صباحكم جميل .. السبت 25/10/2014

5
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ أَجمل
المناورة بدر 2014 تأخذ طابعا استراتيجيا وتُطرَح إعلامياً على العالم وليس على مصر فقط، هذا ما أراه -وأظنّه في محله- هو رسالة من مصر الجديدة إلى العالم الجديد بخصيصته الجديدة -عالم متعدد القطبية- الذي حلّ محل عالم توهمته أمريكا قرناً كاملاً من التفرّد لعباً بمصائر الشعوب وانتهاب ثرواتها، رسالة مفادها أن مصر تعود إلى مدارات ما قبل كامب ديفيد، تلك المدارات التي كانت مصر فيها مركزَ كل هذه المدارات، عربياً وإفريقيا وإسلامية معتدلة ومسيحية شرقية-إفريقية.

عن مصر كذلك أقول أن التعامل العلمي الراقي للرئاسة المصرية الجديدة بموضوعي حلايب وشلاتين وبسد النهضة يعبران عن رؤية تعاملات واتفاقات وتفاهمات على بساط نجاح-نجاح لكل الأطراف، كما انبه أن سد النهضة سيوهيء مناطق تماس السودان مع أثيوبيا جنات من مزارع الشجرية والعلفية، ولنا أن نتخيل مصدراً مجاوراً لمصر للحبوب وللحوم مما سيؤثر فعلا على تحسين مستوى المعيشة في البلدين وسيشمل بالقطع نمو قطاع النقل البري ونقل بخطوط السكة الحديد ونمو في المدن بين حدود إثيوبيا إلى حدود مصر، ناهيك عن ربط شبكة مصر بمحطة سد النهضة والدخول التي ستنشأ والتوظيف اللازم لتشغيل وصيانة البنيات التحتية وكذلك لشبكات توزيع المنتجات.
الفقرات عاليه كتبتها يوم الثلاثاء فجاء ما ينتزعني من التواصل معكم، أبقيتها في مقال اليوم لصلاحيتها الزمنية.

منذ السبت الفائت ولهذا السبت استمر عجز داعش عز اجتياح كوباني/عين العرب وعبّر عن هذا العجز إدخال داعش للسيارات المفخخة، واستمر تحذير البنتاجون من سقوط كوباني في يد داعش متجاهلين التطور النوعي لمقاومتها بعد دعم الجيش السوري المباشر لكوباني رغم أن الذي سقط من طائرات التحالف من السلاح الأمريكي المراد منه دعم صمود كوباني قد سقط بكامله بيد داعش وبشهادة عيان تركية، تركيا وخلال الأيام الماضية تتنقل بين السماح بدخول أكراد مسلحين لكوباني وبين اتهام مقاومة كوباني بالإرهاب كداعش تماماًـ بل وتماشي بارزاني كردستان العراق في كذبة سماح أردوجاني لكرده صديقه البرزاني فقط لدخول كوباني بسلاحه، ثم بإعلان أردوجاني أصيل بأنه سيسمح بدخول 1300 من أشاوس الجيش السوري الحر بينما نفت مقاومة كوباني موافقتها على ذلك، على كل حال سبحان محيي الموتى وهي رميم وبركاتك ياشيخ أردوجان، تبقى أمريكا مصرّة على ضربات جوية فشلت في مهمة الحد من تمدد داعش، وتبقى تركيا على استياءها من صمود من تسميهم إرهابيين كرد المسلحين، وتبقي السعودية على دهشتها من حجم فشلها باليمن أمام تثبيت خروج اليمن من بيت الطاعة،
أما أنا فأبقى على إندهاشي من تناقض كلام المسلماني بين انتقاد التشرذم المذهبي بين المسلمين وبين ربط التحرك الحوثي باليمن بدافع مذهبي، ونفس المسلماني لم يربط بين حكم القضاء السعودي الغير مذهبي بإعدام الشيخ نمر النمر على غير تكفيره على المذهبية ولا ذكر التميز المذهبي في البحرين، الحوثيون يامسلماني أفندي يحاربون القاعدة والاخوان وهم ذات من تحاربهم مصر، هذا الانفصال الشبكي الذي يعاني منه معظم من أتصادف أن أشاهدهم على القنوات المصرية، والتي مع كل مصاب لجيشنا المصري يفتحون مندبة استاندرد وبعد انتهاء أيام الحداد يعودون للديموقراطية وقانون التظاهر والتناقش الفكري مع مجرمين فالحل الأمني لا يكفي في تكرار تسلسلي صار مملا ومقرفاً.

الرحمة للشهداء، وقطار الشهداء غني بأبطال .. وعذراً على عودة قد تبدو قاتمة وهي غير ذلك .. إنها حزن وحسرة على ضياع وطني وأخلاقي وإنساني مغلّف بالدين الوهابي والسلفي السنِّي .. وأكرر أن على السنّة الذين يتعصبون لها وتنقيتها من هؤلاء المجرمين وتنقية السنّة من كل أسانيدهم، الحرج الذي يبديه الأزهر أصبح في غمرة الاتهام بالسكوت على أرذل رذائل حرمها خالقنا عز وجل ألا هي قتل النفس الذي شابهه الله بقتل الناس جميعاً حيث لا يبقى على البسيطة من يدين بما تعتقدون أنه بمفهوم أداء عبادات الصلاة والصوم والحج والزكاة الخاصة فلا ذنب على سارق الضرائب ومخرب الكهرباء وأول حقوق الناس والسطو على الأراضي!!!!!!!

فايز انعيم

 

إضافة منذ 7 عام
Fayez Eneim
23317
غير محدد

التعليقات

محمد عبد المنعم منذ 7 عام
يااااااه ... زيدوني كان ناقصه كثير فعلا ... المهم حمد الله على السلامة ولا حرمنا الله من مقالاتك
زغباوية منذ 7 عام
حمد الله على السلامة
Fayez Eneim منذ 7 عام
سلمكم الله ولازلت على سفر.
Menem منذ 7 عام
عود حميد!! اما عن المسلمانى فعليك ان تهجره كثيرا وليس مليا كما فعلنا معه ومن هم مثله..
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy