أيام الانتصارات .. الخميس 1/6/2017

2
0

نغفوا على انتصار ونصحوا على انتصار .. لنفرش هذا العام طريق تاج انتصاراتنا .. تحرير كل فلسطين

رغم نفي الخارجية الفرنسية قناة العربية-الحدث تُلحُّ بإصرار في تسويق مشاركة قوات نخبوية فرنسية في معارك شوارع الموصل القديمة! في عقيدة مشغلي العربية-الحدث وباقي قنوات الزفتوريال أن هزيمة أميركا وإسرائيل أو فشلهما في تحقيق أهداف عدوان يقومون به هو هزيمة أو فشل لهم! كما يحاولون نسبة إنجازات ونجاحات وانتصارات للدول الغربية التي تُصرُّ على دسِّ بعض المستشارين العسكريين في مقايضة التسليح! كان هذا حال العراق حيث فرضت أميركا على محاربة داعش وتيرة كانت دائماً تحرص على بقاء داعش في العراق وسورية حيث لم يقصر إعلامها وإعلام الزفتوريال من تضخيم قوة داعش، والإضاءة على وحشيتها الغير مسبوقة ضد الإنسانية والتاريخ والحياة والعقل!
لفت انتباهي تصريح صدر عن دبلوماسي روسي أثناء وجود صبي العهد السعودي في موسكو قال فيه: لم يعد بمقدور السعودية التلاعب بأسعار البترول ومن ثمَّ تشكيل أي خطر اقتصادي على روسيا! كما لفت انتباهي عدم صدور بيان رسمي عن اجتماع رئيس الاتحاد الروسي فلاديمير بوتين مع صبي العهد السعودي محمد بن سلمان غير ما جاء في بيانات بدء الاجتماعات الرسمية! تصريح الدبلوماسي الروسي يلمِّح إلى محاولات صبيانية للضغط على الاتحاد الروسي! فلا يبدو أن شيئاً محدداً قد نتج عن هذا الاجتماع، الخواء صفة ملازمة للحكم السعودي الحالي وعلى رأسه صبي العهد بعقل صبي!
الباحث العسكري في مركز الشرق الأدنى وجنوب آسيا والأستاذ في جامعة الدفاع الوطني الأميركية ديفيد دي روش قال حرفياً أن أميركا يرأسها الآن رجل أعمال! وأضاف بأن مؤسسات الدولة الأميركية تجد صعوبة كبيرة في تغيير لغة وإجراءات وسلوكيات لكي توائم فوضوية وانتهازية ومقامرة رأسمالي يدير ثروته بنفسه دون ضوابط من قواعد إجرائية محددة! يبدو أن وصف البزنيسمان الذي كنت قد أطلقته على رئيس أميركا دونالد ترامب منذ انتقل إلى البيت الأبيض ولا زلت أردد قد صار متداولاً بين أساطين التحليل السياسي في أميركا! حتى المقارنة بين عقل هارفارد الأوبامي وبين عقل البزنيسمان الترامبي والتي أضأت عليها في أحد مقالاتي السابقة أشار لها ديفيد دي روش في ظهوره على مسائية قناة الميادين مساء أمس!
استُقبِلت زيارةُ أمير قطر العظمى تميم بن حمد آل ثاني لدولة الكويت بحفاوة رسمية وإعلامية بالغة! المعلن أن هدف الزيارة كان تهنئة أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح بحلول شهر رمضان المبارك وفقط كبيرة جداً! ما وراء الأكمة أكبر كثيراً من الـ"فقط" التي تلت المباركة الرمضانية! الكويت التي جهدت في منع السعودية من إغراق السوق بالمعروض من النفط محذرة من أن ينقلب ضرراً مُزَفَّتاً يصيب أول ما يصيب دول الخليج تقف الآن في مواجهة الرعونة السعودية التي تجرُّ المنطقة إلى ليس فقط استنزاف الثروات بل وكذلك لعدم الاستقرار وصولا إلى دمار ما تم تحقيقه في دول الخليج! وكلمة حق أن الكويت قد تعلَّمت كثيراً من درس توريطها باستفزاز العراق والذي انتهى بضياع كل الاستثمارات الخارجية الكويتية والكثير من مدَّخراتها بالإضافة للرسوم السنوية التي تسديدها لقاء بقاء القوات الأميركية على أراضيها! لكن صبي العهد السعودي لم يعي فترة التقشف القاسية التي تعرضت لها السعودية لسنوات عشر حتى تم تسديد آخر جزء من القرض العالي الفائدة من الديون المترتبة على تحرير الكويت! إذن تعلن الكويت التحاقها بدولة قطر بالانضمام لموقف سلطنة عُمان من السعي لتهدئة أوضاع منطقة الخليج والبعد عن افتعال صراعات مذهبية!
وزارة الدفاع الروسية أعلنت أنها استهدفت حشود داعش في بادية الشام جنوب وشرق مدينة تدمر بـ 6 صواريخ كاليبر فأصابتها إصابات مباشرة! البنتاغون من ناحيته -ووراءه أدواته الإعلامية- يقولون بأن القصف استهدف القوة العشائرية التي تم تدريبها في الأردن وتحركت لمنع الجيش العربي السوري وحلفائه من الوصول إلى الحدود السورية-العراقية لملاقاة قوات الحشد الشعبي العراقي! الخارجية الروسية وعلى لسان وزيرا سيرغي لافروف أكَّد على أن تسليح أميركا لقوات سورية الديموقراطية يعمل على تقسيم سورية وهو ما لن تسمح به موسكو! رسالة موسكو واضحة منذ بدء مشاركتها المباشرة في حربها على الإرهاب في سورية بأنها تغطي جوياً عمليات الجيش العربي السوري وحلفائه البرية لتطهير كامل التراب السوري من الإرهابيين! وزير خارجية تركيا عبَّر بغضب عن تسليح أميركا لقوات سورية الديموقراطية معربة عن خشيتها من استخدامها ضدها! بالصدفة تُسقَط مروحية تركية أمس!

ترامب غرَّد: المسؤولون الروس يسخرون منا حيث يتهم الديموقراطيون المخابرات الروسية بالتسبب بخسارة انتخابات الرئاسة ..
الحديث عن منطقة آمنة على حدود سورية الجنوبية بسيطرة أميركية وبموافقة روسية هذرٌ في الأوهام ..
لافروف وعدد من أقطاب الدبلوماسية الروسية يدعون إدارة البزنيسمان ترامب للتصرف باستراتيجية واضحة والكفّ عن التخبط ..
يبدو أن الأميركي قد استقر على أن يكون جنوب اليمن المركز الرئيس لداعش والقاعدة بعد تبدد حلم ليبيا .. وسيناء في خطر ..
إبق فأنت حبيب الشعب .. كل الشعب .. وثائقي جمال عبدالناصر – زيارة جديدة .. على الميادين مساء كل أحد ..
البزنيسمان الشيخ دونالد ترامب "نصير السُّنَّة" شرح لقيادة الدول الإسلامية والعربية الإسلام المعتدل ..
فشلت الـ 59 توماهوك في مهمتها في سورية .. فشلت أم القنابل .. فشلت غابرة التنف .. الفشل بالمرصاد للحمقى ..
الفاتيكان يعتمد سفارة لفلسطين .. وتصاعد مخاوف إسرائيل من جبهة عالمية مناهضة لها كناتج مؤتمر باريس ..
الإمام موسي الصدر: الأخطر من ولادة دولة إسرائيل هو استقرارها ودخولها في جغرافية وتاريخ منطقتنا ..

فايز إنعيم

 

إضافة منذ 4 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy