صباحكم جميل .. الأربعاء 28/1/2015

2
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ أَجمل

بايدن يتوقع أن يبقى الزفت (البترول) على سعره المتدنِّي لخمس سنوات قادمة في تصريح يُضاف لغيرها من التصريحات الأمريكية وتزامنت أو سبقت زيارة التعزية الأوبامية للملك الجديد، الملك القديم حمّلَ مسلسل الفشل الذي أدَّى لانهيار التأثير السعودي الاقليمي؛ حمَّله لتقاعس أمريكا عن المضي في ضرب سورية مباشرة، وأظنُّ أن أوباما سيحاول إفهام الملك الجديد أن فشل أدوات أمريكا مجتمعة –وإسرائيل منها- التي تمتعت بالدعم الاعلامي والسياسي والتسليحي الغربي عموماً يقابله نجاح الجيش السوري بقيادة بشار الأسد في هزيمتهم، سيوضح له أن المدَّة الباقية من رئاسته قصيرة ولا تسمح بدلع سعودي مفقود التأثير خاصة بعد انهيار أسعار البترول التي كانوا بجهالتهم السبب فيلتزموا بخارطة طريق محددة فيما يختص بموضوعي اليمن وداعش ودفعهم للتفاهم مع إيران قبل أن تخسر السعودية –وخسروا هم- كل شيء،
في تصريح ملفت للنظرقال ولي ولي العهد محمد بن نايف أن الظروف الحالية تتطلَّب الاهتمام بتحقيق أمن بلدنا من الداخل، المحللون السعوديون يقولون أن الملك الجديد سيطلب من أوباما تبديد مخاوف السعوديين، قد يكون أوباما لمّاحاً فيسأل الملك مخاوف من؟ هل تقصد العاطلين عن العمل؟
ما تسرّب عن اجتماعات أوباما بالرياض لم يخرج عمّا استقرأناه وأهمّه أن البعير لم يعترض على اتفاق النووي لكنه يشدد على منع إيران من امتلاك السلاح النووي، كما جرى التأكيد على محاربة الإرهاب القاعدي باليمن،
حلقة بين قوسين على قناة المنار هذا الأسبوع جمعت المعارض اليمني عبدالله السَّلّام الحكيمي من لندن مع علي العماد عضو المكتب السياسي لأنصار الله، ردّاً على استفسار الإعلامية بتول نعيم قال الحكيمي أنه مطمئن من قدرة أنصار الله على حماية اليمن من الانزلاق إلى الفوضي، كما اتبع الحكيمي ذات المنطق الذي جمعنا على أن استقالة عبدربه منصور هادي بهذا التوقيت والترتيب بناها على سوء نيَّة، أضاف الحكيمي أنّه ليس فقط شاهداً على مساعي الحوثيين للتفاهم مع دول الخليج بل كان وسيطاً للمساعي والتي –كما قال- باءت كلها بالفشل في إصرار واضح من السعودية على إسقاط الحوثيين من البنية الاجتماعية اليمنية فحُرِمت مناطقهم من التنمية،
لا أخفي قناعتي بصدق من تابعت من الحوثيين والذين يتكلمون ليس فقط باسترسال الواثق من أمانة الطروحات المبنية على عمق المعرفة بعلوم الاجتماع السياسي بل بتواضع أصحاب قوة وقدرة بالاصرار على المشاركة، اشتممت عفن المذهبية في كلام مناهضي استرداد الثورة الذي قام به أنصار الله وآخرها كلام أحد أعضاء اللقاء الأمريكي – اليمني الواضح ليس فقط في مذهبيته بل وفي الدأب على تبعية اليمن.

أردوغان لا يريد كردستان جديدة في سورية بعد سيطرة المدافعين الكرد على عين العرب وأمريكا تنكر انتهاء تطهير عين العرب من الدواعش، بعض المحللين توقَّع مواساة أمريكا لأردوغان، بعضٌ آخر توقَّع ضغوطاً أمريكية على أكراد سورية للتخفُّفِ من سوريتهم، أما الكرد السوريون فقد أعلنوا أنهم سيواصلون القتال لتطهير كافة قرى عين العرب من الدواعش، أظن أن احتمال اتجاه القوة الكردية شرقاً وتواصلها مع قوات الحسكة والذي سيقطع على دواعش الرّقّة الهروب لتركيا فخرج بعضها مبكراً بمعدّاته،
عمليات الجيش السوري بمحافظة دير الزور الأخيرة والمدرسة بعناية تفاجئ الدواعش القابعين في خنادقهم المحصّنة شرق المطار فقتلت البعض وأسرت آخرين، إطلاق صواريخ من سورية على الجولان المحتل وجيش الاحتلال يؤكد أن الإطلاق مقصود لكنَّه لا يعرف –جيش النظام الصهيوني- من أين أُطلِقَت، سلاح جوِّهم في وضع الأهْبة، تمَّ حساب موقع الإطلاق، قصفنا موقع الإطلاق، قال جيشهم، قال محللوهم أن جيشهم لن يصعد الموقف رغم الإعلان عن إصابتين، المهم –كما قال محللوهم- ألا يفتح حزب الله جبهة الجولان وذلك بأمانيِّهم.

تابعت كلمة السيد عبد الملك الحوثي ولغة جسده بتمعُّن، وما كتبت أعلاه في وقت سابق على إذاعة الكلمة أو في مقالات سابقة لم يخرج عن قناعتي ليس فقط بصدق الرجل وجماعته بل كذلك بمعرفة علمية عميقة للاجتماع السياسي، ما قاله في نوايا منصور هادي يتطابق مع ما قلنا بالأمس، في كلمته؛ دعى الحوثي لاجتماع كافة الفصائل السياسية يوم الجمعة للاتفاق على نقل السلطة سلمياً، سلطة تلتزم بتنفيذ ما اتفق عليه الحوار الوطني واتفاق السلم والشراكة، كفلسطيني .. أكره أن يمر إنسان على وجه البسيطة باغتصاب الوطن كما جرّبته .. فما بالكم بإخوة مصر وسوريا والعراق واليمن وليبيا والصومال والسودان ولبنان .. كلنا في الهمِّ عرب مع الاعتذار لأحمد شوقي لأن تعميمه شرق أليق.

صباحكم جميل .. أيها الدمشقيُّون .. والحلبيون .. واللاذقانيون وأنتم في حياة عادية .. لم ولن ترهبكم قذائف الحقد والجهل .. ترسلون دروساً للدنيا ..
وصباحكم جميل .. وأهل مصر لا يشذُّون عن أهل الشام صموداً وشجاعةً تصميماً في استمرار الحياة ..
وصباحكم جميل .. وأهل اليمن يلفظون كل الزغب الذي دخل على البعض إما جهلاً وإمّا عمالة ..

فايز انعيم

 

إضافة منذ 7 عام
Fayez Eneim
23317
غير محدد

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy