صباحكم جميل .. الثلاثاء 29/12/2015

1
0
قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ هو الأَجمل
المرحلة الأولى من اتفاق الزبداني/الفوعة وكفريا تمت أمس بخروج متبادل للمصابين وعائلاتهم؛ الإرهابيون ذهبوا إلى تركيا عن طريق مطار بيروت، ومصابو الفوعة وكفريا توجهوا لبيروت ومنها لدمشق عن طريق مطار هاتاي، المراحل التالية من تنفيذ الاتفاق ستتضمن إخلاء أعداد أخرى للوصول لعودة كامل الزبداني لحضن الدولة خالية من الإرهاب،
يتردد أن اتفاق إخلاء بلدات ريف دمشق الجنوبي القدم والحجر الأسود ومخيم اليرموك ما يزال قائما بانتظار تأمين مسارات الإخلاء بعد اغتيال زهران علّوش ليس إلا! أظنُّه سيستأنف وقريباً بعد الخسائر الضخمة في الأفراد والعتاد والمواقع المحصنة التي تقع لتفرعات جبهة النصرة والدواعش في سورية خاصة وكذلك في العراق،
إذن النصرات إلى إدلب عن طريق تركيا، والدواعش للرَّقة، بعد توسّع أمان مدن دمشق وحلب وحمص وحماة ودرعا فسوف يبدأ استكمال استرداد باقي محافظة إدلب وباقي محافظة الرقة، وباقي محافظة دير الزور، السوريون الذين يتمسكون بضلالهم ويذهبون لإدلب أو للرقّة يكونون قد تركوا بلدانهم ليموتوا في الرقة أو إدلب! ولا حول ولا قوة إلا بالله.
متحدث القوات المشتركة في العراق أعلن عن استرداد المجمع الحكومي بالرمادي ورفع علم العراق على صاريته! تحوِّل بضع مئات من الدواعش كانوا داخل مباني المجمَّع الحكومي إلى مئات من الألغام أزالتها قوة محاربة الإرهاب!
بعيد سقوط الرمادي المفاجئ صيف 2015 بدأت استعدادات استعادتها التي افترض البنتاجون أن تكون ضخمة، وحاول البنتاجون أن يقود معركة استرداد الرمادي والذي صوَّره هو وأبواقه من سنَّة العراق بأنه ضرورة حتمية لتفادي حساسية السنَّة من مشاركة الحشد الشعبي، قطاعات كبيرة من الشعب العراقي وقفت ضد اشتراك قوات برية غير عراقية مما أدّى لتراجع أمريكا، لا زالت القوات المشتركة تستكمل تطهير باقي مدينة الرمادي،
سكرتير الدفاع الأمريكي آشتون كارتر هنأ الحكومة العراقية على استعادة الرمادي ويطالب بحفظ السلام بالمدينة وتسهيل عودة النازحين!
البنتاجون يقول بأنه حصل على وثائق كثيرة هامة كناتج هام لعملية الانزال التي قامت بها قواته الخاصة بالاستعانة بالبشمرجة، ويقول بأن هذه الوثائق ستساعد البنتاجون على فهم داعش أكثر وعلى أكثر من مجال؛ التمويل والتسلح والتنظيم المالي وتهريب النفط والآثار وشخصيات ووسطاء يسهلون أعمال داعش،
وفد صنعاء من المؤتمر الشعبي وأنصارالله وأحزاب وطنية قاومت العدوان البعاريني على بلدهم قد أخذوا الموقف الصحيح: لا مفاوضات قبل وقف العدوان! قنوات البعارين أشاع أن على عبدالله صالح يطلب مساعدة البعير ليهرب من اليمن، فظهر بنفسه لينفي ذلك، بل ويهدد بأن المؤتمر الشعبي لا يزال بعيد عن الاشتباك المباشر مع السعودية ويحذرها من استمرار العدوان، أصدقه تماما!
سوراق والإنجازات الميدانية تقول أرضنا طهور بدم أطهار .. وموعدنا آخر 2015 ..
وبقاء الأسد سيكون العلامة الأوضح على هزيمة 120 صديقاً لسوريا بلون أمريكا والبعارين .. والبدون لون ..
والبعارين المهازيم في اليمن لوقف العدوان .. مذلَّتُهم الصراح في استعادة جيزان وعسير ونجران .. أنا اليمني وهذا البيت بيتي ..
وفي فلسطين عائلة الشهيد إبراهيم العكاري .. الصبية رجالٌ .. والأم أبٌ .. ما قالوا: للأقصى رب يحميه .. يرهبون عدو الله وعدوهم بكلمات ..
جميع مقالاتي موجودة على الرابط:
http://zedony.com/u/307
فايز انعيم

 

إضافة منذ 6 عام
Fayez Eneim
23317
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy