أيام الانتصارات .. الثلاثاء 28/3/2017

2
0

نغفوا على انتصار ونصحوا على انتصار .. لنفرش هذا العام طريق تاج انتصاراتنا .. تحرير كل فلسطين

ما صرَّح به رئيس وفد تفاوض صنعاء محمد عبدالسلام من منصة بانوراما اليوم وعبر قناة المنار يتماهى مع منهج التصعيد المباشر صد السعودية والذي ألمحنا له في مقال أمس، الصمود الإيجابي كان عصب كلمة السيد عبدالملك الحوثي، وعصب كلمة علي عبدالله صالح، ثم كان عصب كلمة عبدالعزيز الصمَّاد رئيس المجلس السياسي الأعلى والتي ألقاها في حشد من اليمنيين ملأ ميدان السبعين في صنعاء وفاض على طول شارع السبعين، وقد مثَّل ظهور رئيس حزب المؤتمر الشعبي العام على عبدالله صالح وسط الحشود ومندمجاً معهم في وقفة عزٍّ وتحدٍّ للعدوان!
محمد عبدالسلام أكَّد أن قناعة الشعب اليمني كاملة الحل السلمي في اليمن مرهون في الصمود أمام النار والحصار، ومرهون كذلك في تنامي قدرة الردع القادرة على ضرب القلب السعودي والذي يمثل المسلك الوحيد الذي يرغم أهل الرعونة والحماقة والعمالة على العودة القليل رشد يحميهم من أنفسهم أولا! وقد أضاف بأن الاعتماد على الأمم المتحدة والمجتمع الدولي لن يجلب السلام لليمن، وضرب مثلاً واضحاً بأن الحرب على سورية قد استمرت لست سنوات ولم تبدأ بوادر الحل إلا بالتوازي مع الإنجازات الميدانية التي تحققها قوات النصر المبين على الأرض السورية!
الإعلام الحربي التابع للجيش اليمني واللجان الشعبية بثَّ مزيد من الأعمال الميدانية البرية الراجلة والجريئة والتي استهدفت مواقع عسكرية داخل الأراضي السعودية ليس فقط بقصفها عن بعد بل باقتحامها واغتنام مخزوناتها من الأسلحة الخفيفة وأسلحة الكتف وكذلك أحمالٍ من ذخائر أسلحة عديدة! وتظهر المشاهد الميدانية أن ولَّاعة السجائر كانت السلاح الأمضى ضد آليات العدوان من أبرامز وهامر وبرادلي!
د. أمين حطيط الخبير الاستراتيجي غرَّد بالقول: على بحر ميت قمة .. لا يكترث بها حيٌّ أو ميت، ولن تثير أحياء أو أموات تزحف للتقرُّب من إسرائيل، وإسرائيل لا تكترث بها -أي بالقمة- لأنها تعرف أنهم عربٌ .. لا مقاومة! اختصر المشهد المزري لهذا الجمع، د. مصطفى البرغوتي يأمل من قمة المهلهلة العربية تبنِّي تقرير الإسكوا المهني والموثق الذي يثبت أن إسرائيل تطبق الأبارتيد على الفلسطينيين وتعريف دول العالم بهذا النظام العنصري! د. ريما خلف أبدت موقفاً رجولياً برفضها سحب التقرير من الموقع الإلكتروني الأممي! كانت ارجل ممن وصفهم الرئيس الرجل بشار الأسد بأشباه الرجال!
كنت في أحد مقالاتي السابقة قد أشرت إلى إستقرائي لغضب روسي من انقلاب تركيا على الاتفاق الثلاثي الخاص بوقف إطلاق نار شامل في سورية تمهيداً لاستكمال مسار الحل السلمي! السلطان الأزعر المكفهر المحبط المنبوذ مالت عنه أميركا وأوروبا للأكراد خصمه اللدود فانبرى يهاجمهم يكاد يكون بمعدل يومي! وذات السلطان الأزعر المكفهر المحبط المنبوذ شعر الآن بأن روسيا كذلك مالت للأكراد خصمه اللدود وأوضح عتبه على روسيا! هذا السلطان الأزعر المكفهر المحبط المنبوذ لا نال عنب الشام ولا بلح اليمن واصطك بجنده في مدينة الباب وسيطرد! الغضب الروسي على زعران تركيا تمثَّل على الجانب السوري مساندة تامة لكافة الأعمال العسكرية الميدانية والتي تغطي الأرض السورية، في درعا، في القنيطرة، في السويداء، في ديرالزور، في حماة، في الغوطة الشرقية، في غرب حلب! وتوازياً تستمر مخرجات مصالحة الوعر، كل هذا يتم تحت نظر وفد منصة الرياض الذي بات لا يملك أي شيء يفاوض عليه، والذي دفعهم لرفع السقف لمواراة العجز التام، بل الشلل عن فعل شيء!
في مسودة مشروع بيان المهلهلة الختامي كان بند ممانعة ترشيح إسرائيل لعضوية مجلس الأمن! البحث عن توجُّه الصغار لاسترضاء إسرائيل وأميركا!

إيران تصدر قائمة مقاطعة لشركات أو مؤسسات أميركية وأميركيين بتهمة الإرهاب أو بمساعدة إرهابيين .. بدأت بـ 15 إسماً ..
رفضت موسكو تعيين ريتشارد ويلكوكس كمبعوث أممي لليبيا .. والبنتاجون قلق من وجود قوة روسية في ليبيا ..
الحقيقة -في عرف الأمم المتحدة- جريمة عظمى .. ريما خلف أمينة الإسكوا تفضِّل الاستقالة على سحب تقرير ممارسات إسرائيل ضد الفلسطينيين ..
الدول التي لا تستنكر التفجيرات الإرهابية في دمشق لا يمكن أن تكون صادقة في محاربة الإرهاب ..
منذ حرب الأيام الستَّة .. لم تتذوق إسرائيل طعم انتصار صريح .. عن تقرير مراقب الدولة الإسرائيلي ..
البأس الشديد قرار لغالبية الشعب اليمني .. والتعاسة الشديدة ستلبس حمقى لم يتعلموا خلال عامين أن المستحيل لا يعني إلا مستحيلاً!
بات السؤال الهام .. هل نفض المسلمون السنَّة أيديهم من الأقصى والقدس وفلسطين؟ .. ومن شعب فلسطين السنّي؟ ..
لافروف يدعو المجتمعين في ألمانيا لبحث أمن وسلامة العالم إلى نظام عالمي جديد أسماه "نظام ما بعد الغرب" ..
لا روابط بين الفلسطينيين وأرض فلسطين .. هذا هو مفهوم سفير أميركا الجديد للكيان .. ومفهوم العربان كذلك ..
الفاتيكان يعتمد سفارة لفلسطين .. وتصاعد مخاوف إسرائيل من جبهة عالمية مناهضة لها كناتج مؤتمر باريس ..
الإمام موسي الصدر: الأخطر من ولادة دولة إسرائيل هو استقرارها ودخولها في جغرافية وتاريخ منطقتنا ..

فايز إنعيم

 

إضافة منذ 4 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy