صباحكم جميل .. الأحد 3/1/2016

1
0
قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ هو الأَجمل
البعير السعودي يسفك دم عالم الدين الشيعي الشيخ نمر باقر النمر، من الواضح أن البعير يتصرف بحماقة رعناء، ومن الواضح أنه يسارع إلى حالة فقدان الرُشد، ومن ثمَّ وضع الحجر عليه، حيثيات الحكم على الشيخ النمر جاءت بوضوح على لسان مفتي البعير السعودي عبدالعزيز آل الشيخ بأنها شرعية على خوارج انحرفوا عن الكتاب وسنَّة الوهابي آل الشيخ، إذن كل الشيعة سيقتلون طبقاً لشرعة الوهابية!
رأينا تعليق ألمانيا والاتحاد الأوروبي على عمل البعير اللامسؤول، الخارجية الأمريكية عبرت عن قلق من احتمال أن يؤدي إعدام النمر لزيادة حدة التوتر الطائفي! ننتظر تعليق الأزهر، وأميل إلى أنه سيمارس لا أسمع، لا أرى، لا أتكلم!
لا أشك أن البعير يستدرج حرباً مع إيران تحت ظنٍّ أن أمريكا ستدخل مباشرة في حرب مع إيران، تصريح الخارجية الأمريكية كان متأخراً، فعقل البعير الصغير لم يسعفه لإدراكه تخلِّي الناتو وأمريكا عن تركيا في مواجهة تبعات حماقة السوخوي وحدها، تركيا باتت شبه محاصرة، وعام 2016 سينتهي على مؤشرات اقتصادية سلبية، وعام 2016 عام استنزاف كبير للاقتصاد التركي، و2016 سيكون عام تراجع كبير في الاستثمارات الخارجية،
تحالف البعارين أنهى هدنة اليمن ظهر أمس، أنهى هدنة لم تبدأ، في اليمن الجيش اليمني وأنصارالله يثقون بالصور عمليات مهاجمة المواقع العسكرية للبعير، والبعارين وقنواتهم يثرثرون بانتصارات أو اعتراض صواريخ دون توثيق مرئي.
كنت أتصور أن قوات النصر المبين التي استعادت مهين وحوارين ستكون المكلَّفة باسترداد الرَّقة، واضح أن من سيستعيد الرَّقَّة هي القوة التي تمركزت في مطار كويرس العسكري والتي صارت على أبواب دير حافر، وأعتقد أن قوة ريف حمص الشرقي ستكمل مسار استرداد البلدات على خط حمص دير الزور والتي ما إن تنتهي من تدمر حتي تتوجه لملاقاة قوة دير الزور، مراقبة اتجاه تحرك القوات المشتركة العراقية بعد تحرير الرمادي ضروري لرسم رتم تقدم قوات النصر المبين على خط حمص – دير الزور،
عمليات مركزة لقوات النصر المبين على ثلاث جبهات رئيسية؛ ريفي حماة الشمالي الغربي واللاذقية الغربي، وريفي درعا والقنيطرة، وريفي دمشق الجنوبي والشمالي الشرقي وأحياء مدينة حلب، التقدُّم متسارع، الملفت للنظر أن روسيا وسورية لم يعودا يلقيان بالاً لا لنباح ولا لنواح معارضات سورية بأن قواتهما تضرب قادة المعارضات المعتدلة والمجرم زهران علوش مثلهم الأعلى،
السلطان أردوغان مسكين وبائس، جاء للبعير السعودي طالبا العون فوجد المطلوب منه العون في حاجة أمَسَّ للعون! في كلمة له أمس قال السلطان: تركيا بحاجة لإسرائيل بمقدار ما إسرائيل بحاجة لتركيا، إسرائيل حقيقة واقعة وعلينا التكيُّف معها!
لا أحمل أسفاً لا على تركيا أردوغان ولا على أردوغان! أسفي على فلسطينيين علقوا الآمال على هذا المهرج الأحمق،
سوراق وربع الساعة الأخير لاسترداد الأرض تماماً مطهَّرةٍ بدم أطهارنا ..
والأسد علامة نصرنا في 2016 على 120 صديقاً بلون أمريكا والبعارين ..
والبعارين المهازيم في اليمن .. والعدوان سينتهي .. مذلَّتُهم الصراح في استعادة جيزان وعسير ونجران .. أنا اليمني وهذا البيت بيتي ..
وفي فلسطين عائلة الشهيد إبراهيم العكاري .. الصبية رجالٌ .. والأم أبٌ .. ما قالوا: للأقصى رب يحميه .. يرهبون عدو الله وعدوهم بكلمات ..
جميع مقالاتي موجودة على الرابط:
http://zedony.com/u/307
فايز انعيم

 

إضافة منذ 5 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy