صباحكم جميل .. الثلاثاء 1/9/2015

2
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ أَجمل

الخوبة تقع في منطقة جيزان وفيها موقع عسكري باسم باب النصر الذي كان سعودياً قبل سيطرة جيش اليمن وأنصار الله عليه منذ أسابيع والبقاء فيه، فجر أمس حاول جيش البعارين –فيما يبدو- استرداد موقع باب النصر حيث دفع بفرقة ميكانيكية باتجاة الموقع بعد تمهيد بالقصف الجوي المكثف، الخطة معروفة ومكشوفة وفشلة بكونها نسخة عن سيناريو متكرر يعتمد على فوائض القوة النارية والمدمرة والتي يتأكد المعتدي أن لا راد لها بمساوٍ في القوة!
استطاعت مجموعة كوماندوز من أنصار الله أن تلحق بفرقة التحرير الميكانيكية خسائر جسيمة تمثل في تدمير أو إعطاب أكثر من 20 آلية بين دبابات وناقلات جند مدرعة طبقاً لما صرَّح به متحدث الجيش اليمني صباح أمس وبعد انتهاء المعركة! بعد ظهر أمس نقلت العربية-الحدث تصريحاً عن متحدث التحالف خبراً مفاده أن تحالف البعارين قد نجح –لاحظوا قد نجح- في تدمير 20 مدرعة للحوثيين وأنصار المخلوع حاولت اختراق الحدود السعودية! بإذاعتها خبر كهذا تكون العربية-الحدث قد انتقلت من التعتيم على حقائق ميدان التماس الحدودي إلى قلبها رأساً على عقب وقد أشرنا لهذا قبل الآن!
الشاب اليمني هشام الدكاك نشر على صفحته صوراً لجند اليمن مموهين بدقة كبيرة تصهرهم في مَعْلَمٍ ما من معالم ميدان معارك التماس الحدودي؛ كصخرة على سفح جبل يمني شامخ أو كجزء من شجرة يمنية تضرب جذوراً في أرض اليمن لعمق يساوي سبأ ومعين! هشام الدكاك وضع على صفحته بعد ظهر أمس نفياً لدبابات يمنية حاولت اختراق حدود البعير مستنداً لحقيقة هامة وهي أن المقاتل اليمني لا يحتاج لمدرعات لاختراق حدود البعير، بل لقلب القوي وكتفه التي تحمل خفيف التسليح ومؤثره! سيطرة أنصار الله على 49 موقعٍ عسكريٍّ وأسر 128 بعير سعودي عام 2009 تمت بدون مدرعات! بل تمت فقط بفئة قليلة العدد والعتاد المحمول على الكتف!

ليلة أمس دافعت قرية جنين عن أجنَّتها من ذوي القلب القوي بسلاح القلب القوي! ليلة أمس فشلت عملية إسرائيلية مباغتة لاعتقال بعضٍ من ذوي القلوب القوية، يبدو أن الفلسطيني يزرع فيه الخالق عز وجل قلباً قوياً منذ جِنينيّته في بطون ذوات القلب القوي، مروراً بدراجه على صخر فلسطين طفلاً على شاكلة التميميين عهد ومحمد! وبلوغه مبلغ صخور فلسطينية من ذكرٍ أو أنثى!
لن أخرج لموضوع آخر فالقلب القوي امتلك ناصية مقال اليوم!

على مساحة سوراق إنجازات ميدانية في هلاك أعداد كبيرة من الدواعش والنصرات يحققها جيش النصر المبين، فتأكدوا من أن نصرنا دائم .. كباقات ورود وياسمين ننثرها على رؤوس شامخة ..
وصباحنا الأجمل في لبنان .. يشيح بوجهه عن البعارين .. ويصبوا نحو الشرق الناهض ..
وصباحنا الأجمل .. واليمن ينيخ البعير بعد فقده بقايا كرامة .. ولن ينفعه تهاويه في حضن إسرائيل .. وكل من يتعلق بالهاوي يهوي معه .. ولن يجديه بالونات إعلامية عن غزوه لصنعاء وهو عاجز عن استعادة ما خسر على الحدود ..

جميع مقالاتي موجودة على الرابط:

http://zedony.com/u/307

فايز انعيم

 

إضافة منذ 6 عام
Fayez Eneim
23317
غير محدد

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy