صباحكم جميل .. الثلاثاء 20/9/2016

2
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ هو الأَجمل

الترتيبات لنقل 300 مسلح مع عائلاتهم إلى إدلب قد بدأت منذ صباح يوم أمس، على معارضات الخارج السورية التعمق في دراسة سرعة انضمام أحياء كبيرة للمصالحة مع وطنهم سورية على نمط مصالحات داريا، حي الوعر بحمص يعود للوطن، سيلفظ الحي القلَّة إلى حافلات تأخذهم إلى إدلب التي سيتم تركها للنهاية التي تقترب، قد يكون من الأجدى لهذه المعارضات التمعن بهذه الظاهرة بدلاً من الصراخ والولولة باتهام الدولة باطلاً في تعمد إجراء تغيير ديموغرافي في مدن ومحافظات سورية، هل يتوقع هؤلاء أن يتحمل السوريون رؤية ومعايشة استمرار هذا التدمير باسم الثورة لسنوات أخرى؟
موضوعان استجدَّا في انجاز خروج المسلحين وعائلاتهم من حي الوعر بحمص؛ الأول أن الأمم المتحدة قد نأت بنفسها عن مصالحات تتطلَّب إخراج مسلحين، والثاني أن طالبي الخروج من المسلحين يريدون ضمانات سلامتهم وعائلاتهم بعد خروجهم من منطقة سيطرة الجيش السوري وحتي دخولهم إدلب، ويطلبون هذا التأمين من الأمم المتحدة بالتفاهم مع الجماعات المسلحة المسيطرة على هذه المناطق، هذا الطلب من أمم متحدة نائية النفس تسبب في تأجيل عملية الإجلاء لصباح اليوم! وقد أعلن الجيش السوري مغرب أمس انتهاء سريان الهدنة، وأضاف بأنَّ الجيش مارس أعلى درجات ضبط النفس أمام خروقات المسلحين أثناء الهدنة، وأوضح متحدث الجيش قد رصد استغلال المجموعات الإرهابية لفترة الهدنة في التحشيد والتموين والاستعداد للهجوم!
كنت أتوقع أن يخجل موظفو الأمم المتحدة بعد ثبوت أن عدد المدنيين في داريا كان 10% من العدد المعتمد من الأمم المتحدة، يبدو أن طاقم موظفيها الجدد سيكونون أكثر وقاحة، نأوا بأنفسهم كما قالوا استنكاراً للتهجير القصري الذي تفرضه الدولة السورية على الناس، سكان أحياء حلب الشرقية التي يسيطر عليها الإرهاب والتي يحاصرها الجيش المدنيون يهربون منها ويسلمون للجيش السوري والذي نقلهم لمراكز إيواء آمنة ومجهزة، سيفاجأ موظفو الأمم المتحدة وباقي عصابة المبعوث الأممي لسورية ستيفان دي مستورا ألا لزوم لهم مع تنامي وتسارع المصالحات!
لم يعد لدى العسكريين السوريين والروس ولا لدي السياسيين في محور محاربة الإرهاب التكفيري ولا لدينا كمراقبين أن قصف التحالف الأميركي لموقع جبل الثردة كان مقصوداً بلا لبس، طائرات استرالية وطائرات بريطانية وطائرات دنماركية نفذت الإغارة بناء على تخطيط وإحداثيات أعدتها قيادة التحالف الأميركية! استراليا اعتذرت وقدمت تعازيها لأهالي الضحايا، الدنمارك وعدت بالاعتذار لو ثبت مشاركة طائراتها! القيادة السورية كانت الأكثر نباهة من مرامي هذه الغارة، القيادة السورية أدركت أن هدف الغارة هو إخراج محافظة دير الزور من سيطرة الدولة وتمكين داعش منها، رب ضارة نافعة! الغارة الغادرة سرَّعت البدء في عمليات تطهير محافظة دير الزور،
سكاي نيوز عربية عرضت في عواجلها تصريحاً لوزير خارجية أميركا جون كيري بأنه يعتبر الهدنة في سورية قائمة، واستطرد بأن الخبراء الروس والأميركان المقيمين في جنيف هم في حالة اجتماع لكي يمددوا الهدنة بنفس شروط الاتفاق الروسي-الأمريكي الذي وُقع أخيراً! وفي ساعتها الإخبارية ليل أمس كان تمديد الهدنة موضوع الساعة الرئيس للتحليل والتمحيص، خلال أسبوع الهدنة الفائت كانت سكاي نيوز عربية وأخواتها يروجون لفشل الهدنة، وكنت أعجب من موقف كهذا وكأنهم لا يريدون تصديق حقائق الميدان والتي تؤكد أن الهدنة كانت لإنقاذ الإرهابيين من الانهيار التام، ولأنهم يعرفون حقائق الميدان فقد تغيرت النغمة إلى البكاء عليها، فجيش النظام لم يقصف فقط المعارضات السورية بل قصف كذلك 20 شاحنة مساعدات إنسانية! هل هُرِّبَت لهم؟ المهم أن سكاي نيوز استضافت المحلل العسكري من إسطنبول محمد رحال الذي فاجأ الإعلامي مهند بالتأكيد على أن لا الائتلاف ولا المجلس الوطني ولا كل من بالخارج من المعارضين السوريين والذين وافقوا عمياني على اتفاق كيري-لافروف لا يمثلون الشعب السوري في الداخل!!!!!
البدوي السعودي الذي يرعي تدمير المجتمعات الحضارية العربية جمع في نيويورك على هامش دورة الأمم المتحدة الـ 71 لهذا العام، المنصة ضمت مندوب السعودية للأمم المتحدة وحضور مندوب قطر وممثلين لبريطانيا وألمانيا وتركيا ولم تضم وزراء الخارجية كما أملت السعودية! في هذا الجمع المصطنع بلزوم ما لا يلزم أعاد المحجَّب رياض حجاب عرض خارطة طريق للحل في سورية والتي سبق وأن عرضها في الرياض، من الواضح أن سكاي نيوز عربية استفقعت -أي وجدته ساذجاً- هذا الجمع فعادت بالكاميرا إلى استديوهاتها وتركت النقل الكامل لقناة الحدث!

صور أيقونية لجمال عبد الناصر ملأت جدران قاعة اجتماع زعماء عدم الانحياز .. تغيب عنها الرئاسة المصرية! ..
هلال هلال مساعد الأمين القطري لحزب البعث بلباس الميدان على تماس الجولان .. على بزته "علم فلسطين" ..
كوريا الشمالية تقول أن الابتزاز الأميركي بالعقوبات لم يعد مجدياً ..
الدول العربية التي أسقطت القضية الفلسطينية من حساباتها هي الدول الداعمة لمحمد دحلان ..
انتصارات الجيش العربي السوري وحلفائه تحرق أوراق أميركا التفاوضية ورقةً ورقة ..
إسرائيل لا توافق على اتفاق يعتبر انتصاراً روسياً .. وسيبقى فيه الأسد رئيساً لسورية ..

فايز إنعيم

 

إضافة منذ 4 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy