صباحكم جميل .. الثلاثاء 30/6/2015

1
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ أَجمل

تنامي تلاحم الموقف الروسي مع سورية هو جانب من المشهد السوري الجديد الذي بدا بعد عاصفة الجنوب، سبق للرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن قال في كلمة إعادة تنصيبه مطلع عام 2012: ملامح العالم الجديد يتم رسمها من دمشق، واليوم وفي حضور المعلم وليد المعلم يقول: سياستنا الداعمة لسورية وقيادتها ثابتة ولن تتغير، وانتصار الشعب السوري على الإرهاب هو نهاية الأزمة، والمعلم يلخِّص هذا الجانب من المشهد الجديد قائلا: *حصلنا من الرئيس بوتين على وعدٍ بدعم سورية إقتصادياً وسياسياً وعسكرياً،
أشرنا في مقال سابق إلى جانب المشهد الجديد الخاص بجيران السوء –هكذا سميناه، لافروف ألمح لمساعي موسكو لتناسي لاستبدال دول الإقليم لخلافاتها بتوحيد الجهود لمحاربة الإرهاب الذي انتشر فيها، علّق وليد المعلم بأن تحوّل أمريكا وتركيا والسعودية وقطر من دول دعمت الإرهاب في سورية ولا تزال إلى دول تتشارك مع سورية في محاربته يدخل في المعجزات! المعلم قال أن لو تم تطبيق مجموع قرارات البند السابع الخاصة بالإرهاب لسَهُلَ القضاء عليه،
ولافروف صرَّح بأنه سيطير إلى فيينا لملاقات كيري ليناقش معه الحرب على سوريا وذلك على هامش مباحثات النووي الإيراني، طلب المعلم من لافروف جس نبض كيري إن كان جادّاً في محاربة الإرهاب.
الطيران السوري قضى على 30 قناصاً شيشانياً تجمعوا في منزل بانتظار تسريبهم لدرعا القديمة، وكان هؤلاء قد عبروا لسوريا عبر معبر نصيبين بمعرفة موك حيث كانت تحركاتهم مرصودة من قبل الجيش العربي السوري،
والطيران السوري قصف تجمعات الدواعش في مطار الطبقة والقرى المحيطة بها وأصاب العديد من آلياتهم، كما قضي الطيران على رتل من آليات الدواعش وأفراد منهم حاولوا الهروب من القلمون باتجاه البادية السورية، وما يزال الجيش يتمدد داخل درعا وكذلك في قراها المحيطة.

سكود آخر انطلق ليلة أمس الاثنين باتجاه قاعدة السليِّل قرب الرياض، مباغتات جيش اليمن واللجان الشعبية لمواقع الجيش السعودي الحدودية أسفرت عن ضحايا عديدين وكذلك إعطاب آليات، لهجة التهديد التي أطلقها جيش اليمن ولجانه الشعبية علت نبرتها بل وربطتها باستمرار الغارات والعدوان.

رحم الله النائب العام،

رمضانكم جميل .. وسورية تبدع في اقتناص صيدها بأقل الطعوم ..
ورمضانكم جميل .. والحشد الشعبي مستمر في عملياته على أرض العراق ولا يلتفت لعواء ..
ورمضانكم جميل .. وتحالف السعودية أمامه سدُّ مأرب الذي بقي سدَّاً بعد القصف! .. وسكود مرة أخرى ..
ورمضانكم جميل .. ونحن نعمل فيه وننتج ونجاهد لتعيش أمتنا في انتصارات .. حتى زوال الكيان ..

جميع مقالاتي موجودة على الرابط:
http://zedony.com/u/307

فايز انعيم

 

إضافة منذ 6 عام
Fayez Eneim
23317
غير محدد

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy