صباحكم جميل .. الأحد 14/9/2014

3
0

قَدْ يكونُ نُعاسُنا ليلَ أمسٍ على كَدَرٍ، فنصحوا على صباحٍ جميلٍ .. يشحنُ همّتنا على صُنْعِ غدٍ أَجمل

كمال اللبواني عضو الائتلاف الوطني السوري –الذي تمول جيوب أعضاءه مملكة آل سعود- هو في ضيافة نتنياهو، سبق زيارة اللبواني معلومات عن اتفاق سعودي-إسرائيلي على علاقات عسكرية تشمل تدريب الجيش السعودي ليصبح –كما جيش إسرائيل- جيشاً لا يُقهر وكذلك السماح للطائرات الاسرائيلية باستخدام أجواء آل سعود ومطاراتهم، والاتفاق السعودي-الاسرائيلي سبق مؤتمر جدة الذي رأسه كيري الأربعيني والذي نتج عنه تردد دول فاعلة كمصر والأردن وتركيا في تقديم القوة البرية لتحالف أمريكا لمحاربة الدولة الاسلامية في العراق، وقطر تطلب من الاخوان مغادرتها وقد غادرها بالفعل بعضهم،
هذه الوقائع ستسرّع –في رايي- من ظهور هذا الاتفاق للعلن خاصة لو أضفنا لها مشاكل اليمن واتجاهها لتبني كثير من مطالب الحوثيين والذي تعتبره السعودية لا يصب في مصلحتها، فمن الغريب أن تعين السعودية سفيرا لها باليمن بعد فقط يومين من قرارها إغلاق السفارة في صنعاء وهو المستهجن ممن نصّب نفسه وصياً على اتفاق اليمن الذي فرض الهادئ هادي بدلاً من الصالح صالح على وتر شهاب الدين ..... من أخيه وهي كذلك من نصبت نفسها راعيا صالحاً لديموقراطيات عربية فتلقي عليها قبسات من ديموقراطية الزفت والرمال لاتفرق بين المذاهب إلا كتفرقتها بين الزفت والرمال.

كيري من القاهرة يعلن أن أمريكا تدعم مصر في مكافحة الارهاب في سيناء بينما لم يذكر الارهاب الذي قدم من ليبيا، وكيري قال أنه ناقش مع السيسي الخطوات التي يمكن أن تتخذها مصر للمساعدة في التصدي لداعش في العراق –وهو ما توقعناه في مقال سابق- وكأنه نسي التصدي للحوثيين، وكيري لم يعلن ضم مصر لتحالف أمريكا لمحاربة داعش العراق، كيري عاد من تركيا خائب الأمل في مشاركتها على السعر المعروض، وقطر نكّدت على كيري ليس قط بانسحابها من الحلف إياه بل بطردها الاخوان المسلمين كذلك،

القرضاوي أعلن عن معارضته لنية حلف أمريكا محاربة داعش، لا معلومات عندي إن كانت قطر سترص القرضاوي مع الاخوان أو ستعتبره مواطناً قطرياً يمكن تطبيق الحجر عليه بحجة الخرف.

صباحكم جميل .. مع تركيز الجيش العربي السوري على اصطياد الرؤوس الكبيرة للتنظيمات فيتم محو التنظيمات عن الوجود فيدفع السوريين للعودة لحضن الوطن..

فايز انعيم

 

إضافة منذ 7 عام
Fayez Eneim
23317
غير محدد

التعليقات

Menem منذ 7 عام
سرعة دوران الدوامة تزداد.. الله لطيف بعباده!!
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy