أيام الانتصارات .. الجمعة 7/7/2017

1
0

نغفوا على انتصار ونصحوا على انتصار .. لنفرش هذا العام طريق تاج انتصاراتنا .. تحرير كل فلسطين

بعد انفضاض أستانا5 بساعات وزير خارجية أميركا ريكس تيليرسون يُبدي استعداد واشنطن للتعاون مع موسكو في توفير مراقبين لمناطق تخفيف التوتر في سورية التي قد يتم إنهاء الاتفاق عليها غامزاً بمناطق حظر جوي! وبعد انفضاض استانا5 صرَّح رئيس أركان جيش العدو الإسرائيلي غادي إيزنكوت بأنه يضع إبعاد الجيش العربي السوري وحلفائه عن تماس الجولان كأولوية أعلى أهمية من محاربة الإرهاب! وصرَّح بأنَّه نقل هذا للحليف الأميركي! التصريحات سواء صدرت عن تيليرسون أو إيزنكوت فقد تلت فقدان أمل أميركا في بقاء أنفها مدسوساً في أقصى جنوب سورية!
أما السلطان الأزعر المكفهر المحبط المنبوذ رجب طيب أردوغان فقد عاد لإطلاق شعارات كانت قد اختفت من قاموس حماقاته المتعجرفة! الوفد التركي امتنع عن التوقيع على أية وثيقة من تلك التي أُعدَّت للتوقيع عليها خلال أستانا5 في محاولة بائسة لابتزاز كان المؤمل منه تشريع الوجود العسكري التركي على الأرض السورية! أكثر من 6 سنوات من الفشل السلطاني على يد الشعب السوري لا يبدو أنها كافية لكسر عناد وهم أحمق لبس رأس السلطان العثماني وأعاده لعصر لن يعود وأحلام لن تتحقق، بل وانزلاق لهاوية فوضى المشاكل الداخلية، حماقة التي تنفش غزلها بيدها!
قد أكون من القلائل الذين اعتبروا أن عدم توقيع الدول الثلاث الضامنة على وثائق ومحددات ما في أستانا5 يمثل خطوة على طريق نصر سورية الصريح! ولعل ظهور أثر ثِقَل الوزن النوعي لمواقف ولصياغات الدولة السورية على مواقف وصياغات جولات أستانا جميعها قد دفع كافة اللاعبين ضد سورية للتهيؤ للفتات إن لم يصل لدرجة "بلا حمص" والعوض من الله على مليارات من الزفتودولار ذهبت هباء منثوراً وألبستهم من العار والشنار ما قد ثبَّت عليهم أشباه الرجال التي أسبغها عليهم الرئيس الرجل بشار الأسد! هذا كان شأن أدوات أميركا من العربان والعرب! وشأن أميركا كان تعاظم الشكوك في مستقبل تأثير ما على سياسة سورية وقرارها! لكن الأعظم خطراً كان على مستقبل وجود إسرائيل في المنطقة بعد قرار سورية فتح تماس الجولان أمام كل من يريد محاربة إسرائيل وتحرير أراضيه المغتصبة!
متحدثة البيت الأبيض الأميركي تخوَّفَت من أن يؤدي جمود أزمة أشقاء مجلس التعاون الخليجي بعد رباعي وزراء خارجية دول مقاطعة وحصار قطر إلى أن تطول الأزمة أسابيع أو أشهراً تعاني خلالها شعوب هذه الدول من قرارات الحصار والمقاطعة التي أصدرتها! وزير الخارجية الألماني أكَّد استعداد قطر للإجابة على أي استفسار والتفاعل مع تساؤلات أو تحقيقات أو شكاوى موثقة!

تجليات:
من نتائج أستانا5 الباهرة؛ بقاء حال مناطق تخفيف التوتر على غموضها، ومنع أميركا من دس أنفها، وتبدد مناطق النفوذ!
رحم الله المفكر المحقق المجدد المدرسة العلامة محمد حسين فضل الله في ذكرى وفاته السابعة!
البحث جارٍ عن عباقرة ابتداع سيناريوهات حلول لأزمات بين دول أشقاء دون إظهار هوية المنتصر وهوية المهزوم!
تيريزا ماي رئيسة وزراء بريطانيا تمتنع عن نشر تقرير ممولي الإرهاب في بريطانيا كان قد أُعِدَّ وقت أن كانت وزيرة الداخلية!
الجيش العربي السوري يعلن وقف عملياته في درعا بدءً من ظهر أمس وحتى فجر الخميس 6/7/2017 لتشجيع المصالحات!
تساءل تقرير العربية-الحدث عن مصدر تمويل إصدار العملة السورية الجديد والذي حمل صورة الرئيس الرجل! قد يكون غاز قطر!
مظاهرات الأميركيين استنكاراً لإهانة ترامب للإعلام تثبت أن وصف الحلوب قد راق للبقر فلم يتظاهر!
إعلام الزفتوريال السعودي يقول بأن القطريين يفضلون مذاق حليب بقر سعودية على مذاق بقر تركية! لبنة بينار خارج المقارنة!
مانويل ماكرون لا يرى بديلاً شرعياً للرئيس السوري بشار الأسد في سورية، وفرنسا لم تعد تشترط رحيله لإتمام التسوية! ثُمَّ؟
آخر سفير لأميركا في سورية روبرت فورد: الإيرانيون هم الأذكى، طردونا من إيران ولبنان وسيكملون طردنا من سورية والعراق!
مثل فرنسي: الطريقة الأقل تكلفة للتخلص من كلبك أن تتهمه بمرض الكلب! بمعنى تحميل المجتمع تكاليف قتله والتخلص منه!

فايز إنعيم

 

إضافة منذ 3 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy