين الأذن المزعج.
– أذية النسيج اللين للأذن الداخلية مما يضر بخلايا وأعصاب الأذن.

تناول بعض أنواع الطعام أو الأدوية
على الرغم من أن تناول أنواع معينة من الطعام أو الأدوية لا يؤثر بشكل مباشر في تعريض الأذن لمشاكل صحية، إلا أنه يعدّ عاملاً يزيد من فرصة الإصابة أو زيادة أعراض أمراض الأذن.
على سبيل المثال، الطعام المالح أو الذي يحتوي على سكر مضاف كثير قد يؤديان إلى خلل في توازن سوائل الأذن الوسطى.
كما يؤدي تناول بعض الأدوية إلى ضعف السمع كأثر من آثارها الجانبية. ومثال لهذه الأدوية بعض المضادات الحيوية أو بعض أدوية الاكتئاب.
ما هي الأمراض الأخرى التي قد تتعرض لها الأذن؟
هناك مشاكل الأذن التي تحدث لأسباب أخرى سواءً عيوب خلقية أو أمراضاً تعرضت لها وتسببت مضاعفاتها في أمراض الأذن، والتي منها:
العيوب الخلقية
قد يحدث أن يصاب بعض الأشخاص بمشاكل صحية في الأذن بسبب عيوب خلقية قد ولدوا بها، وتكون مسبباتها سواءً وراثية أو الولادة المبكرة. والتي قد تؤدي إلى خلل في السمع أو تشوهات الأذن الداخلية.
الالتهابات

مثل التهاب الأذن الوسطى والذي يأتي لمعظم الأطفال قبل سن الثالثة. أو فيروس الغدة النكافية الذي قد يدمر الخلايا الهدبية. وقد يؤدي فيروس الإنفلونزا إلى إضعاف السمع.
ثقب طبلة الأذن

هناك أشياء قد تسبب ثقب طبلة الأذن مثل ضغط عدوى الأذن الوسطى أو دخول جسم غريب داخل الأذن.
اتبع هذه النصائح لتقلل فرصة التعرض لـ مشاكل الأذن
حتى تقي أذنيك من المشاكل الصحية التي قد تحدث لها وتقلل من فرص إصابتها بالأمراض، اتبع هذه النصائح:
– حاول التوقف عن التدخين.
– تجنب الاستماع لموسيقى صاخبة في السماعات لوقت طويل.
– حاول تقليل تناول الكثير من أدوية الصداع باستمرار.
– لا تترك الأذن بدون تنظيف لفترات طويلة.
– حافظ على نظافتك الشخصية بشكل مستمر، حيث أن التعرض للفيروسات والميكروبات يزيد من فرصة حدوث التهابات والتي قد تطول الأذن.
– إذا أحسست أن شمع أذنك قد تراكم، ولا تستطيع التخلص منه بالتنظيف المعتاد، قم بزيارة طبيب أنف وأذن وحنجرة حتى يحدد ما إذا كنت تحتاج إلى غسيل الأذنين أم لا.
– لا تستخدم الأعواد القطنية لتنظيف أذنيك، يكفي أن تستحم وتنظفهما برفق بعد الاستحمام، حتى لا تؤذي أذنيك.

 

إضافة منذ 2 عام
غير محدد
تعديل منذ 6 شهر

المصدر

2017 Vezeeta.com

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy