صباحكم جميل .. الأربعاء 17/9/2014

3
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ أَجمل

أحمد المسلماني ينتقد –لدرجة التجريم- زيارة الدكتور أحمد كريمة للحوزة العلمية في قم-إيران ونقل عن صحيفة الحوزة أن د. كريمة يطلب ألا تحصر حوزة قم نفسها في قم بل أن تنتشر في الدول العربية، أحمد المسلماني –كباحث يتبين الأنباء- لم يقرأ في قم إلا أنها مركزُ تبشير بالتشيع واستدراج أهل السنّة بالذات لترك سنّيتهم السمحة المنفتحة، تلك السنّية التي لم تنتج ولا داعشي واحد قطع الرؤوس أو لاك القلوب أودمّر مصالح الناس وكبّر الله على أعماله المباركة، فهو لم يقرأ حوزة قم كمركز علمي لرعاية الأبحاث والدراسات الفقهية واللاهوتية كما حال الأزهر بمصر.
أحمد المسلماني لم يقرأ أن د. كريمة الباحث والعالم المطلع على ما تصدره من دراسات إسلامية مؤهلٌ لتقييم مركز علمي إسلامي عريق ضربت أمثلة على تخريجها ليس فقط علماء بل مفكرين علماء مازجوا بين امتلاك ناصية عالمية الاجتماع السياسي بجانب امتلاكهم عالمية الاسلام فقهاً وعقيدةً، هو لم يقرأ أن اختلاف الفكر لا يحلل للمختلفين معه قتل المختلفين معهم، ولم يقرأ أن معظم المتداول بين عوام السنّة عن المذهب الجعفري الاثناعشري كذب وافتراء –قرآن علي كمثل- وهو ذات الكذب والافتراء المتداول بين عوام الشيعة، كما لم يقرأ أن الشيعة ليسوا كلهم أهل فارس بل هناك شيعة عربٌ وهنود وأفغان وطاجيك و..، وأكرر أن ما يردده المسلماني هو ما يردده الغرب والعربان لإخفاء العدو الرئيسي لنقتل بعضنا بعضاً، ماذا سيكون تعليق المسلماني لو زار د. كريمة حوزات النجف وكربلاء؟

في مؤتمر باريس تابع الجمل انتاج الفئران عن تمخّضه فلم يصل إلى خطة القضاء على داعش، سعود الفيصل -وأمام عجز أوباما وأولاند وكاميرون عن التوصل لخطة القضاء على داعش ترجرج قائلا أن القضاء على داعش سيستغرق 10 سنوات! يا جماعة داعش أصبحت القطب الثاني المواجه لأمريكا وستعود حالة الحرب الباردة بينهما، طبعاً يا جماعة، داعش أقوى من ليبيا القذافي التي قٌضي عليها في شهور، وأقوى من عراق صدام حسين التي سقطت في أيام، يا لهول هؤلاء الدواعش الذين لا يسقطهم إلا عمل صعب جدا وتضحيات لا حدّ لها وهو وقف التمويل، إيييه أين أيامك يايوسف بيه وهبي؟ علينا أن نقدّر التضحيات بالأرواح والمدارس والمستشفيات والأجيال لو قامت الحفنة المعروفة بقطع تمويل الدواعش الذين قد يحللوا قطع التموبل بفتوى الضرورات تبيح المحظورات حين قيامهم بمحظور قطع الأموال، وللتذكير هؤلاء الحفنة سنّية سلفية هدفعها رفع شأن الاسلام والمسلمين، الله أكبر!!
نختم كلامنا عن حلف أمريكا الذي لم يولد بعد بتصريح ديمبسي قائد الجيوش الأمريكية إذ يقول: لا أعرف حليفاً للولايات يعتمد فكر داعش لكني أعرف حليفاً هاماً للولايات المتحدة يموِّل داعش، أظن طالما مخابرات أمريكا المتذاكية عرفت الحليف الذي عناه ديمبسي فبالقطع يكون قد عرفته زمرة الأقل ذكاءً.

قد لا يكون هناك مانعاً لدى أمريكا من العودة بالشرق الأوسط إلى ما كان عليه عام 2011 طالما كان البترودولار ممولاً وليس أمريكا وطالما كان المقاتلين من سنّة العربان والعرب والعجم، الكونجرس سيجتمع وسيقرر لأوباما الصلاحية المطلقة وبشروط أهمها الثلاثة التي أول مال غير أمريكي وثانيها بدون جند أمريكا وثالثها ضمان ألا يعود الإرهاب إلى أمريكا،
من الجدير بالملاحظة أن ما يؤلم رأس المال الأمريكي واغربي ألا تعود حرب ما على بلد ما بأرباح اقتصادية، الصومال بلا دولة خلق قراصنة ليكوّن الغرب قوات مرتزقة –آسف شركات خاصة- لحماية السفن فتفرض الإتاوات على سفن البترودولار ويرتفع التأمين عليها بمردود أعلى لشركات غربية، فوضي ليبيا والعراق وسوريا أتاحت للغرب بترولا رخيصاً، إذن الفوضى التي خلقوها بدأت تدر عليهم مردودات مالية جيدة، لنسأل هل هبوط داعش من السماء على العراق أفاد تركيا في أن تكون الوسيط البترولي بين السارق والمستهلك؟ مع انحسار مصادر النفط المسروق من العراق وسوريا هل من مصلحة الغرب أن تخلق فوضى على ساحل الخليج لتعويض الانحسار الكمي؟ خاصة وأن الغفلة مستفحلة على ساحل الخليج كما كانت مستفحلة في ليبيا؟ والنتيجة بترولٌ أرخص وغازٌ أرخص فيتم بالتالي حصار الغرب للاتحاد الروسي فاعلة.

صباحكم جميل .. بوعي الكثير بهذا المخطط .. وقلق من غفلة من حليف أمريكا القوي –كما أشار ديمبسي- وهو أول الخاسرين ..

فايز انعيم

 

إضافة منذ 7 عام
Fayez Eneim
23317
غير محدد

التعليقات

محمد عبد المنعم منذ 7 عام
مش قادر أبطل ضحك ... أسلوب رهيييب وممتع جدا! الله يفتح عليك!
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy