صباحكم جميل .. الأحد 16/10/2016

2
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ هو الأَجمل

أمران جعلا من صباح أمس أجمل؛ الأول تأكيد مشاركة مصر والعراق في المؤتمر المنعقد في بلوزان لتفعيل اتفاق جنيف الروسي-الأميركي بخصوص سورية بعد أن اشترطت جمهورية إيران الإسلامية حضورهما ارتكازاً على ثقل مصر القيادي وعلى ثقل العراق والمحاربان للإرهاب الذي يعبث في سورية! وزير خارجية أميركا جون كيري رضخ لهذا الشرط الذي عودنا على إبلاغ أدواته بأمر ما وليس مشاورتهم، أما الثاني فهو تأكيد استمرار عمليات تطهير الجيش العربي السوري ما تبقى من أزقة أحياء حلب الشرقية من المسلحين والسلاح!
تسرب أن فريق المبعوث الأممي لسورية ستيفان دي مستورا يعِدُّ قوائم بأسماء المسلحين وعائلاتهم الذين سيخرجون من أحياء حلب المحاصرة! هذه القوائم ستكون على مائدة لوزان السويسرية للمصادقة عليها! يوم لوزان الأول قد استهلك في استكمال وصول الوفود وفي اللقاءات التمهيدية الثنائية أو الثلاثية!
انفض اجتماع لوزان بسويسرا دون مؤتمر صحفي بعد مغرب شمس أمس وهو ما يعني الفاشوش، مراوغات أميركا وأدواتها عبر خطط ساذجة يضعوها معاً ثم يكلفون دي مستورا المكشوف كالصفحة البيضاء ليقدمها بسذاجة، لافروف قال مبكراً: لوزان لتفعيل اتفاق جنيف الروسي-الأميركي وليس لعروض جديدة! يقول كيري أن اللقاء كان صريحاً رغم ما شابها من توتُّر! وأضاف بأن الأطراف اتفقت على إنهاء الصراع في سورية! هذا أكيد ومعلنة في استمرار العمليات التي يقوم بها الجيش العربي السوري وحلفاؤه لتطهير كامل التراب السوري من الإرهاب! وجون كيري خرج على الإعلام مكفهراً ومحبطاً كعهده قبل التسليم للرؤية الروسية! قد يجتمعون يوم الاثنين القادم لو حدث اتفاق على الهدنة! قد يتغير حال الميدان! قطعاً سيتغير الميدان! خارجية مصر حضرته بسفير، وحضرت الأردن المؤتمر بوزير خارجيتها،
د. فواز جرجس كعادته يغلق إحدى عينيه عندما يتحدث عن سورية، وعندما تلفت إعلامية الميادين نظره أن في أحياء حلب الغربية أكثر من مليون ونصف من الحلبين الذين لا يبدي هذا الغرب قلقاً إنسانياً عليه ليقول بأنه يشير إلى إنسانية الغرب التي ترى أن سقوط أحياء حلب الشرقية لن يبقي أية فرصة للحل السلمي! فواز جرجس كأميركا والغرب لا يريد القضاء عسكرياً على الإرهاب في حلب لأنه نصر صريح لسورية ومحور المقاومة على الإرهاب في كل المنطقة، وهو النصر الذي يقلق أدوات أميركا في المنطقة عرباناً وأتراكاً وإسرائيليين وخونة سوريين!

من مفاجآت يوم أمس كذلك أن فريق تحقيق التحالف في حادث القصف الجوي للقاعة الكبرى حيث عزاء آل الرويشان قد اتهم القوات الجوية اليمنية التابعة للشرعية القابعة في حضن ومساندة وتمويل التحالف العربي بقيادة السعودية بالقيام بالقصف دون الرجوع لقيادة التحالف! هذا الخبر جاء على أشرطة عواجل القنوات الإخبارية الخليجية، هذا الفريق يطالب بتوقيع عقابٍ شديدٍ بالفاعلين وإلزامهم بتعويض مناسب للمتضررين، هناك شكوك قوية في جدوى محاولة التحالف العربي بقيادة السعودية التنصل من المسؤولية عن هذه الجريمة! وأنا شخصياً مع هذا التشكك! الكاتب الصحفي اليمني محمد جميح من ليفربول يوضح أن عضواً معيناً في أركان الجيش اليمني هو الذي زوَّد التحالف بالمعلومة، وكأنه يقول أن طيران التحالف هو الذي نفَّذ! نتذكر أن المتعسر أحمد العسيري متحدث التحالف السعودي قد أنكر وقوع أية عمليات جوية في أجواء القاعة الكبرى! ما أقصر حبل الكذب!!
إذن الاتهام لبسه الفار الشرعي عبدربه منصور هادي وحكومته التي صمتت صمت القبور عن استنكار الحادث لحظة وقوعه! صحيح أن القومي العربي الناصري نائب رئيس مجلس وزراء الفار الشرعي ووزير خارجيتها عبدالملك المخلافي وبصفة شخصية قد بكَّر في إدانة الجريمة بعد وقوعها مباشرة وبعدها اختفى عن النظر تماما كالفار الشرعي وسائر عصابته!
التحالف العربي النبيل كنبل المهلهلة العربية تقبل بنبله الطافح تقرير لجنة التحقيق إياها ويتعذر من أهالي الضحايا ويؤكد لهم أن ما حدث للقاعدة الكبرى كان خطأً غير مقصود، بل ويتنافى مع الأهداف النبيلة التي يسعى التحالف العربي النبيل لتحقيقها في حربه على اليمن، والمتعسر أحمد العسيري يضيف صفة الشجاعة للتحالف العربي النبيل بأن يقر بالخطأ ونسي هذا الشجاع أنه أنكر الغارة، وبشجاعة سارع باتهام الحوثيين بالتفجير،

أوباما يؤكد على حصرية التعامل الدبلوماسي مع الأزمة السورية .. لتنتقل للرئيس الجديد على مآلها فيرى فيها أمره ..
اليونيسكو تؤكد باقتراع أغلبية الأعضاء ألا علاقة تاريخية لليهود في القدس .. وإسرائيل تعلِّق العمل معها ..
الأخطر من ولادة دولة إسرائيل هو استقرارها ودخولها في جغرافية وتاريخ منطقتنا .. الإمام موسي الصدر ..
السعودية كيس المال يمول عصابات الإجرام في كل مكان بأمر أميركي من كونترا نيكاراجوا إلى الدواعش ..
عن صحيفة آسيا تايمز: شبح النصر الكامل للرئيس الأسد يطارد واشنطن .. أضيف: وأدواتها كذلك ..
جاستا بدأ قضم الودائع والاستثمارات السعودية في أميركا ..
إسرائيل لا توافق على اتفاق يعتبر انتصاراً روسياً .. وسيبقى فيه الأسد رئيساً لسورية ..
قمة بريكس تعقد دورتها الحالية في نيودلهي عاصمة الهند التي استقبلت القيصر بحفاوة ..

فايز إنعيم

 

إضافة منذ 4 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy