أيام الانتصارات .. الجمعة 27/1/2017

2
0

نغفو على انتصار ونصحوا على انتصار .. لنفرش طريق نصرنا إلى فلسطين التاج

دونالد ترامب الرئيس الأميركي أطلق في الهواء تصريحه بالنيَّة في إنشاء مناطق آمنة في سورية! لم يطرح ترامب مواقعها، ولا تمويلها، ولا حمايتها من ماذا أو مِمَّن! الكرملين صرَّح بأن قرار ترامب المفاجئ صدر بدون تنسيق مع موسكو، وستراقب موسكو ماذا يعني الرئيس ترامب! لكن على صاحب القرار الأميركي أن يدرس بدقة كيف هرب الجيش الأميركي بليل من العراق خروجاً منها إلى الكويت بفعل عمليات المقاومة العراقية قبل التفكير في هكذا مشروع، المراقبون لا يرون جدوى لمناطق آمنة بعد الآن خاصة بعد تحرير كامل مدينة حلب حيث بات في كنف الدولة السورية أكثر من 75% من السوريين، بل ولا يرونه سهلاً أن يتم على الأرض السورية!
وصلني على رويترز ليل أمس أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد علَّق مقابلات طالبي اللجوء لأميركا بغرض إعادة توطينهم! قرار التعليق أوقف عملياً السماح بدخول اللاجئين إلى أميركا! لعل هناك رابطاً ما بين المواقع الآمنة في بلدان الحروب وبين وقف استقبال المهاجرين! وصدر أمس عن بوريس جونسون وزير خارجية بريطانيا جملاً متناقضة ومشوشة تراوحت بين وهم تنحي الأسد إلى رغبته في تفهم البريطانيين أن التقارب مع روسيا الاتحادية معناه التقارب مع إيران وكذلك يعني أن على بريطانيا تفهُّم أن استبعاد الأسد لن يكون سهلاً أو سريعاً، ضبابية الفهم الأميركي والغربي عموماً لما آل له الميدان السوري واضحة لنا، كما هو واضح لنا كذلك عجز شبه تام في عمل عسكري ما قد تقوم به إسرائيل أو أميركا ويستطيع وقف التطور العسكري المتنامي المحور المقاومة عموماً وفي قلب قلبه الجيش العربي السوري وحزب الله!
الملك عبدالله الثاني ملك الأردن في زيارة لروسيا الاتحادية! تسرَّب أن الملك سيخبر رئيس روسيا الاتحادية فلاديمير بوتين أن غرفة الموك باتت مغلقة كما بات شأن الحدود مع سورية حيث يقف جيش الأردن بالمرصاد لمحاولات العبور من وإلى سورية، ضربات داعش الأخيرة في الأردن كانت جرس إنذار عالي النبرة عن استقراءات مظلمة لمستقبل أيام الأردن سواء على يد التكفيريين أو على يد الكيان الصهيوني!
استفحل التقاتل بين الجماعات المسلحة في الشمال السوري، والكل يخون الكل ويخوِّن الكل، يقتلون بعضهم البعض ويصون بعضهم البعض، راعيهم التركي يضع رجلاً في موسكو ورجلا في واشنطن وهو لا يزال يرقص على السلَّم دون أن يراه الذي فوق والذي تحت! ولا يزال التركي يراقب جبهة فتح الشام -النصرة سابقاً- وهي تأكل الجماعات التي ارتضت الذهاب مع تركيا إلى أستانا في مناطق قريبة جداً من الحدود التركية، لا يزال الشك كبيراً بتركيا!
ليلة أمس كانت هناك جلسة استماع في مجلس الأمن بشأن اليمن! المبعوث الأممي لليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد قدَّم تقريراً عما وصلت له جهوده لحل مشكلة اليمن! المبعوث الأممي انتقد رفض الفار الشرعي لخطته المبدئية رغم أنها قابلة للنقاش، لكنه كذلك انتقد صنعاء على تكوين حكومة موازية وهو ما يجعل أمر حل المشكل اليمني أكثر تعقيداً! مندوب اليمن خالد اليمني تلا المبعوث ولد شيخ أحمد بإلقاء كلمته التي أكَّد فيها لقاءه مع لجان التحقيق التي حققت بانحرافات قانونية وإنسانية ارتكبها الحوثي وعلي عبدالله صالح -هكذا- والذي ذكرني بمندوب ليبيا في مجلس الأمن والذي يستدعي الدمار لبلاده!

علم فلسطين ارتفع في مبنى الاتحاد التونسي العام للشغل خلال يوم انتخابات قيادته التنفيذية الجديدة ..
البيت الأبيض: القرار الرئاسي بنقل السفارة الأميركية إلى القدس سيكون كافياً للالتزام به، لكنه سابق لأوانه! ..
تيران وصنافير مصريتان .. مصريتيهما تسقط مشروع ربط إسرائيل البحرين الأحمر بالأبيض بقناة إسرائيلية موازية ..
المنظمات الإنسانية الأممية والغربية التي كانت تتباكى على أهل أحياء حلب الشرقية لا وجود لها حتى الآن بعد أسابيع من تحريرها ..
الفاتيكان يعتمد سفارة لفلسطين .. وتصاعد مخاوف إسرائيل من جبهة عالمية مناهضة لها كناتج مؤتمر باريس ..
صحيفة الإندبندنت البريطانية: حلم السعودية في الهيمنة العالمين العربي والإسلامي قد تبدد تماماً ..
نتنياهو يهدد بإعادة النظر في تعامله مع الأمم المتحدة بعد قرار 2334 بوقف الاستيطان .. الأمم المتحدة هي من خلقت الكيان .. زواله يقترب ..
اجتماع آستانة السوري-السوري سيضم معارضة الداخل الذين تصالحوا مع الدولة وسلموا أسلحتهم لها .. لا مشاركة للمعارضات الخارجية ..
الشيخ حسن روحاني: من الغريب أن تقلق بعض الدول العربية على مصير الإرهابيين وليس على ضحايا الإرهابيين .. ولا يزالون ..
الأسد في تهنئته بانتصار حلب: الزمن يتحول إلى تاريخ عندما تُقرر الأحداث الكبرى أن تحول الزمن إلى تاريخ ..
الإمام الخامنئي: البعض يتصور أن أميركا لا تُهزم وهذا خطأ كبير .. هي تواجه مصاعب حقيقية بالمنطقة ..
الإمام موسي الصدر: الأخطر من ولادة دولة إسرائيل هو استقرارها ودخولها في جغرافية وتاريخ منطقتنا ..

فايز إنعيم

 

إضافة منذ 4 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy