أيام الانتصارات .. الجمعة 30/6/2017

2
0

نغفوا على انتصار ونصحوا على انتصار .. لنفرش هذا العام طريق تاج انتصاراتنا .. تحرير كل فلسطين

تصحيح ما ذكرت في مقال الأمس، حاملة الطائرات الأميركية التي ستزور حيفا هي جورج دبليو بوش وليست أيزنهاور! يُقال بأنها الأحدث انضماماً لمجموعة أساطيل الجيش الأميركي المنتشرة على بحار ومحيطات الدنيا! ما تسرب من أنباء يوم أمس مفادها كان عن تموضع قطع الأسطول البحري في البحر الأبيض المتوسط في وضع استعداد بدء القصف بالتوماهوك وخلافه! متحدثة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا صرَّحت بأن روسيا الاتحادية تعتبر أن اتهامات الكيماوي الموجهة من إدارة أميركا الترامبية لسورية هي في الحقيقة اتهامات موجهة لروسيا الاتحادية! واستطردت بأن أميركا تتلكأ لتوجيه ضربة للجيش العربي السوري وحلفائه! توقعات المراقبين والمحللين الروس تميل باتجاه حماقة أميركية جديدة، المسؤولون الروس رفعوا مستوى التحذير، وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف قالها مباشرة بأن روسيا الاتحادية لن تقف متفرجة عل قصف سورية الذي ليس فقط مخالف للقوانين الدولية بل وكذلك يكشف حقيقة أن أميركا ليست لا تحارب الإرهاب وتتركه يعبث في الدول العربية ويمتد لأوروبا فقط بل تحارب القوات التي تحارب الإرهاب على أراضيها! رغم كل ما احتواه يوم أمس من تصريحات وأخبار لا زلت أراها بصورة بالونات مبقية على قناعتي بأن أميركا لن تقصف مباشرة!
لكنِّي لا زلت على استقراء أن لو حدث قصف ما فسوف يكون من إسرائيل! وضربات إسرائيل عادة ما تكون محدودة إذا لم تكن بصدد حرب موسعة لا أنكر أنها باتت في حاجة ماسَّة لها! لكن الحقيقة المضادة للحاجة الماسَّة هو تلاشي أية إمكانية لتحقيق نصر ما ليس فقط ليعيد الثقة للإسرائيليين بأمان الوجود بل والذي قد يتسبب في الثقة العالية بالنفس والتي اكتسبتها نفوس قوات النصر المبين المؤمنة إيماناً لا محدودا بأن عصر الهزائم قد ولَّي وبأنها تعيش عصر الانتصارات! وبدءاً من أمس رفعت إسرائيل من حدة انتقاداتها لقوات اليونيفيل المرابطة في الجنوب اللبناني لضمان عدم حدوث خروقات لقرار 1701، إسرائيل باتت تقول أن قوات اليونيفيل باتت غطاءً لنشاط تطوُّر وتنامي قوة وجاهزية وتسليح حزب الله، وتستطرد إسرائيل كذلك بإعلانها أنّه لم يَعُد هناك حاجة لوجودها! وهو ما يعني كذلك أن اليونيفيل لم تعد تفيد إسرائيل كما كان الغرض الأساسي منها، وأنا لا أصدق إسرائيل بأنها تريد إزالة اليونيفيل لأن زوالها سيعني إبطال قرار 1701 والذي وافق عليه حزب الله على مضض وهو يعلم يقيناً أن إسرائيل هي التي سعت لإصدار!
أظن أن إثارة إسرائيل لموضوع أممي كموضوع قوات اليونيفيل هو ستارة ثقيلة تسدلها على مسرحية القيام بقصف يؤثر على مسار الجيش العربي السوري وحلفائه المتسارع باتجاه النصر المبين، وهو ما سيعني الهزيمة الصريحة لإسرائيل والسعودية وتركيا، وهو ما سوف يعلن وفاة مشروع أميركا بشرق أوسط جديد تتربع إسرائيل على عرشه المصنوع من ركام دول الزفتوريال! هذا التحرش بالأمم المتحدة غلالة اختباء إسرائيلي!

تجليات:
مبروك للمؤمنين حقاً فناء دولة داعش في يوم الذكرى الثالثة لإعلان البغدادي لها!
وزير خارجية قطر العظمى رفض المطالب! ثمَّ صرح بأن قطر وأميركا اتفقتا على حل أزمة أشقاء مجلس تعاون الخليج!
ننتظر لنرى كيف ستتعامل قنوات الزفتوريال السعودي مع علاقات معلنة لقطر العظمى مع إسرائيل بعد خروج علاقات السعودية مع إسرائيل للعلن!
أيام الانتصارات أعياد مستمرة! عرقلة مسار مملكة الرمال نحو التطبيع مع العدو تتعاظم! سيسقط حتماً ويسحب معه مؤيديه!
نحن نمشي إلى النصر المحتوم وكل عام وانتم بخير في يوم القدس العالمي، ختام كلمة سيد المقاومة السيد حسن نصرالله!
مانويل ماكرون لا يرى بديلاً شرعياً للرئيس السوري بشار الأسد في سورية، وفرنسا لم تعد تشترط رحيله لإتمام التسوية!
آخر سفير لأميركا في سورية روبرت فورد: الإيرانيون هم الأذكى، طردونا من إيران ولبنان وسيكملون طردنا من سورية والعراق!
مثل فرنسي: الطريقة الأقل تكلفة للتخلص من كلبك أن تتهمه بمرض الكلب! بمعنى تحميل المجتمع تكاليف قتله والتخلص منه!

فايز إنعيم

 

إضافة منذ 3 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy