كيري والكلب وأوباما والروبوت

3
0

لم يندهش الصحفيون من ظهور كلب على منصة المؤتمر الصحفي فدهشتهم كانت برؤية كيري قابضاً على طرف الآخر حبل الكلب. وربما افترض منظمو المؤتمر الحاجة لمترجم بلغة الإشارة وأظنهم تفاجئوا أن كلب كيري لم يطع أوامره فانشغل به عن الحاضرين فكلبه كذلك لم يفهم أوامر كيري التي تُرجِمَت للغة الإشارة. لعل كيري أطلق تنهيدة عميقة قائلاً: حتّى أنت يا وفي! وما توقعت أن يستعين كيري بما يشتت تركيزه فكأنه استبدل الفولدر الذي عادة ما كان يصعد به للمنصات بكلبه المُغَذّى برؤوس مشاكل العالم المنوط به معالجتها. ويبدو أن كلبه استشكل عليه ترجمة أوهام السيد فاضطربت تحركاته حتى محاولة إزاحة سيده عن الميكروفون ليبرز وجهه –الكلب- متحدثاً مع الحضور.

يتدخل أوباما عندما تكبر مشكلة ما على قدرات كيري، وعندما أعلنت كوريا الشمالية مؤخراً نيتها إجراء تفجير نووي تجريبي وجد أوباما أن الأمر يستلزم زيارة بلدان الشرق الأقصى وكالعادة أطلق تهديدات لم يعرها الكوريون الشماليون والصينيون والروس الاهتمام اللائق بتهديدات وتحذيرات أمريكية على غير ما كان عليه الوضع بعد برجي نيويورك 2001.

أهم منجزات أوباما خلال جولته تمثلت في نجاحه المبهر في اثبات مهارته في لعب كرة القدم وردة الفعل المتقنة أمام روبوت يابلني مبرمج على لعب كرة القدم. وطالما أرسل أوباما رسائل ذات معني لرؤساء الصين وكوريا الشمالية وروسيا وإيران وسوريا وأوكرانيا الممزقة واليابان وكوريا الجنوبية المرتعدتين عن طريق الروبوت بعث كيري برسائل أيضا ذات معنى لوزراء خارجية ذات الدول عن طريق كلبه.

فايز انعيم

 

إضافة منذ 7 عام
Fayez Eneim
23317
غير محدد

التعليقات

محمد عبد المنعم منذ 7 عام
ملاحظة فعلا !
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy