صباحكم جميل .. السبت 6/8/2016

2
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ هو الأَجمل
انتصار حزب الله في حرب تموز/يوليو 2006 بدَّد الحلم الأميركي بقرن القطب الواحد، وبدَّد الحلم الصهيوني وحلم الأعراب بتصفية قضية فلسطين، قناة المنار وقناة الميادين تعرضان وثائقيات حرب 2006،

في ردٍّ قوي على اتهام الرئيس الأميركي باراك أوباما بخرق سورية لهدنة حلب وإعرابه عن شكوكه بنواياه تجاه الحل السياسي في سورية قال رئيس الاتحاد الروسي فلاديمير بوتين: لم يعد مقبولاً ازدواج المعايير في محاربة الإرهاب وفي تقسيم المجموعات الإرهابية بين جيدين وسيئين! اللجوء إلى استخدام المجموعات الإرهابية لتحقيق مصالح سياسية أو جيوسياسية هو أمر خطير! وعدد الجمعة من صحيفة هآرتس تستبعد أي قدرة لواشنطن على ممارسة الضغوط على موسكو بعد استكمال الجيش العربي السوري وحلفائه تطهير كامل حلب من الإرهابيين!
عند مغرب أمس تأكد الإجهاض التام لمحاولات الإرهابيين التسلل لمجمع الكليات العسكرية الواقعة في الراموسة، المشاهد التي عرضتها الفضائية السورية لساحة معارك أمس الجمعة وعلى خط مواجهة طوله 20 كيلومتر توضح كيف كانت الساحة مكشوفة أمام أنظار غرفة العمليات، كما توضح كذلك هذا التناغم الرائع بين مختلف القوات الجوية منها والأرضية، المدفعية منها ومجموعات مغاير الالتحام،
أطلقت قنوات البعارين طوال أمس حملة مسعورة عن انتصارات تحققها مجموعات جبهة النصرة التي دفعت بموجات متلاحقة من الانغماسيين والسيارات المفخخة والادعاء بأنها دخلت مجمع الكليات العسكرية، وقامت قناة الجزيرة كعادتها بإرفاق صور أرشيفية لمخازن مهين مع بثّ خبر ملفق عن استيلاءهم على مخازن الأسلحة في هذه الكليات، إعلام المقاومة تولَّى كشف الفبركة، كما ظهر على اليوتيوب مشهد مراسل قناة الجزيرة ووراءه دبابة للإرهابيين يتوعد بها جيش النظام، وأثناء رسالته تنفجر الدبابة بصاروخ موجَّه حيث أصابته شظايا انفجارات الدبابة بجروح، عرضت هذا المشهد على الفيسبوك،
قنوات البعارين بعد كل انكشاف لكذبها تصمت عنها وكأنها تغسل يديها منها! وأكرر أن هذه القنوات تعتمد على جمهور بذاكرة السمكة ينسى بسرعة، وعلى جمهور لا يشاهد قنوات أخرى ولو على سبيل الفضول، لولا هذا لسقطت هذه القنوات الساذجة! سكاي نيوز عربية وفي موجز قرب منتصف ليل أمس أبقت على خبر سيطرة الإرهابيين على كليت المدفعية، بل وتتوقع فك الحصار خلال ساعات وهو ما كانت تقول قبل أيام! على النقيض من خبر سكاي نيوز عربية كان خبر قناة الجزيرة يتضمن استعادة قوات النظام -هكذا- سيطرتها على الكلية! مراسل الجزيرة في ريف حلبة الجنوبي يؤكد أن المعارك مستمرة حول كلية المدفعية لأهميتها الاستراتيجية، المدهش أن الجزيرة تبثُّ مشاهد عن الإعلام الحربي السوري!
فداحة خسائر المجموعات الإرهابية هيأت لسلاح الجو السوري فرصة رائعة لملاحقة فلول الإرهابيين وسحق تجمعات أرتالهم وأفرادهم على طول محوري الإمدادات؛ محور خان طومان - مدرسة الحكمة ومحور أورم الكبرى - الزربة! كما استهدف الطيران الروسي والسوري أرتال مساندة قادمة من سراقب ومتجهة لريف حلب وكأنها محاولة أخرى لكسر حصار أحياء حلب الشرقية! بدءً من اليوم ستكون محاولات كسر الحصار أصعب إن لم تصبح مستحيلة! سأنتظر حتى يوم الإثنين القادم لكي أعلن نهاية معركة حلب،

لم أتوقع أن تصل جهالة حكام مملكة الرمال في تعاملها مع قبائل جيزان وعسير ونجران وإصرارها على تهجيرهم من قراهم وبلداتهم إلى العراء دون ترتيب إيواء لهم، فقد أشيع أن هذه القبائل الجنوبية قد هُدّدت بسحب التابعية السعودية ممن لا يرضخ لأمر الإخلاء، مشاهد تدمير بلدة الحتيرة السعودية الشبه تام بصواريخ الطائرات السعودية والمدفعية السعودية تدمي القلب، وقد عبَّر بعض السعوديين عبر التغريدات ضرر شديد أصاب أهل الحتيرة والصامطة في وقت إفلاس مالي تعيشه مملكة الرمال سيحرم الناس من أي فرصة لتعويضات حكومية!
لايزال مصير مباحثات الكويت اليمنية غامض، تسريبات قنوات البعارين تقول بنية المبعوث الأممي لليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد تعليق المباحثات لشهر، بينما تسريبات الإعلام الغربي تقول بإغلاق الجولة الحالية ومن ثمَّ البدء الفوري بجولة جديدة وعلى أسس جديدة، بين هذا وذاك تتأرجح الظنون على أني أميل لتسريبات الجولة الجديدة والأسس الجديدة خاصة بعد تقدم أكبر لجيش اليمن وأنصارالله في العمق السعودي!
سذاجة العقل السعودي كانت وستبقى العامل الأهم لاستغرابه ودهشته من الموقف الصارم الذي وقفته روسيا في مجلس الأمن وهو الذي أقفل أبواب المجلس في وجه البعير لييأس من أية مساعدة مستقبلية له في حالة اليمن، وصارت اليمن كسورية حيث الحكم فيهما للميدان، البعير صار مدركاً لعجزه عسكرياً، ولما تأكد ألا رجاء في تحرك عسكري أميركي فقد ذهب لإسرائيل، وبسذاجته المعهودة يظن أن إسرائيل ستحارب له!

هل يعني استعادة الجيش العربي السوري السيطرة على حلب نهاية الحرب على سورية؟ .. هو كذلك! ..
سينخُّ البعير الذي صعَّد عدوانه في اليمن .. وقطوف النصر دانيةٌ .. لا حل في اليمن مع الفار الشرعي ..
إيران لن تتخلى عن فلسطين .. عن توتير: عرب الجزيرة كذلك يعارضون تطبيع آل سعود مع الصهيونية ..
جيش تركيا يتبدد .. السلطان البائس المنبوذ الأزعر الأحمق رجب طيب أردوغان يغلق المدارس العسكرية ..
رحم الله الدكتور أحمد زويل .. وسيعيش بإذن الله على إطلاقه علماً تملكه مصر ..

فايز إنعيم

 

إضافة منذ 4 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy