صباحكم جميل .. الأحد 11/10/2015

2
0
قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ هو الأَجمل

قتلى وجرحى ضحايا انفجارين في أنقرة استهدفا تجمعاً لتظاهر أتراك من حزب الشعوب الديموقراطي ومن أحزاب المعارضة التركية الأخرى تحت شعار لا للحرب العنصرية والدينية التي يغذيها العدالة والتنمية لرفع كراسيه في الانتخابات المبكرة التي ستجري الشهر القادم، ونعم للسلام الذي تنادي باقي الأحزاب التركية الأخرى، هذا التكرار الثاني للاستهداف الدموي لمتظاهرين معارضين سلمياً لسلوك حكومة العدالة والتنمية الأردوغانية في تركيا يثير الكثير من التساؤلات، ما يبرر اتهام العدالة والتنمية هو وقوعها لتجمعات الأكراد والعلمانيين واليساريين فقط بينما لا تقع تفجيرات ضمن تجمعات العدالة والتنمية والتي يتجمع فيها أعدادٌ أكبر بكثير من تجمعات معارضيه! أردوغان وحكومته اتهما حزب العمال الكردستاني! وداعش!

سبحانه وتعالى يُحيي العظامَ وهي رَميم! البنتاجون عرض مشاهد لضربات التحالف الستينية بقيادة أمريكا على أهداف داعية في نينوى-العراق! ومع الاعتذار للنواعم؛ هناك مثل شامي نصُّه: لولا الغيرة ما حبلت النسوان أي لولا غيرة النساء من بعضهم لما اكترثن بالإنجاب! والعذر لي عجزي عن إيجاد سبب فني يكون قد استنهض دقة الإصابة لدواعش العراق بعد أسبوعٍ واحد من القصف الروسي الدفيق لمواقع الإرهاب في سورية! تقدم الجيش السوري الميداني في ريف حماة وحلب واللاذقية مبر للغاية!
لعل إدراك واشنطن لتوسع قاعدة المؤيدين لموسكو بين شعوب العالم الذي يعاني من الإرهاب دفعها مكرهة لتنحرف قليلاً عن النفاق لتقترب قليلاً من تصالح القول بالحرب على داعش مع الفعل الميداني وليس الهوليلودي! لم يقتصر على العراق بل امتدت الرغبة لأفغانستان ولا استبعد طلب مصر وليبيا من موسكو لمساعدتهم في التخلص من الإرهابيين! وقد أذهب للأبعد بالربط بين صحوة واشنطن على محاربة دواعش العراق بجدية أكبر مع قراءتها لبوادر الانتفاضة الفلسطينية الثالثة!
جون كيربي متحدث البيت الأبيض صرَّح بأن أمريكا قد أوقفت برنامج تدريب عسكري لمعارضة سورية معتدلة وتفكر في تحويل التمويل لتسليح مجموعات سورية مقاتلة تقاتل على الأرض السورية باعتدال شديد! الاعتدال بالمفهوم الأمريكي هو أن يقتل الإرهابي الناس بأوامر أمريكية من الوضع معتدلاً! هذا متزامن من الإعلان عن ترحيب واشنطن بالتفاهم بين سلاحي الجو الأمريكي والروسي كي لا يصطدما في الأجواء السورية! باختصار! مرغمٌ أخاك! لا شهامة ولا فروسية ولا أمانة ولا صدق!
موقع روسيا اليوم عنون مقالاً نُشِر عصر أمس بـ: العالم من ثنائية الرأسمالية إلى ثنائية موالاة ومعارضة الأسد! لعنوان المقال حَيثِيَّة حقيقية!

هناك أخبارٌ عن خروج تحالف البعارين بالكامل من عدن! ويتركها في قبضة الدواعش!
سرعة الانسحاب هو المدهش فانسحابهم من اليمن كان متوقعاً، بل ومتوقعاً بأذيال خيبتهم من إخفاقات عمليات مأرب وتعز وباب المندب العسكرية، وعجز القصف الجوي المكلف جداً عن إدراك أي تنازل سياسي! وأشرت في مقال سابق لتأثير تفجيرات مقر الحكومة ومقر قيادة قوات التحالف المزلزل،

سوراق إلى تسارع الإنجازات الميدانية .. وأرضنا طهور بدم أطهار ما قالت نفوسها: للأقصى رب يحميه .. نفوسٌ ما كانت يوماً ملوكاً خُدَّاماً ..
وإخفاقات البعارين المناحيس في اليمن لمكانك سِر .. ومع عجز عسكري متأصل لاستعادة قرى الحدود .. هناك مذلَّتُهم ..
وفلسطين وأقصاها في أيد أمينة .. فلسطينيون حقاً وصدقا ..

جميع مقالاتي موجودة على الرابط:

http://zedony.com/u/307

فايز انعيم

 

إضافة منذ 6 عام
Fayez Eneim
23317
غير محدد
تعديل منذ 6 عام
Fayez Eneim
23317

التعليقات

hamada منذ 6 عام
الاحد يوافق 11/10 وليس 1/10 يا استاذ فايز لذا لزم التنويه .. وشكرا على المقال
Fayez Eneim منذ 6 عام
شكراً على تصحيح الخطأ
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy