صباحكم جميل .. الثلاثاء 23/8/2016

2
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ هو الأَجمل

ميخائيل بوغدانوف ممثل رئيس الاتحاد الروسي فلاديمير بوتين الخاص للشرق الأوسط وشمال إفريقيا اجتمع أمس في جدة بالصبيَّان؛ الصبي عادل الجبير وزير خارجية مملكة آل سعود والصبي المعجزة ولي ولي العهد ووزير الدفاع محمد بن سلمان، كما اجتمع كذلك في جدة بالمبعوث الأممي لليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد، لقاءات بوغدانوف في جدة جاءت بعد لقاء معاذ الخطيب بالدوحة وبعد اجتماع في طهران بحسين أمير عبداللهيان مساعد رئيس مجلس الشورى للشئون الدولية، العنوان السوري كان موجوداً على أجندة لقاءات جدة لكن العنوان الأبرز لها كان في رأيي يمنياً ولليمن، ما أراه أن الخليجيين يُخرَجُون ـأو يُطرَدون- شيئاً فشيئاً من العنوان السوري ليؤول إلى تركيا لينحصر الدور الخليجي في اليمن وفقط،
النصر الميداني الذي تداولته قنوات البعارين طوال يوم أول أمس تحت عنوان فك الحصار عن تعز قد استمرت في ترديده طوال أمس ودون التوثيق بمشاهد مصورة مما يؤكد الشك الذي طرحته أمس على إنجاز كهذا والذي أعرف مدى حاجة البعير السعودي الماسَّة له قبل اجتماع يوم الغد الأربعاء في جدَّة والذي يأتي بوزيري خارجية أميركا وبريطانيا إلى جدة للاجتماع بالقيادة السعودية! يجمع المراقبون أن الحضور الأميركي البريطاني لجدة يحمل عنواناً واحداً وهو وقف الحروب التي أشعلتها مملكة الرمال والتي نثرت بالإرهاب الوهابي المتفلت على سطح الكرة الأرضية! المشهد اليمني له الأولوية!
سعد بن عمر مدير مركز القرن العربي له نظرية عرضها في لقاء على قناة الحدث مع الإعلامية نجوى قاسم -وهي والحق يقال مستحمر ذكي يُعتمد عليه في أداء الدور كما هو محدد خلق شعبية، العنصر الرئيسي في النظرية أن على عبدالله صالح بذكائه جرَّ الجيش السعودي عام 2009 بدعوى مساعدة الجيش اليمني في محاربة الحوثيين، وقال أن المخلوع صالح قصد إظهار الحوثيين بالمظهر الوطني من حيث يحاربون المعتدي الخارجي على أرضهم، بذكائها حاولت نجوى قاسم وقف استرساله لأنه في الحقيقة يطعن في ذكاء أمراء بني سعود الذين دفعوا الجيش لهزيمة منكرة لاتزال مرارتها في حلق المملكة! نجوي قاسم اختصرت اللقاء معه دون أن يستقرئ لها مستقبل المجلس السياسي الأعلى وتعز قد انفك حصارها الطويل والتحالف يدق أبواب صنعاء! وأظنه كان على قناعة بأنه لا الحصار انفك ولا أمل للتحالف بدخول صنعاء، في نشرة أخبار منتصف الليل عادت قناة الحدث للقول بالفكر الجزئي!
نجوي قاسم وبعد قطع اللقاء مع الباحث الجهبذ سعد بن عمر قدمت عرضاً بالشرائح الضوئية أعده فنيو القناة للتقنيات المتطورة التي يستخدمها الجيش السعودي لمراقبة الحدود بدقة تمنع منعاً تاماً تسلل الحوثيين إلى داخل المملكة، بل وعرضت صوراً لأنواع السلاح الذي سيستخدمه الجيش السعودي للقضاء التام على أي تسلل! كما هي العادة لم يصحب التقرير مشاهد حية لمواقع الحدود للسريَّة العسكرية، أو لأنها مُسِحَت بتفجير الحوثي لها!
واقع الميدان اليمني سواء داخل اليمن أو على الحدود المشتركة ينبئ حتى فجر اليوم بفشل البعير السعودي في تحقيق ما يمكن أن يبني عليه طلب تمديدا لحربه على اليمن من فريق الانتشال الأميركي-البريطاني الذي سيحضر لنجدة يوم الأربعاء!
قد يكون سهواً أن ينهي مذيع سكاي نيوز عربية لقاءه مع أسعد عوض الزعبي بتعريف "الخبير والمحلل العسكري" وليس برئيس وفد التفاوض المنبثق عن الهيئة العليا للتفاوض بالرياض! اندهش أسعد الزعبي ولم ينبه الإعلامي الذي يبث من الرياض لتصحيح الخطأ، لو كان خطأ! لو كان المذيع يعني ذلك فسيكون البعير قد تخلى بالكامل عن الائتلاف والهيئة وسلمهما للسلطان الحائر،
وفي جلسة مجلس الأمن أمس أبدع د. بشَّار الجعفري في إحراج المندوب الفرنسي حيث أوضح له مدى عدم تمتعه باللياقة الدبلوماسية عطفاً على الجهل بالأصول الدبلوماسية في ذكر الرموز السياسية لبلد ما أو توصيف البلدان،
"الكلاب تعوي والقافلة تسير" صار المنهج الذي لا يحيد عنه الجيش العربي السوري وحلفاؤه أبدا، هم مستمرون في استنزاف الإرهابيين، والقافلة لا مانع لديها أن يأمل وزير خارجية أميركا جون كيري في عقد لقاء قريب مع وزير خارجية روسيا سيرجي لافروف، بل أن يأمل كيري في أن يرى لافروف جودي للقاء كهذا ليوافق على تحديد موعد له،
ما ألمحنا له من سوء الاختيارات الكردية والتي تبقيه حصان طروادة الذي يحطمونه بعد أن يعبروا عليه! الاشتباك مع الجيش العربي السوري خطأ استراتيجي لمدعي قيادة الأكراد والتي ستضيع على الأكراد كل المكتسبات الإنسانية التي تحققت لهم مؤخراً،

47 عاماً على إحراق المسجد الأقصى .. المنسيان من ذاكرة العرب والمسلمين؛ المسجد الأقصى ومدينة القدس ..
استعادة الجيش العربي السوري السيطرة على حلب نهاية الحرب على سورية .. هو كذلك! ..
هزيمة داعش والقاعدة في سورية تجعل من إسرائيل وحيدة في مواجهة المحور المنتصر .. تصرخ إسرائيل ..
هذه الحشود اليمنية أضعاف سكان 4 دول خليجية .. بالحكمة اليمانية وأد الصمَّاد المبادرة الخليجية ..
سينخُّ البعير الذي صعَّد عدوانه في اليمن على وقع انكشاف إجرامه على البي بي سي وأخواتها ..
جمهور نادي سلتيك الأسكتلندي يرفعون راية فلسطين خلال مباراته مع فريق إسرائيلي .. يحرجون دول الاعتدال والجامعة ..
حرب تموز أصابت روح إسرائيل إصابة مباشرة .. صدق نصرالله ..
على مثقفي أميركا من القانونيين مراجعة اتفاق النووي الإيراني قبل إلقاء اتهامات باطلة .. الروسي الحديث ليس دُبَّاً ..
فايز إنعيم

 

إضافة منذ 4 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy