صباحكم جميل .. الأربعاء 14/12/2016

2
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ هو الأَجمل

جون كيربي متحدث الخارجية الأميركية نفى الاتهام بأن يكون تقاعس التحالف الدولي هو ما شجَّع داعش للسيطرة على تدمر! سذاجة وسطحية تصريح صدر بعد أن صدَّ الرد السوري-الروسي كل الطلبات الساذجة التي طرحها خبراء أميركا العسكريون في اجتماع جنيف التقني! لم يُشر المتحدث للنشاط المسرحي التركي قرب مدينة الباب وكأنه حدَّ تذاكيه باقتصاره على تدمر! متحدث خارجية إيران نصح مساندي الإرهاب بالأساس بالخجل بعد تحرير حلب من الإرهاب! أظنُّه لا يزال يحسن الظن بأنهم يعرفون الخجل! الأمم المتحدة على سبيل المثال تطلب من الدولة السورية حماية حياة جميع المدنيين والمقاتلين الذين يستسلمون أو يلقون السلاح في حلب! والجناح الإنساني للأمم المتحدة من أوبراين لإيجلاند فخجلهم جليٌّ في استمرار الادعاء بأن النظام السوري منعهم من إدخال المساعدات الإنسانية لأحياء حلبة المحاصرة وهي ذاتها لم تقدم أية مساعدات لمن خرج منهم من الحصار إلى مراكز إيواءهم!
وكمثال آخر على التحلي بالخجل أن عقد مجلس الأمن ليل أمس جلسة طارئة بناء على طلب من فرنسا وبريطانيا لمناقشة مشكلة حلب بعد بضعة أيام من جلسة طارئة كانت قد عُقِدَت بخصوص نفس مشكلة حلب! الفرق بين الجلستين الطارئتين أن جلسة اليوم تُعقد بعد أن وقع الفأس على الرأس! المضحك أن كلمات بعض المندوبين تناولت الحصار وقسوته على المدنيين الحلبيين وتحديداً قاطني شرق حلب! وبعض المندوبين تباكى على أن الجلسة تُعقَد بعد سقوط حلب والذي صححه د. بشار الجعفري مندوب سورية الدائم بأن حلب لم تسقط بل عادت لكنف الدولة السورية!
أما الأكبر خجلاً على سبيل مثال آخر فكان جان مارك إيرلوت الذي طالب الأمم المتحدة باستخدام كافة الوسائل المتاحة للتحقق مما يجري في حلب وتسليط الضوء على معاناة الحلبيين مُلِحَّاً على محاولة وقف الأعمال العدائية! أما قمة الخجل فيمثله إعلام العربان المحبط جداً والبائس جداً؛ سكاي نيوز عربية وبانفراد كذبت على لسان رئيس إيران حسن روحاني بأنه وجَّه بتطوير السلاح النووي البحري ردَّاً على إخلال أميركا بالاتفاق النووي وهو تحريف عن التوجيه بتطوير محرك بحري نووي للسفن الحربية والتجارية والغواصات والذي يقع ضمن الرد التفني الذي أعدته إيران للرد على تنفيذ قرار التمديد الذي صادق عليه الكونجرس مؤخراً! وإعلام العربان المملوء خجلاً ينعق منذ صباح أمس بطلب ممرات آمنة لخروج الحلبيين المحاصرين! وهم ذاتهم من كانوا معجَبُون بامتناع المدنيين عن تلبية دعوة دولتهم السورية لهم للخروج من مناطق سيطرة المسلحين! آخر الأخبار الملفقة ما قالته سكاي نيوز عربية في نشرت منتصف ليل أمس أن داعش قد سيطر على قاعدة روسي قرب تدمر حيث استولت عل أسلحة وذخائر تعمَّد الروس والنظام السوري تركها لداعش!
أما طامة الخجل الكبرى فقد تمتع بها خالد الداوود نائب تحرير الأهرام الأسبوعي المصرية الذي لا زال يصر وبعد 6 سنوات من الحرب العالمية على سورية على أن النظام السوري يقتل شعبه، فكأنه عميَ عن كل الفبركات التي صيغَت وتصاغ لتشويه صورة الدولة السورية، بل وكأنه يصر على أن من إنسانية الدولة أن تترَك المدنيين في سورية لسيطرة وإذلال وابتزاز وانتهاك أعراض وقتل تمارسه مجموعات إرهابية دون أن تجاربها وتقضي عليها! بل وكأنه يصرُّ على التلاقي مع أعداء سورية المهزومين فيركبه القهر كما قُهروا بنشر حلب، ويردد أن روسيا وإيران وسورية رفضوا الهدنة وليس المحور الآخر، هذا الداوود لا يرى التدخلات الأميركية والأوروبية والإسرائيلية والسعودية والقطرية والتركية ويرى فقط تدخل حزب الله وإيران وروسيا المتأخر جداً! ولعل خالد داوود وأمثاله في مصر ممن هم في مراكز إعلامية المسؤولون عن التشويش الواقع به أغلب المصريين للأسف!
سيخرج المسلحون كلياً من حلب فجر اليوم مستمرين بالظلام لكن بشروط الجيش السوري، ولست بواثق أن يخرج الداعية الأميركي بلال عبدالكريم من شرق حلب سالماً فقد أرسل رسالته المرئية الأخيرة كما قال ورغم تكرار قراءة سورة يس!

السيد عبدالملك الحوثي يقول للسعودية: استمرارك في العدوان على اليمن لن يزيدك إلا خسراناً .. قصف ساحة السبعين علامة نصر اليمن ..
السي آي إي تقول بأن لديها وثائق تثبت تدخل روسي بانتخابات الرئاسة الأميركية .. والـ إف بي آي تكذبها ..
الفايننشيال تايمز قالت أن عام 2016 كان عام شؤم على السعودية، كان مملوءً بالفشل العسكري .. والتفليس أفقدها قوتها الناعمة ..
دونالد ترامب الرئيس الأميركي المنتخب هو شخصية العام طبقاً للتقليد العريق لمجلة تايم الأميركية .. انقلاب إعلاميين ..
الملاجئ في كيان العدو تستوعب 2 مليون إسرائيلي فقط في حالة قيام حرب كبرى وشاملة .. يضحي الكيان بـ 2 مليون ..
بلسان الأزعر أردوغان: عملية درع الفرات لا تستهدف أي بلدٍ .. ولا تستهدف أي شخص .. تراجع واضح ونهائي للأزعر ..
لن تصمت مآذن القدس .. أسطح بيوت القدس صارت مآذن بصدح منها الله أكبر من أفواه مسلمي شريعتي عيسى ومحمد ..
الإمام الخامنئي: البعض يتصور أن أميركا لا تُهزم وهذا خطأ كبير .. هي تواجه مصاعب حقيقية بالمنطقة ..
الإمام موسي الصدر: الأخطر من ولادة دولة إسرائيل هو استقرارها ودخولها في جغرافية وتاريخ منطقتنا ..

فايز إنعيم

 

إضافة منذ 4 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy