أيام الانتصارات .. الجمعة 28/7/2017

2
0

نغفوا على انتصار ونصحوا على انتصار .. لنفرش هذا العام طريق تاج انتصاراتنا .. تحرير كل فلسطين
نواكب أيام انتصارات تموز 2006 بتسجيل أيام انتصارات تموز 2017! انتصار الأقصى وانتصار جرود القلمون! وإن عُدتُم ...

إعلام كل دولة معتدلة ينسب انتصار الأقصى لرأس دولته سواء كان ملكاً أو أميراً أو رئيساً في سرقة واضحة لأهل القدس الذين قدَّموا شهداء، جميع هؤلاء السُّرَّاق من دول عربية وإسلامية اتفقوا على الترحيب بتراجع حكومة الكيان الصهيوني عن سرقة المسجد الأقصى هذه المرَّة! دول التسليم لإسرائيل سيعتبرونها محطة فشل يضيفونها على سلسلة حلقات الفشل التي تلتف حول رقابهم منذ عام حزيران/يونيو 2000 حين صارت إسرائيل بيت عنكبوت!
السعودية أوقح سُرَّاق انتصار الجبَّارين حاولت الاستحواذ على كل الكعكة ببيان الديوان الملكي الرسمي الذي صدر بعد مغادرة ملك الزهايمر للرياض ووصوله لأرض تصييفه في المغرب! وجاء في بيان السرقة بأن جهود الملك سلمان -الزهايمر- قد تكللت بالنجاح حيث قام بالاتصال بعديد من زعماء دول العالم للضغط على الحكومة الإسرائيلية لإزالة عوائق دخول المسلمين للصلاة في المسجد الأقصى! البيان لم يتضمن تسجيلات مكالمات الزهايمر وهو ما يثير الشكوك العميقة في وقوعها! قانون مملكة الرمال يقضي بأن حد السرقة هو قطع اليد! بيان السعودية تمهيد متقدم لبدء علاقات معلنة مع إسرائيل!
ويبدو أن هواء المغرب قد أذهب الزهايمر عن الملك سلمان لبضع ساعات كانت كافية لكي يجري اتصالاته بزعماء دول العالم، ويبدو أن جهوده قد تكللت بالنجاح بعد أن أوضح لهم -بعد أن أخبارهم بأن ابنه صار سفير المملكة في واشنطن- ببلاغة الخطباء المفوهون خطورة ألا تستجيب إسرائيل لطلبه هذا! وأظنُّه قال جملاً تامة دون توهان وبتركيز تام وهو ما حدا برئيس وزراء العدو -بعد التأكد من جديَّة تهديد الملك- بالأمر الفوري برفع كل إلكترونيات التحسس والتصوير التي أقامها على مداخل الأقصى! ليس ذلك فحسب بل ودون توجيه أية إهانة للملك سلمان كما فعل مع ملك الأردن!
مما يلفت النظر أن قنوات الزفتوريال السعودي تسلط الضوء على إزالة الإجراءات العسكرية والأمنية التي استحدثتها إسرائيل على مداخل المسجد الأقصى! ولا ذكر ولا إشارة للاستحداثات الإدارية والقانونية التي شرَّعتها إسرائيل وفرضتها على الأقصى وأهله! ليس ذلك فحسب بل شارك إعلام الزفتوريال بالنقل المباشر من القدس لساعات طويلة من نهار أمس في ارتداد لإحياء قضية فلسطين! فلسطين والتطبيع مع مغتصبها؟ معادلة حلُّها زفتودولاري!
ما أخشاه هو احتمال تواطؤ ما! لكنِّي متأكد أن وعي المقدسيين أكبر وهو ما سيجعل احتمال وقوعه ضئيلاً جداً! تقفز إلى ذهني مقايضة ما بالمسجد الإبراهيمي في الخليل! مجرد شكوك! ما أنا متأكد من وقوعه هو أن السذاجة السعودية ستأخذ من إسرائيل ذات الخذلان الذي سبق وأن أخذته من البزنيسمان دونالد ترامب خلال رقصة العارضة في قمم الرياض!
لا يخيفكم نكوص إسرائيل عن التراجع عن إعادة الأقصى لأصحابه! نهوض الشعب المقدسي هو الخطوة الأولى على مسار الانتصار، رفرفة رايات فلسطين في سماء القدس على ساريات المسجد الأقصى أسقط أورشليم الموحدة عاصمة الكيان لتعود عاصمة عربية! طرد الفلسطينيين لن يعيد الأمر إلى ما قبل التراجع الذي وقع أمس، مع التأكيد بأن تراجع الأمس لن يكون الأخير! والتأكيد كذلك على سقوط التواطؤ!
ظروف المنطقة تتغير لعكس ما اشتهت سفن إسرائيل! ما يحدث حولها أصابها بدوار بحيث فقدت الكثير من القدرة على التركيز؛ تراقب بقلق انتصارات الجيش العربي السوري وحلفائه! تراقب البر الذي يصل طهران بجنوب لبنان! تراقب انتصارات حزب الله الكاسحة في القلمون، تعيش انتفاضة الأقصى، تراقب تقدم إيران بتكنولوجيا الصواريخ وقد خرجت ببعضها للفضاء الخارجي على خطة بناء مدناً فضائية! وسيكتشف الإسرائيليون أن حالة الاسترخاء التي سوَّقها لهم الإعلام على وقع خطوات تطبيع متسارعة تخطوها دول عربية ما هي إلا وهم كبير! فإسرائيل نتنياهو يواجه تصاعد كبير في الأزمة مع الأردن! وإسرائيل يزداد ارتباكها كذلك مع تزايد العقبات الكأداء أمام عُربان التطبيع!
تكلمت اليمن بلغة الصواريخ، ووصفتها وكالة رويترز بأنها كانت يوم أمس عابرة لأجواء المملكة بحريَّة! كأن الباتريوت الترامبي لم يمسسها بسوء بل لم يحاول! البعض يقول أن الأمر كان مفاجأة أن تُستهدف قاعدة الملك فهد بالطائف بعدد من بركان1 فعجز الباتريوت عن اعتراضها! البعض الآخر يظن -وأنا منهم- أن صمت الباتريوت كان مقصوداً ليحمل رسالة للسعودية على سطورها قضايا متعددة؛ يمن، قطر، سورية، العراق، فلسطين المحتلة! قناة العربية-الحدث عرضت مشاهد موبايل لمجموعة حرائق وهي تبث نبأ اعتراض صاروخ حوثي متجه للطائف!

تجليات:
شعب الجبَّارين كسر عناد نتنياهو واستعاد الأقصى! سارع السُّرَّاق إلى الإعلام لسرقة الانتصار! السعودية كالعادة أوَّل السُرَّاق!
عدد مجلة تايم الأميركية هذا الأسبوع عرض تقريراً استخلص فيه انكسار السعودية في معركة مقاطعة وحصار قطر!
مناطق تخفيف التوتر هي مناطق تعود لسيطرة الجيش العربي السوري دون قتال لحقن الدماء السورية! هل فهم القوم؟
عندما يَجبُنُ أحد عن المواجهة يلوِّح للسفهاء للقيام بأعمال قذرة لا طائل استراتيجي للجبان منها! والسفهاء لا يقدرون إلا على أعمال سفيهة!
محكمة بريطانيا العليا تؤيد استمرار تزويد السعودية بالذخائر بحيثية أنها الزبون الوحيد التي تعمل له مصانع الأسلحة البريطانية!
آخر سفير لأميركا في سورية روبرت فورد: الإيرانيون هم الأذكى، طردونا من إيران ولبنان وسيكملون طردنا من سورية والعراق!

فايز إنعيم

 

إضافة منذ 3 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy