أنشودة شمس

3
0

لم تخلُ دردشات هاتفية مبكرة مع المبدعة بشرى أبو شرار من استفسار مني لها إن كانت تعنى كذا متفحصاً تطابقه مع فكرة ما وطنت في ضميري، وعندما تكرر التطابق كففت عن هكذا استفسار.
وأذكر أن علّقت لها في دردشة هاتفية غلى قراءتي "شهب من وادي رم" أن صوغ الجمل أقرب للقصيدة منه للرواية واستغربت من ملاحظتي وشعرت حينها أني تعجلّت في الحكم قبل أن أستكمل تتبع ما كتبت وابتلعت الفكرة مصرّاً على كتابة بديعة وإبداعية في محاولة تفتيت قلق المبدع فيها ولا أظنني أفلح في قلق كل حريص على الابداع.

بعد قراءة "دورا" ثم "أنشودة شمس" أتأكد من حيرة نصوص بشرى بين القرب الشديد من الشعر وإصرار بشرى أنه نثر. ولعلّي أكشف سراً لبشرى ممارسة إعادة فواصل جمل متتالية لنصوصها النثرية وباستبدال كلمات قليلة أخذ نص التجربة تفعيلات الخليل على نسق بدر شاكر السياب و نازك الملائكة ومحمود درويش ولا أهضم أي أسماء عظيمة في قافلة الشعر الحديث.

وخفت أن لو استمررت أن أعيد صياغة ما تبدع بشرى بفهمي أنا وتفاعلي أنا فأغتصب ما ليس لي بحق.

أناشيد العراق بلغت قمة فوران الوطنية.

فايز انعيم

 

إضافة منذ 7 عام
Fayez Eneim
23317
غير محدد

التعليقات

الباشمهندسة منذ 7 عام
ان شاء الله ابحث عن شعرهاواقرأ ما كتبته في أنشودة شمس
Fayez Eneim منذ 7 عام
بشرى تكتب الرواية لكن باسلوب أقرب للشعر لما تحمله كلماتها من روحانية وطنية موسيقية تدخل القلب.
زغباوية منذ 7 عام
طيب ممكن حضرتك تنزل لنا شعرها بعد استئذانها طبعا
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy