صباحكم جميل .. السبت 23/4/2016

2
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ هو الأَجمل

وزير خارجية الاتحاد الروسي سيرجي لافروف علَّق على انسحاب وفد الهيئة العليا للتفاوض لجنيف3 بأنه لا يمثِّل خسارة للحوار السوري-السوري بل العكس هو الصحيح! المبعوث الأممي لسورية ستيفان دي مستورا أكَّد على استمرار جولة3 لجنيف3 واصفاً الانسحاب بالاستعراضي! دي مستورا أكَّد على أنه لن يسمح بفشل جنيف3 كما حدث لما سبقه، ذكاء سوري-روسي أشرنا له منذ إعلان وقف الأعمال القتالي،
بمسار جنيف3 السوري تسيطر مملكة الرمال على وفد السوريين وتوجهه كما تريد بإغداق الزفتودولار عليه! يقابله بمسار الكويت1 أن وفد اليمنيين تسيطر عليه وتوجهه وتغدق عليه من الزفتودولار أيضاً مملكة الرمال!
بمسار جنيف3 مملكة الرمال سعت لتقويض شرعية حكومة بقت في الوطن لخمس سنوات ولا تزال تدافع عن سيادته بقوة! يقابلها بمسار الكويت حيث مملكة الرمال تسعى لتثبيت شرعية حكومة فارَّة من وطنها!
بالتوازي مع المسارين تقوم مملكة الرمال بالتدمير في البلدين، فهي تدمر في اليمن بقواتها المباشرة الإنسان والتاريخ ومقومات الحياة للبشر، أما في سورية فبدفعها بمجرمي 83 دولة يعيثون في سورية خراباً وقتلاً للبشر والتاريخ ومقومات الحياة،
وطالما يرتبط المساران معاً؛ فقط أسقط وفد معارضات الرياض نفسه من الاستمرار في المباحثات بعد أن تأكد أن في يد السوريين تحديد أوزان أعضاء الوفد فسوف نرى سقوط شرعية حكومة فارَّة ترى بوضوح سقوطها بالاختيار الشعبي وهي من يتهمها اليمنيون باستدعاء آل سعود الذين اشترعوا صب حقدهم على الناس ومقومات حياتهم وأرزاقهم،
التموضع السعودي وضع السعودية مع إسرائيل في خندق واحد ضد إيران، هذا ما جاء في التقرير الإستخباراتي الإسرائيلي والذي جدول الكثير من المخاوف –بل والرعب- من عودة سورية بقيادتها وجيشها إلى سابق العهد، وكذلك الرعب من تنامي القدرة والدراية الميدانية لقوة حزب الله والتي ما خسرت معركة دخلتها ضد إسرائيل ولا ضد الإرهاب سواء على الأرض اللبنانية أو السورية،
أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية عن شراء أمريكا لـ 32 طناً من الماء الثقيل الإيراني، قالت الخارجية أن الماء الثقيل سيتم استخدامه في تبريد جُدُر المفاعلات الحرارية، قنوات البعارين وأذنابهم اعتبرت الصفقة دليلاً جديداً على التقارب الإيراني الأمريكي والاستخفاف بصداقة البعارين،

في سوراقيا .. الخمسة دقائق الأخيرة وإنهيار الإرهاب يتسارع .. والنصر قادم ..
وفي اليمن .. ينخُّ البعير ويوقف عدوانه بدون تحقيق شيء .. واليمن راسخ ..
ومنتفضوا فلسطين .. يطعنون المغتصبين بالسكاكين .. ويدهسون بالسيارات ..
وفي العالمين العربي والإسلامي .. صحوة وطنية للشعوب .. وخيارهم مقاومة إسرائيل والبعير ..

جميع مقالاتي موجودة على الرابط:
http://zedony.com/fayezeneim

فايز انعيم

 

إضافة منذ 5 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy