صباحكم جميل .. الخميس 10/11/2016

2
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ هو الأَجمل

بعد انتخاب العماد ميشال عون لرئاسة لبنان تم انتخاب دونالد ترامب لرئاسة أميركا، لم يكونا أول سهام الله التي نزلت على وجوه المهزومين، ولن يكونا كذلك آخرها التي سيتوالى نزولها على ذات الوجوه المهزومة! سهام الله من ميادين سورية والعراق واليمن ستوالي صفعها لوجوه المهزومين الكالحة!
بين زحمة عدد المصدومين أو المندهشين أو المتفاجئين يبدو أنني كنت من القلة القليلة التي توقعت انتخاب دونالد ترامب لكنني لم أتوقع الفارق في عدد المندوبين بين المتنافسين والذي تجاوز الخمسين! أرجعت استقرائي لنجاح ترامب من كونه جاء من خارج دائرة صناعتي السلاح والنفط والتي سيطرت على دفة الحكم في أميركا منذ سقوط الاتحاد السوفيتي وانفراد أميركا بقيادة العالم، ما استقرأته أن الطبقة الوسطى في أميركا كما في كل العالم واجهت ضغوطاً بتضخم عقاري مفتعل سرعان ما انسحب على كل أساسيات الحياة وهو الذي عظَّم فارق الثراء بينها وبين مليارديرات الاحتكار والدمار مما قلّص عددها بتفشي البطالة والإحباط، هذا التضخُّم ضرب خلال الأعوام الأخيرة أسعار الأدوية والاستطباب، وضاعف تكاليف التعليم، ثم وصل إلى الغذاء!
علينا كمراقبين ومحللين ومستقرئين أن ننتظر لما بعد الـ 20/1/2017 كي نحكم على تناول ترامب لأوضاع الشرق الأوسط، كلمة الانتصار في الانتخابات اختلفت في نبرتها عن كلمات الترشيح لكنها أكدَّت بلمحة عابرة على رغبة في التعاون مع دول العالم بما يؤدي للقضاء على الإرهاب وإلى إحلال السلام! وكان ترامب قد أشار إلى أولوية القضاء على الإرهاب وصيانة سيطرة الدولة على النظام في بلدانها ومساعدتها على منع الفوضى وذكر سورية ورئيسها بالأسماء، ولعل هذا كان أعظم ما يجعل السعودية على غير وفاق بصورة تأخير التهنئة على الرغم من تهديد ترامب بتمزيق معاهدة النووي الإيراني، لعلى لا أخطئ في أن السعودية تعلم أن اتفاق النووي ليس اتفاقاً أميركيا ليلغيه رئيس أميركي جديد لكنها أدركت جدِّيته في موضوع سوريا واليمن!
ولعل أكبر ما يقلق السعودية في عهد ترامب عودتها للدور الهامشي في المنطقة، فشلها في اليمن بدَّد كل أمل لها في امتلاكها دور القيادة! فهي قرأت -وهي قراءة صحيحة- كذلك أن ما وراء الاتفاق النووي الإيراني يعني عودتها لتكون عاملاً رئيسياً في استقرار المنطقة! وقد تعاظم قلق السعودية الآن ما صرَّح به كبير مستشاري ترامب بأن مصر ستكون أول دولة يزورها ترامب في الشرق الأوسط وفي ذاكرتها حدثنا؛ الأول زيارة ترامب للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في نيويورك في سبتمبر الماضي! والثاني أن يكون السيسي أول رئيس دولة يهنئ ترامب بالفوز! تهميش السعودية واقع!
الوليد بن طلال أصدر أول ردة فعل خليجية على انتخاب ترامب طبقاً لمتابعتي حيث قال: مبروك لأميركا رئاسة العار! وثاني ردود الفعل صدَرَ عن المعارضات السورية التي عبَّرت عن قلقها من المستقبل بعد انتخاب ترامب بما عبَّر عنه من رغبته التفاهم مع بوتين للقضاء على الإرهاب ولحل سلمي في سورية! قناة سكاي نيوز عربية -وهي من قنوات المهزومين- ترَوّج لشروخ مجتمعية عُبِّر عنها بمظاهرات أمام البيت الأبيض تنديداً بانتخاب ترامب، وعرضت مشهد لعدد لا يزيد عن الثلاثين تجمَّعوا أمام البيت الأبيض، والمدهش أن وجوه المتظاهرين قد خلت من سمات الغضب أو الحنق،
أنيس النقاش ومن شاشة الميادين أكَّد ليلة أمس اتهامات الحزب الديموقراطي لروسيا بالتدخل بانتخابات أميركا فقد صرَّح بأن مركز أبحاث تابع لمحور روسيا-إيران-سوريا-حزب الله قد استطلعوا رأي أكثر من 3 مليون أميركي وكانت النتيجة توقع فوز دونالد ترامب، وأضاف بأن الإعلام الأميركي كان بمجموعه ضد ترامب، وأوضح أن الاستطلاعات كانت مزيفة ومضللة، واستطرد بأن رؤساء روسيا وإيران وسوريا خططوا تطهير حلب بناء على يقينهم من خسارة هيلاري كلينتون! الأسباب التي ذكرها أنيس النقاش تتوافق مع الأسباب التي ذكرتها مع توضيحه رغبة الشعب الأميركي في كشف واسقاط فساد مؤسسات الحكم العميقة في واشنطن!

اليمن ينتصر .. وسيلحق بسورية ..
خليفة دولة الدواعش أبو بكر البغدادي يفر من الموصل .. يطلب من دواعشه الصمود والقتال بشراسة .. فانية وتتبدد ..
قد تتكلم الانتفاضة الثالثة لغة الرصاص .. من الآن فصاعداً ..
وزير الدفاع الروسي: مباحثات السلام في سورية قد تأجلت إلى أجل غير مسمى .. لغة الميدان أقوى وأوقع ..
وعد بلفور المشؤوم صدر عن من لا يملك .. البريطاني بعين العطف واعداً من لا حقَّ له .. من مغتصب السيادة لمغتصب أرض ..
الدُّعاء المستجاب: أميركا تصرح بأنها تقف بجانب المملكة السعودية للدفاع عن المقدَّسات ..
الإمام الخامنئي: البعض يتصور أن أميركا لا تُهزم وهذا خطأ كبير .. هي تواجه مصاعب حقيقية بالمنطقة ..
ترامب: الكثير مما يحصل في حلب هو نتيجة سياسة كلينتون في محاربة الأسد .. والأسد أذكى منها ومن أوباما بالتحالف مع روسيا ..
لافروف: سنستمر في قصف الإرهابيين .. ولا يزعجنا صراخ الأسواق ..
اليونيسكو تؤكد باقتراع أغلبية الأعضاء ألا علاقة تاريخية لليهود في القدس .. وإسرائيل تعلِّق العمل معها ..
الإمام موسي الصدر: الأخطر من ولادة دولة إسرائيل هو استقرارها ودخولها في جغرافية وتاريخ منطقتنا ..

فايز إنعيم

 

إضافة منذ 4 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy