Nomophobia

4
0
هناك الكثير من الأمراض النفسية التي تظهر مع التقدم في الزمن والتقنية، ومنها "النوموفوبيا" وهو الخوف من البقاء بدون الهاتف "التكنولوجيا" وكلمة Nomophobia هى إختصار No-Mobile-Phone-Phobia، وقد أثبتت الدراسات التي تمت مؤخرا في الولايات المتحدة أن المصابون بهذا المرض تصل نسبتهم تقريبأ إلى ثلثي البالغين.

فمع تقدم التقنية أصبحت الهواتف هى كل شيء بالنسبة لعدد كبير منا، فمن خلاله تستطيع إجراء مكالمات ومتابعة البريد والتخطيط للمهام التي تريد أداءها ومتابعة فريق العمل الخاص بك، وإذا أردت الاستماع إلى المقاطع الصوتية فالهاتف هو وسيلتك أيضا، اللعب والترفية أيضا يكون على الجهاز، حتى ممارسة الرياضة أصبحت تتم من خلاله حيث يوجد مئات التطبيقات التي تقدم لك تدريبات رياضية ومتابعة للوزن، وأصبحت الأجهزة تقوم بفعل كل شيء لذا بدأ يظهر مرض وهو الخوف من البقاء بدون هاتف، فما هو هذا المرض وما هى أعراضه؟ وهل نعاني منه؟

عدد كبير منا يفتح جهازه كل فترة ويضغط على زر الهوم ليرى هل قام أحد بإرسال رسالة له بدون أن يلحظها أو هل جاءه إشعارات جديدة من الفيس بوك، أو اتصل أحدهم ب
ه دون أن يشعر، وقالت الدراسات أن ثلثا الأمريكيين يعانون من هذا الأمر بل والأمر الأكثر خطورة أن الدراسات أظهرت أيضا أن النسبة زادت 13% خلال العامين الأخيرين وهى زيادة مرتفعة. كما ذكرت الدراسة أن الشخص العادي يفحص جهازه 34 مرة يوميا للتأكد هل هناك جديد أم لا، فإذا كنت تشك أن لديك هذا المرض فإليك بعض الأعراض لهذا المرض:

- النظر إلى الهاتف بشكل مستمر للتأكد هل فاتك مكالمة أو رسالة.
- استخدام الهاتف في أماكن غير لائقة مثل السرير ودورة المياة.
- التأكد طوال الوقت أن هاتفك مشحون تماما حتى إن كنت في المنزل ولن تغادر مكانك قريبا.
- لا تستطيع مغادرة المنزل بدون أن يكون هاتفك معك حتى لو لدقائق مثل جلب أشياء من السيارة أسفل المنزل.
- الامساك بالهاتف بمجرد الاستيقاظ من النوم وحتى قبل القيام من الفراش.

إذا كنت تعاني من هذه الأعراض أو أحدها فأنت تعاني من هذا المرض، وربما يكون هذا المرض النفسي ليس خطيرا لكن له أعراض جانبية على المدى البعيد بأن يصبح الجهاز هو كل حياتك وفي حالة فقدانه سيحدث أضطراب في حياتك. وإليك بعض النصائح لمقاومة هذا المرض.

- اسع أن تضع الهاتف بعيد عنك أثناء النوم.
- أطلب من صديق أو زوجتك أو أهلك أن يأخذوا الهاتف منك ولو لساعتين في اليوم.
- عندما تستيقظ من النوم وتمتد يدك تلقائيا إلى الهاتف، حاول أن تتوقف ولا تضغط على الزر لتشاهد ما الجديد.
-أثناء النوم فعل خاصية عدم الإزعاج أو اجعل الهاتف صامت أو اغلقه.

 

إضافة منذ 11 عام
Shady Taha
3653
غير محدد

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production. Privacy Policy