صباحكم جميل .. الأربعاء 9/3/2016

2
0
قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ هو الأَجمل

غزوة إقامة إمارة بن قردان على أرض تونس وملاصقة لحدود ليبيا كانت إضافة لحلقات مسلسل "ربَّ ضارة نافعة" والتي تكشف الغطاء أكثر وأكثر عن الفكر الوهابي والسلفي المجرم ومصادر هذا الفكر ومدارسه، الاستهجان المجتمعي الفرنسي على منح رئيس جمهورية فرنسا فرانسوا أولاند أعلى وسام شرفي فرنسي لولي عهد السعودية محمد بن نايف أيضاً يضيف حلقة في ذات مسلسل "ربَّ ضارَّة نافعة"! الشيخ نعيم قاسم نائب أمين عام حزب الله شكر السعودية على دورها في تعريف الإرهاب للعالم! بعد أيام تُسْتَكمَل السنة الأولى للعدوان على اليمن ومملكة الرمال تمر بأسوأ حالاتها مالياً وعسكرياً ودبلوماسياً، فقد سقطت هيبتها ليس فقط أمام الدول بل أمام مجموعات شعبية أو حزبية طالما كانت تصمت على حماقاتها، نعم كانت سنة واحدة مزدحمة بالحماقات والمرونة وسوء التقدير كافية لكشف كل نقاط ضعف جهاز حكم مملكة الرمال، بل وكان المفسِّر لهذا السقوط في علانية علاقته بإسرائيل والتي رأينا كيف صار مرتزقة مملكة الرمال يفاخرون بها، وصارت على لسان اللواء أنور عشقي بشارة لنا يتصور بطفولته أنه يغيظ أقرانه، اليوم يواجه طاقم حكم مملكة الرمال ضجر أسياده، أراد أن يثبت لهم أنه ليس كلَّاً عليهم أن جرِّبوني فتركوا له براح في العقال، برع على الطريقة الإسرائيلية دون أن ينتبه أن زمانها قد ولَّى فوقع في سنة واحدة فيما وقعت به إسرائيل بعد 52 سنة من قيامها عام 48 المبني على القوة المفرطة، كلاهما للتلاشي!
هناك أنباء ترددت عن لقاء جمع بين النظام السعودي وأنصارالله، قنوات البعارين صباح أمس قالت أن اللقاء تم برسالة من أنصارالله يبدون استعدادهم للتسليم، المعلومات المؤكدة عن الوضع الميداني ينقض أن يكون الخبر صحيحاً خاصة وأن هذه القنوات سكتت عن الخبر تماما بعد ذلك، مع ظهر أمس بدأ الإعلام الغربي يردد نبأ هذا الاجتماع بتفاصيل تحدثت عن وقوع ضابط سعودي كبير في أسر أنصارالله بعد مقتل عدد كبير من جنوده، وهذا الضابط الرفيع هو من رتَّب اللقاء الذي تبين أنه قد تمَّ في أبها وليس على الحدود كما قيل عند ظهر أمس،
بعض قادة أنصارالله الذين ظهروا على الإعلام لم ينفوا بالقطع حدوث اللقاء، واكتفوا بوصفها أنها غير دقيقة، إذن خبر اللقاءات مؤكد وأظنُّه تم بمظلة المبعوث الأممي لليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد الذي سبق وأن أشرت في مقال سابق أن عبد الملك المخلافي قد طلب حضوره لاستمرار المباحثات اليمنية اليمنية، كما أن هناك إيحاءات أخرى على إبداء السعودية لحسن النوايا، القصف السعودي المحافظات الحدود متوقف منذ يومين، قصف الصواريخ خلال اليومين الأخيرين استهدف تجمعات قوات هادي والتحالف داخل اليمن فقط حيث لم تستهدف مواقع داخل السعودية!

نتنياهو غاضب جداً على نواب عرب 48 في الكنيست بسبب مهاجمتهم الدول التي صنَّفت حزب الله إرهابياً، وبسبب اتهامهم لتلك الدول بأنها تعمل بهذا التصنيف لصالح إسرائيل، إسرائيل في طور المبتهج المتشائم بقرار التصنيف الخليجي لحزب الله، ولعلي أوضح أن ما وصلها من ردة الفعل الجماهيرية لم يكن السبب الوحيد لتشائمها لكن جاء ليراكم فوق مساري عزلة يضغطان بقسوة على إسرائيل؛ أولهما تنامي نجاح الـ BDS في استقطاب مقاطعات للكيان الصهيوني في الأوساط الأوروبية والأميركية، وثانيهما الضمور في الانتشار الدبلوماسي للكيان في دول العالم حيث اضطرت الحكومة الإسرائيلية لتقليص عدد سفاراتها في العالم بغرض ضغط النفقات وهو ما تسبب في استقالات كفاءات هامة من وزارة الخارجية الإسرائيلية طبقاً لما ذكرته إيديعوت احرونوت أشهر الصحف الصهيونية،
وغضب نتنياهو قد أصبح فيه مرضاً مزمناً ناتج عن استمرار انتفاضة سكين المطبخ والدهس بالسيارات والتي ما زالت في أوج لم تخفته جحافل جيش إسرائيل المتمركز في كل أنحاء الضفة الغربية والدجاج بكل ما أنتجته مصانع الكيان والعالم من قنابل غاز ومعدات قذف الناس بها، وبعد أن عجز مؤخراً المستعربون عن تحقيق اختراقات أمنية للقبض على أو قتل الناشطين،
وغضب نتنياهو بدا من إلغائه لقاء هاماً طلبه هو مع رئيس الولايات المتحدة الأمريكية لتجديد الاتفاقيات التسليحية بين الكيان والراعي الأمريكي والتي تنتهي العام القادم، البيت الأبيض أعلن أنه علم بإلغاء اللقاء من خلال الإعلام وليس مباشرة من إسرائيل، أظن أن نتنياهو علم بأن أوباما سيقايضه على أمرين؛ أولهما أن يحمي المرشح الديموقراطي من ابتزاز الضغط الصهيوني، وثانيهما ضغط أوباما للعودة للمباحثات مع الفلسطينيين، مشكلة نتنياهو أنه لا يملك لا حربية قرار ولا حربية حركة والحكومة الإسرائيلية تمر الآن في أضعف حالاتها عسكريا وديبلوماسياً وتأييداً!

في سوراق .. الخمسة دقائق الأخيرة وإنهيار الإرهاب يتسارع .. بمصالحات حميميم ..
وفي اليمن .. اليمنيون جبال شامخة .. وينتصرون ..
ومنتفضوا فلسطين .. يطعنون المغتصبين بالسكاكين .. ويدهسون بالسيارات .. تحت مظلة الأمونيا ..
وفي العالم العربي .. صحوة وطنية .. وصحة قومية عربية حقَّة .. وتزلزل وجودية الكيان ..

جميع مقالاتي موجودة على الرابط:
http://zedony.com/fayezeneim

فايز انعيم

 

إضافة منذ 5 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy