صباحكم جميل .. السبت 17/12/2016

1
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ هو الأَجمل

على صحيفة الحياة السعودية اللندنية يكتب لؤي حسين المعارض السوري الذي أُطلق سراحه من قضية سياسية وتسمح له الدولة بالخروج ناعياً بكلمات جلية ليس فقط الثورة السورية المزعومة لكنُّه نعى كذلك قدرة كل من ارتدى الجلباب الإسلامي السُّنّي فكراً وممارسة وسلوكاً على استقطاب السوريين والذي بدا جلياً في أفراح السوريين الحلبيين بالتخلص منهم! وكأن السوريين بثقافتهم الحضارية قد استجلوا مبكراً قاذورات ما تحت الجلباب!
هناك اجتماع للمهلهلة العربية الاثنين القادم على مستوى وزراء الخارجية في مساعٍ لوقف تقدم الجيش العربي السوري وحلفائه في حلب الشرقية! قد يكون توقف عملية إخراج المسلحين ظهر الجمعة سبباً معقولاً لكي يكون انعقاده على مشهدٍ ميداني، توقف العملية كان قراراً سورياً-إيرانياً-روسياً، لعل مناورات تلكؤ المسلحين في تنفيذ تعهداتهم هو السبب في تعليق عملية الإخراج، المراقبون رصدوا ثلاث اختراقات للمسلحين؛ تزامن إخراج كفريا والفوعة، وتسليم أسرى وجثامين شهداء لقوات النصر المبين، والثالث محاولة اصطحابهم أجهزة اتصالات وصواريخ كتف، المرصد السوري المعارض أكَّد تلكؤ كفريا والفوعة فقط، لكنه استطرد بأن هناك اتصالات مع الحكومة التركية لتذليل عقبات استمرار الإخراج، وزارة الدفاع الروسية أكدت أن جميع المدنيين وعوائل المسلحين والأطفال قد خرجوا من الأحياء الباقية في حلب ومن بقي فقط متشددون وعصابات مجرمة، وتستطرد الدفاع بأن الجيش العربي السوري وحلفاءه قد عاد لعملية تطهير آخر معاقل الإرهاب في حلب! القضاء عليهم، أو التراجع!
طفلة بعمر 8 سنوات محزَّمةٌ بحزام ناسف تقترب من مركز شرطة حي الميدان في دمشق بدعوى الضياع عن أهلها، قدم المركز لها الملجأ داخل المركز، يشاء الله أن تكون الطفلة لحظة تفجيرها عن بعد داخل حمام قضاء الحاجة والذي حمى كادر المركز إلا من إصابة واحدة طفيفة لرجل أمن!
حلقة مسائية قناة الميادين ليلة أمس كانت رائعة من حيث طرح الأسئلة على الضيوف، في جانب الزفتودولار كان د. خطار أبو دياب من باريس والصحفي المتخصص بالشؤون السعودية سليمان النمر، في الجانب الآخر والذي يمثل فكرياً محور المقاومة كان د. سعد دعنة الأستاذ في جامعة ويسكونسن الأميركية، د. دعنة أشار إلى آخر تقارير المخابرات المركزية الأميركية -سي آي إي- وكلها تنفي المذابح التي روج لها إعلام الغرب والعربان، بل وأشار إلى ما جاء في التقرير عن أن الجيش العربي السوري قد قاد ميدانياً معركة حلب بذكاء خطط إبداعية وبإتقان في التنفيذ العملياتي الميداني والذي قلل إصابات المدنيين لقرب الصفر في حرب مدن، بل وفي بعض الأحياء التي افتِرَض أنها مكتظة بالمدنيين، بل وأشار التقرير إلى قِصَرِ المدة التي تمكن خلالها الجيش العربي السوري وحلفاؤه من تحقيق استرداد هذه الأحياء!
في مقابلة كمال خلف إعلامي الميادين مع متحدث رسمي الخارجية الأميركية ناثان تك ومقره دبي ذكر اتهام موسكو بسكوتها على استخدام السلاح الكيماوي بالإضافة إلى كذبا إعلامية أخرى، هذا الرجل ذو صفة رسمية وذكر الكيماوي والذي لم يثبت لبلده لكي يكرر ذكره! السؤال الآخر الذي أطرحه هل ممنوع على الإعلامي الذي يدير اللقاء أن يصحح ما يقوله ضيفه؟ متابعتي لإعلاميي الغرب المشهورين تقول أنهم مارسوا تصحيح معلومات يذكرها الضيف بغض النظر عن مكانته السياسية! مع العلم بأن لا أحد يستطيع التشكيك لا في وطنية ووطنية كمال خلف ولا في معلوماته،

وول ستريت جورنال: معركة حلب الصغرى .. همَّشَت أميركا الكبرى ..
الأسد في تهنئته بانتصار حلب: الزمن يتحول إلى تاريخ عندما تُقرر الأحداث الكبرى أن تحول الزمن إلى تاريخ ..
27 كانون1/ديسمبر هو تاريخ انعقاد مؤتمر موسكو يجمع روسيا وإيران وتركيا لصياغة اتفاق آخر لاستسلام مسلحي حلب ..
الاتحاد الأوروبي لن يساهم في إعادة إعمار سورية إلا باشتراك المعارضة السورية في الحكومة السورية .. الأسد باقٍ ..
السيد عبدالملك الحوثي يقول للسعودية: استمرارك في العدوان على اليمن لن يزيدك إلا خسراناً .. قصف ساحة السبعين علامة نصر اليمن ..
السي آي إي تقول بأن لديها وثائق تثبت تدخل روسي بانتخابات الرئاسة الأميركية .. والـ إف بي آي تكذبها ..
الفايننشيال تايمز قالت أن عام 2016 كان عام شؤم على السعودية، كان مملوءً بالفشل العسكري .. والتفليس أفقدها قوتها الناعمة ..
دونالد ترامب الرئيس الأميركي المنتخب هو شخصية العام طبقاً للتقليد العريق لمجلة تايم الأميركية .. انقلاب إعلاميين ..
الملاجئ في كيان العدو تستوعب 2 مليون إسرائيلي فقط في حالة قيام حرب كبرى وشاملة .. يضحي الكيان بـ 2 مليون ..
بلسان الأزعر أردوغان: عملية درع الفرات لا تستهدف أي بلدٍ .. ولا تستهدف أي شخص .. تراجع واضح ونهائي للأزعر ..
لن تصمت مآذن القدس .. أسطح بيوت القدس صارت مآذن بصدح منها الله أكبر من أفواه مسلمي شريعتي عيسى ومحمد ..
الإمام الخامنئي: البعض يتصور أن أميركا لا تُهزم وهذا خطأ كبير .. هي تواجه مصاعب حقيقية بالمنطقة ..
الإمام موسي الصدر: الأخطر من ولادة دولة إسرائيل هو استقرارها ودخولها في جغرافية وتاريخ منطقتنا ..

فايز إنعيم

 

إضافة منذ 4 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy