صباحكم جميل .. الثلاثاء 14/4/2015

2
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ أَجمل

19 يوماً على عاصفة الكذب، بيانات متحدثها عميد الركن عسيري ذكر في بيان الأحد قال أن عدد قتلى الحوثيين تجاوز 500 في مقابل 1200 غارة جوِّية، أي غارتان جوِّيتان لإتلاف كل نفس يمنية، التقدُّم الوحيد الذي تحرزه عاصفة الكذب يتمثل بمزيدٍ من القتلى والهدم،
متحدث الجيش اليمني بين عدد كل نوع من الأهداف العسكرية التي قصفها طيران عاصفة الكذب من أنفس أزهقت بينها أكثر من 300 طفلاً، ومن منشآت مدنية ومراكز تعليمية ومصانع ومستودعات غذاء ووقود وناقلات وقود ومحطات توليد الكهرباء ونقلها، وتحدث عن التقدُّم الكبير في القضاء على القاعدة في اليمن حيث هو هدف الجيش اليمني، وقال أن الردّة على العدوان السعودي لن يتأخر، أشار المتحدث لتحرُّك قبائل الشمال ومناوشاتهم لجيش البعير واحتلالهم لمركز المنارة،
إيلي الفرزلي نائب رئيس مجلس النواب اللبناني السابق يتفق مع استقراء أن أمريكا ورطت البعير في اليمن لرغبتها في أن تكون الجزيرة ساحة النزال مع للقاعدة، ذكّر الفرزلي أن 20 ألفاً من اليمنيين قد التحقوا بالجهاد الأفغاني (القاعدة) في حينه واليمن هو خزانٌ بشريٌّ لدول التهاون،

علاقة آل سعود –المشكوك في نسبتهم لعنزة- بآل عبد الوهاب (الشيخ) الوثيقة صاغها محمد بن سعود مع محمد بن عبد الوهاب بتوزيع السلتطين بينهما، سلطة الدين أبداً لآل الشيخ وسلطة السيف أبداً لآل سعود، وقد امتدت معاناة جنوبي العراق والشام من شرِّ تفاهمهما لسنين حتى قبض جيش مصر عليهما وأرسلهما مكبلين هدية للخليفة العثماني، نُفِّذ في ابن عبد الوهاب الاعدام شنقاً بينما استبقي ابن سعود في في السجن وتوفيَّ فيه، تحجّم آل سعود وآل عبد الوهاب (آل الشيخ) واقتصرا على الدرعية ومحيطها القريب، لجأ عبد الرحمن بن سعود لكنف آل الصباح بالكويت بعد استيلاء أمير حائل على الرياض، الانجليز رأوا في عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود أداة طيِّعة ليحقق لهم الانتقام من الشريف حسين قائد الثورة العربية الكبرى، فساعدوه على تجديد التفاهم القديم مع آل الشيخ وبلغت ابن الرشيد وقتله واستعاد الرياض التي انطلق منها ليستولي على معظم إمارات الجزيرة وأنشأ مملكته والتي سرعان ما باركها الغرب بعد أن أخذت عنه تعهدات خطية تكشَّف الآن معظمها،
عبد الله بن عبد العزيز آل الشيخ (محمد بن عبد الوهاب) وزير أوقاف البعير يزور باكستان بعد قرار البرلمان الوقوف على الحياد من العدوان عن اليمن والتشجيع على الحل السلمي والذي أنكسه فأغضبه، الوزير آل الشيخ غمز بأن المملكة بلد حماية الحرمين الشريفين والباكستان ثاني أكبر دولة إسلامية، لنسأل، لماذا هذا الوزير بالذات الذي يزور البكستان؟ وهل يعيد التاريخ نفسه؟ قد تمتعص لميس الحديدي من الاستطراد التاريخي التالي!
عن لماذا هذا الوزير نقول: لأبي الأعلى المودودي مريدون في الباكستان، والمودودي وابن عبد الوهاب على مدرسة ابن تيمية الإجرامية، رابطة مدرسة ابن تيمية جمعت سيف آل سعود مع سيف الباكستان وخاصة بعد ضياء الحق وعاثا فساداً وإفساداً في العالمين العربي الإسلامي ابتداءً من حلف بغداد عبوراً بالجهاد الأفغاني وانتهاءً بتفشِّي المذهبية، سيف ابن سعود على اليمنيين لم يعد بتّاراً بعد أن وضع برلمان باكستان سيفهم في غمده، إذن على الوهابية الباكستانية أن تفي بعهود إجرام لا انفصام لها، أتوقع أن يزداد استهداف الشيعة الباكستانية بالتفجيرات، نعم الإجرام يعيد نفسه!
من خزانة تجربتي الشخصية: كنت قد كُلِّفت عام 1977 من قبل شركة أمريكية تصنع أنظمة إنذار مبكِّرٍ بإتمام الفحص على التركيبات وإطلاق تشغيل النظام في قاعدة تبوك الجوِّية، وكان من ضمن التكليف تدريب عدد من الجنود السعوديين على أعمال صيانة استباقية روتينية وعلى التشغيل الصامت الدوري وما شابه، كل أفراد المجموعة التي دربناهم كانوا من الباكستانيين، حينئذٍ كان كل الجهاز الفني من الباكستانيين، لا علم لي لو بقي الوضع على حاله الآن وهو ما استدعى هذا الإلحاح على مشاركة الجيش الباكستاني في تحالف أسموه تحالفاً عربياً! مشكلة البعير السعودي قلة البصر والبصيرة، هو لا يرى حلفاً عسكريا عربياً تكوّن لحماية أمن الوطن العربي ستسقط الباكستان عروبته فلا تستطيع مصر أن تشارك به،

بوتين وقَّع قرار رفع الحظر عن تسليم إيران ألاس 300 ويأمل بنقلها لإيران بحماية روسية، استقراء أن الروس والصينيين همسوا في آذان الغرب من 5+1 في لوزان أن سنلغي العقوبات عن إيران برضاكم وبعدمه ثم علا الصوت: كفى صبيانية واتفقوا أولاً على ما تريدون وأكدوه لنعود، لافروف قال أن رفع الحظر سيحثُّ 5+1 وإيران على توقيع الاتفاق النهائي،

صباحكم جميل .. والبعير بدأ يرى هاويته ..
وصباحكم جميل .. وجميل كجمال الثقة بالله .. وجمال صبر المنصرم ..

جميع مقالاتي موجودة على الرابط:
http://zedony.com/u/307
فايز انعيم

 

إضافة منذ 6 عام
Fayez Eneim
23317
غير محدد

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy