جيوسياسة افريقيا القاعدية ... ناصر قنديل

2
0
قرأت لكم هذا الصباح:

- يبدو أن تجربة اليسار الفرنسي في الحكم ستؤكد معادلة ان الغزوات الإستعمارية التي تشنها فرنسا تتم في عهود حكم اليسار

- ظن هولاند أن وصوله للسلطة سيكون نزهة عنوانها التخلص من الأعباء التي ترتبت على التدخل في افغانستان والتفرغ للداخل الفرنسي المتعب

- إستعد اليسار ليضع برامجه الإجتماعية قيد التنفيذ وخصوصا ما يتصل منها بضمانات الطبقات الوسطى والسياسة الضرائبية الجديدة

- فوجئ اليسار أن أولوية الخروج من الأعباء المترتبة على الحروب تخص الولايات المتحدة لتوكيل دول الأطلسي وفي طليعتها فرنسا بتولي المهمة

- العاصفة التي ترتبت على لعبة الربيع العربي أطلقت قوى التطرف الإسلامي في المنطقة كلها تحت عباءة الأخوان والرعاية التركية القطرية

- العباءة التركية الفرنسية التركية ممزقة بخلافات عميقة تتصل بالملفين الأرمني والكردي والإنتهاكات التركية لحقوق الإنسان

- العباءة الفرنسية القطرية خزانة أموال طائلة وضعها القطريون إستثمارات تنتهك حقوق الفرنسيين وملأوا جيوب هولاند وطاقمه بالرشاوى

- مهمة فرنسا حصر الأضرار وملاحقتها بدءا من الصحراء الفريقية الغنية بالاورانيوم والبداية من مالي

- توهم الغرب أنه يستخدم القاعدة في مشروعه ويجلبها في نهاية المطاف إلى المذبحة في سوريا ليستنزف بها الدولة السورية وتكون النهاية تفويضا بتصفية قواها

- القاعدة إستخدمت اوهام الغرب وحددت وجهتها وهي التمركز في افريقيا وإستدراج الغرب إليها

- الغرب وقع في الفخ وفرنسا دخلت نزيفا لن يتوقف وسيظهر كم إستعدت القاعدة للمواجهة القادمة

- بدأ نزوح الجماعات المتطرفة للدول الأفريقية والسلاح متاح في ليبيا لحسابها و جاهز للنقل الى الداخل الافريقي او سواحل اوروبا طبقا للحاجة

- هولاند الغبي يظن نفسه ديغول اثناء احتلال الجزائر ويغرق في الرمال ويبقى صوته مرتفعا

- إستقالة هولاند بدأت تصبح هدفا وستعلو الأصوات ولن يكمل ولايته فبعد سنة سيخرج من الأليزيه يجرجر خيبة غباء اليسار

- سيكون بإنتظار هولاند محققون يسألونه هل تسببت الأموال القطرية بتغيير خطط المواجهة العسكرية في مالي بصورة رتبت المزيد من الخسائر

- سيكون على هولاند أن يجيب المحققين عن كمية الرشاوى التي تقاضاها ويمضي بقية حياته ذليل الخيبة الإستعمارية والفساد معا



ناصر قنديل

19-1-2013

 

إضافة منذ 11 عام
Fayez Eneim
23327
غير محدد

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy