صباحكم جميل .. الجمعة 5/8/2016

1
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ هو الأَجمل
انتصار حزب الله في حرب تموز/يوليو 2006 بدَّد الحلم الأميركي بقرن القطب الواحد، وبدَّد الحلم الصهيوني وحلم الأعراب بتصفية قضية فلسطين، قناة المنار وقناة الميادين تعرضان وثائقيات حرب 2006،

اختفت انتصارات المعارضة السورية في جبهة حلب عن نشرة أخبار قناة الحدث صباح أمس وهو ما توقعنا في مقال أمس، على سكاي نيوز عربية ظهر أكثر من عضو إئتلاف وكذلك أسعد الزعبي رئيس وفد الهيئة العليا للتفاوض، تكلَّم جميعهم بأن معركة فك الحصار لا زالت مستمرة لكنهم فشلوا حتى في إقناع المذيعين الذين يعتبرون أن حلب قد حُسِمَت! خسائر الأفراد في فتح حلب كانت كبيرة للغاية، آخر أخبار تحكي عن فشل ذريع للمحاولة رقم 5 والتي تم خلالها تدمير آليات وقتل إرهابيين، بالخامسة تكتمل خماسية اعتدنا أن يليها إعلان الفشل والوقف التام، القيمة الاستراتيجية لحلب تطرح عالياً احتمال معاودة محاولات مستميتة، والقيمة الاستراتيجية دفعت الجيش العربي السوري وحلفاءه لجعل اختراق الحصار مستحيلاً!
متحدثة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا والمزهوة بنتاج عمليات حلب دعت قنوات البعارين وجوقة الإعلام الغربي إلى التحدث بصراحة عن قتل المدنيين على يد الإرهابيين وطائرات التحالف! نجوى قاسم قناة الحدث وعلى عكس صمت القناة صباحاً استضافت أسعد الزعبي بابتهاج على انتصارات الإرهابيين الوهمية ليفاجئها بعويل ونواح على الموقف الأميركي المتخاذل الذي فوَّت فرصة خط أحمر الكيماوي وفوَّت فرصة المناطق العازلة، بل هو الآن يترك مقاتليهم في حصار خانق في بعض أحياء حلب الشرقية! وشنَّ كذلك هجوماً عنيفاً على الأمم المتحدة والتي تساعد النظام -كما يقول- على تفريغ حلب!
الأنباء وردت عن قصف عنيف ومكثَّف قد تم مساء أمس واستهدف خان طومان التي أصبحت مصدر الإمداد للإرهابيين الذين يحاولون فك الحصار بعد نضوب الإمداد البشري الأدلبي، قد يوحي هذا القصف بأن الجيش السوري وحلفاءه سيتقدمون باتجاه خان طومان، لكننا قد نتفاجأ بتوجه آخر حيث يتقن جيش سورية وحلفاؤه المباغتة! ويبقى تكتيك قوات النصر المبين ذكيّاً في استدراج الإرهابيين لميادين اشتباك بعيدة عن الكثافة السكانية، هذا الاستدراج للإرهابيين يضعّف قبضتهم الأمنية مما قد يشجع السوريين على العودة للوطن!

رغم ما حدث في مجلس الأمن وفد الفار الشرعي يعود لاستكمال المباحثات اليمنية-اليمنية في الكويت! آخر التسريبات تتحدث عن عودة عبدالملك المخلافي رئيس وفد الفار الشرعي للقاء المبعوث الأممي لليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد في الكويت، حيث سيتم تعليق نهائي لمباحثات الكويت، من ثم قد يتم نقل المباحثات لمكان آخر حيث تبدأ بعد شهر من الآن،
التسريب يؤكد أن ولد شيخ أحمد سيتخذ قرار التعويم خلال يومين! وأظن أن اليومين هما لاستمهال استاتيكو حتى يتم الاتصال بالملك وابنه في المغرب وتوصيل رسالة شفهية صدرت عن أسياد البعير بأنها الفرصة الأخيرة لإنقاذه،
على مسرح مجلس الأمن المنوط به نشر السلام في العالم جرت خلال الأسبوع الحالي مسرحيتان؛
الأولى أخرجها مندوب البعير في الأمم المتحدة عبدالله المعلمي، المعلمي لإخراج التحالف العربي -كل الدول العربية- بقيادة السعودية من قائمة العار بقتلها أطفال اليمن، كلمة بان كي مون بالإنكليزية كما تابعتها قالت باستمرار الرفع المؤقت عن القائمة لعدم تقديم ما يؤدي للرفع الدائم ما يعني أن ما ورد في التقرير الأول مازال سارياً، وكان متحدث الأمم المتحدة فرحان خان قد نفى سابقاً إدِّعاءَ المعلمي في مؤتمر صحفي للإعلام العربي بإصرار أن الرفع دائم، وهو ذات ما يشيع الآن ويقدر وراءه قنوات البعارين، وأكد المتحدث الإنساني الأممي أن الفرصة قد أُعطيت للبعير كي يدحض ما جاء في التقرير، قنوات البعارين أوحت بأن المعلمي قد عقد مؤتمراً صحفياً عقب تقرير بان كي مون يؤكد به الرفع الدائم عن القائمة وهو ما لم يحدث، فقد اجتزأت القنوات لقطة صغيرة من مشاهد مؤتمره القديم الذي كذب به وأكملوا الخبر دون توثيق حيّ للمعلمين في مؤتمر صحفي جديد،
أما الثانية فقد أخرجها مندوب الفار الشرعي في الأمم المتحدة خالد اليماني والذي استعر غضباً على مندوب الاتحاد الروسي فيتالي تشوركين متهماً إياه بالوقوف حجر عثرة أمام قرار أممي أو بيان تحميل وفدي المؤتمر الشعبي العام وأنصارالله مسؤولية انهيار مباحثات الكويت وتشريع رفع زخم التدخل العسكري، في المسرحيتين أكاد أؤكد أن جميع المندوبين الغربيين كان راضياً ومستمتعاً على إسدال ستار كلتيهما وهو ما يعني برأيي ترويضاً للبعير!
أوباما تأرجح في تصريحات صدرت على العاجل وقبل نشر المقال مباشرة؛ بين أنه لن يسمح للقاعدة ولا لأخواتها بالتواجد في سورية والعراق، وبين اتهامات لروسيا وسورية بخرق هدنة حلب! فريقنا لا يستغرب تأرجحه فليس كل ما يتمنَّى أوباما يدركه، وعلى العكس فالرياح لا تأتي كما تشتهي سفنه!

هل يعني استعادة الجيش العربي السوري السيطرة على حلب نهاية الحرب على سورية؟ .. هو كذلك! ..
سينخُّ البعير الذي صعَّد عدوانه في اليمن .. وقطوف النصر دانيةٌ .. لا حل في اليمن مع الفار الشرعي ..
إيران لن تتخلى عن فلسطين .. عن توتير: عرب الجزيرة كذلك يعارضون تطبيع آل سعود مع الصهيونية ..
جيش تركيا يتبدد .. السلطان البائس المنبوذ الأزعر الأحمق رجب طيب أردوغان يغلق المدارس العسكرية ..
رحم الله الدكتور أحمد زويل .. وسيعيش بإذن الله على إطلاقه علماً تملكه مصر ..

فايز إنعيم

 

إضافة منذ 4 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy