أيام النصر .. الأحد 11/11/2018

2
0

قدر الله أن تُحَرَّر فلسطين .. وهو وشيك الوقوع
بادر التحالف العربي العدواني على اليمن بالطلب من الويلات -الولايات- المتحدة الأميركية بإنهاء تموينها الجوي لطائرات التحالف العربي القاذفة والمقاتلة التي تقصف أهدافاً في اليمن! وبادرت أميركا فوراً بالترحيب بهذا الطلب، هذا الطلب قد خرج عن التحالف عقب تسريبات من واشنطن عن قرار ما سيصدر عن الكونجرس يطلب فيه من البنتاغون التوقف عن تموين طائرات تحالف العدوان على اليمن،
وكان مدهشاً أن يعدد بيان تحالف العدوان على اليمن طائرات التموين التي في حوزة دوله، بل وكان الأكثر إدهاشاً متمثلاً بذكر عديد طائرات التموين الجوي التي تمتلكها دولة الكويت وكأنه يكشف للعلن مشاركة كويتية ما في عمليات العدوان على اليمن، أو بغمز يطلب من الكويت التي نأت بنفسها عن المشاركة في تحالف العدوان على اليمن للاشتراك في العمليات، هذا الإقحام للكويت قد يكون الغطاء لهذا التحالف بأن انعقاد المباحثات التي دعا لها جيمس ماتيس وزير دفاع أميركا لو تقرر انعقاد المباحثات اليمنية في الكويت، والذي سيبدو وكأن المباحثات لإنهاء الحرب على اليمن تنعقد في إحدى دول التحالف، أي بقرار منها وسط ضوضاء إعلامية تغطي على فشل 4 سنوات!
ما لم يلحظه الذي صاغ البيان عما تمتلكه من دول العدوان من طائرات تموين، وما بدأ من الصياغة أنها بذلك تستغني عن خدمات الويلات -الولايات- المتحدة الأمريكية بزوغ استفسار جدي: ماذا كان إذن الغرض من طلب هذه الخدمة اللوجستية من أميركا والتي كلَّفت التحالف المال الكثير؟ أهو التغطية الأميركية السياسية لكل جرائم القصف الجوي الذي استهدف البشر والحجر والتاريخ برشوة أميركا الترامبية؟ وما أراه أن التحالف العربي العدواني قد أظهر سذاجة كبيرة في تبرعه بإسقاط أية مسؤولية عن جرائم حرب اليمن عن أميركا الترامبية من جانب، والتبرع المجاني بتحمل دول التحالف العربي العدواني كامل المسؤولية!
أهم ما جاء في كلمة سيد المقاومة السيد حسن نصرالله التي ألقاها يوم أمس السبت بمناسبة يوم الشهيد العديد من المواقف الاستراتيجية أستطيع اختصاره بما يلي؛ لا فرصة لنزع سلاح حزب الله، ولا تفريط بحق نواب سُنَّة حلف المقاومة في وزارة واحدة وربط تسمية وزراء الحزب بكلمة رضى منهم حصراً، وأن على لبنان مناهضة العقوبات لكي تحمي قوة لبنان ومنعته على المدى الطويل، وأن التطبيع مع العدو الإسرائيلي الذي تقوم به بعض دول الخليج هو خيانة للقضية الفلسطينية ولن يسمح محور المقاومة بتمريره!
وتوج السيد حسن نصرالله كلمته بالتأكيد على حقيقة أن نصر اليمن على التحالف العربي العدواني على اليمن بات الآن أقرب كثيراً!
حلقة هذا الأسبوع من برنامج جورج غلاوي تناولت هيمنة الدولار وهو الموضوع الذي سبق وأن أثرناه في عدد من المقالات السابقة! الحلقة ستتناول الاجراءات التي بدأتها الدول الممتعضة من العنجهية الأميركية في تلاعبها بعملاتها وباقتصادياتها، وقد اتضح من الإعلان عن الحلقة أن جورج غلاوي يُرجِع حروب أميركا العديدة المنتشرة على كافة قارات بين عسكرية. اقتصادية إلى محاولة الحفاظ على مكانة الدولار الأحادية في الاقتصاد العالمي!

تجليات:
• الحائزات على ذهبية ألمانيا عن اختراع قماش يحجب الرؤية الليلية هم طالبات مدرسة البتول بالضاحية الجنوبية!
• لله درُّ حزب الله واليمن! بضع مئات من جلاميدهم يهزمون عشرات الألوف من أعدائهم المدججين بالسلاح الأميركي_الغربي!
• إنكم ملاقون أعظم نصرٍ لأعظم صبرٍ في التاريخ، قالها الزعيم أنطون سعادة في الشعب الفلسطيني في جُمَع مسيرة العودة!

فايز إنعيم
zedony.com/fayezeneim

 

إضافة منذ 4 يوم
Fayez Eneim
22601
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production