سوريا وكيري والمهل .. مقدمة نشرة أخبار قناة توب نيوز الفضائية 16-9-2013 .. ناصر قنديل

3
0
أعلن وزير الخارجية الأميركي جون كيري أن أمام سوريا مهلة أسبوع لتسلم أسلحتها الكيميائية وإلا فالحرب بإنتظارها وكان هذا هو أول رأس جبل الجليد في التسوية التي أعدها تفاهم عال المستوى بين سوريا وروسيا في قلب عاصفة الحرب على التوازي مع إعداد أفضل أنواع السلاح والعدة لمواجهة الحرب نفسها.

تبين أن كيري كان قد إطلع بسرعة على معاهدة الأسلحة الكيماوية وفيها ذكرٌ لمهلة أسبوع تُمنح للدولة الطالبة للإنضمام للمعاهدة يتم خلالها تقديم سجلات وقوائم ما لديها من سلاح كيماوي وما يتصل به من مخازن ومعدات ومصانع ووثائق وليست مهلة لتسليم السلاح.

في المرة الثانية خرج كيري يقول ان حكومته تعتبر قبول سوريا بالمبادرة الروسية مناورة وأن أحدا لن يقبل مهلة الشهر التي طلبها الرئيس السوري الدكتور بشار الأسد للبدء بالتعاون مع المنظمة الدولية بعدما تقدمت حكومته بطلب الإنضمام، ويبدو -مرة أخرى- أن كيري نسي أن يقرأ الفقرة التي ترد فيها مهلة الشهر وهي هذه المرة مهلة للمنظمة كي تعتبر الدولة التي طلبت الإنضمام عضواً، والرئيس الأسد اوردها في هذا السياق فقال: "أننا تقدمنا بالطلب ويفترض خلال شهر أن يكون قد بدأ التعاون بيننا وبين المنظمة ".

في المرة الثالثة وقف كيري يناقش نظيره الروسي سيرجي لافروف حول ضرورة اللجوء إلى الفصل السابع وصحّح له لافروف أن القرار يصدر عاديا ويكون الإتفاق بين دول مجلس الأمن دائمي العضوية -بعد نهاية مهلة السنة المحددة في ميثاق المنظمةالدولية لتأكيد تعاون الدولة المعنية او عدم تعاونها- على اللجوء للفصل السابع إذاجاء في التقرير أن الدولة المعنية لم تتعاون.

في المرة الرابعة أطل كيري يقول بتدمير الأسلحة بدلا من تسليمها بعدما إستدرك خطأ كلامه الأول عن التسليم، فصحح لافروف -مجددا- أن المقصود في مواثيق المنظمة هو وضع الأسلحة في عهدة المنظمة، اما التدمير فهو مسؤولية دولية تحتاج تجهيزات وتمويلاً طائلين، و للتذكير - يقول لافروف - "فبلادي وبلادك لم تدمرا بعد الأسلحة الكميائية التي إتفقتا على تدميرها منذ العام 63 في أول إتفاقية حد من إنتشار الأسلحة بين موسكو وواشنطن بسبب عدم تجهيز المعامل الكافية للإتلاف، والخبراءيقولون ان تدمير ما لدى سوريا يحتاج خمس سنوات وثلاثة مليارات دولار على الأقل، وإذا كنت مضطرا لقول شيئ يغطي التراجع عن الحرب فيمكن ان اساعدك لكن دون الوقوع في أخطاء قانونية".

يروي ديبلوماسي روسي هذه الوقائع ليقول هل يدل هذا ان إنضمام سوريا لمعاهدة السلاح الكيميائي كان على جدول أعمال أميركا؟
ويتابع الدبلوماسي ان الرئيس أوباما تفاجأ بعرض الرئيس بوتين للفكرة في لقائهما على هامش قمة العشرين كبديل يجنِّب الروس والأميركيين مواجهة حتمية ويجنب أوباما صورة الرئيس الضعيف أمام مخاطر كبرى في ظل تعاظم النقمة على الحرب ويمنحه سببا جيدا للتراجع عن الحرب، لابل وإن اوباما طلب ان يقدم لافروف شروحات وافية لكيري عن المراجع الواجب الإطلاع عليها لتقديم نبذة موجزة للجنتي الخارجية والأمن في الكونغرس كتمهيد للسير بالتسوية.

يبتسم الديبلوماسي الروسي ويقول أن الرئيس بشار الأسد أنضج تفاصيل المبادرة مع الرئيس بوتين قبل اسبوع من قمة العشرين وأن زيارة الوفد السوري لموسكو بعد قمة العشرين بيوم واحد كانت منسّقة لغرض الإعلان عن المبادرة والقبول الفوري بها وإلا لأحتاجت سوريا إلى ايام على الأقل كي تجيب على المبادرة لو كانت تتبلغ بها للتو.

يختم الديبلوماسي الروسي بالقول حتى مهلة الأسبوع لتسليم السجلات الأولية الواجب على سوريا إحترامها والتي ينتظرها كيري وهو يعلم انها مهلة ضيقة فسوريا لن تحتاجها وسيفاجأ كيري أن سوريا ستقدم سجلاتها قبل الموعد وقبل المهلة لأنها قد أعدت نفسها مسبقا لآليات الإنضمام وما تحتاجه من وقت هو يومين ربما لإنهاء تمرير اختام التصديق الرسمي بتاريخ حديث على أكثر من نصف مليون صفحة يفترض أن تشكل الملف المطلوب.

ناصر قنديل

وأزيد أن كيري زار اسرائيل المصدومة من انكفاء أمريكا عن ضرب سوريا مع ملاحظة أنه تجاهل تماماً إخبار أدواته العربية، وانطلق سيل التصريحات المغالطة والمرتجفة من نتنياهو وغيره وأمامهم ستكون نسخة كربونية لعجز أمريكا المستقبلي عن تهديد إيران.

انتقاء وتهذيب فايز انعيم

 

إضافة منذ 10 عام
Fayez Eneim
23327
غير محدد

التعليقات

Menem منذ 10 عام
when GOD wells ,all winds bring rains.
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy