أيام النصر .. الخميس 11/10/2018

2
0

قدر الله أن تُحَرَّر فلسطين .. وهو وشيك الوقوع
أزعر البيت الأبيض دونالد ترامب عاد يتسول لقاء آخر مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون! كما عاد لمرة رابعة خلال الفترة البسيطة الماضية إلى طلب أموال الملك السعودي سلمان مقابل الحماية الأميركية لملك آلـ سعود! الأزعر ترامب بعد أن أهان ملك السعودية 3 مرات متتالية خلال أسبوع صمت أسبوع واحد، ثم عادت ريمة لعادتها القديمة!
تكشَّف المزيد من أسباب تقديم نيكي هايلي مندوبة أميركا في مجلس الأمن الدولي على الصحافة الأميركية التي أجمعت على وجود خلافات مع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، وكان من السهل رؤية الاكفهرار على وجهها أثناء لقائها بالأزعر ترامب! ولأنها أشارت في طلب الاستقالة إلى نوع من ضمان حريتها في التحرك الدبلوماسي بعيداً عن ضغوط من أي كان فقد غمزت الصحافة الأميركية من قناة التقارب بين ترامب وبومبيو بأنه في الحقيقة أوثق مما كان عليه بين ترامب وتيليرسون وهو ما حد من حريتها كونها باتت تحت رئاسة بومبيو، وأكاد أؤكد أن دفع نيكي هايلي لمزيد من العقوبات على كوريا الشمالية لم يرُق لبومبيو حيث رآه تقويضاً لخطته تجاه كوريا الشمالية، بل ورآه قد تسبب في انزعاج كوريا الشمالية وقرار وقفها أي إجراء آخر قبل رفع العقوبات، فقد تابعنا مسارعة بومبيو لزيارة بيونغ يانغ ولقاء رئيسها كيم جونغ اون والذي لم يحدد موعد لقاء ثان بين الزعيم الكوري والأزعر! وعلى ما سبق كانت من الذكاء بحيث تستبق إقالتها بالاستقالة فتتوقع مثلاً أن يكون هناك إشارة مباشرة من قبل كوريا الشمالية على أداء نيكي هايلي العدائي في جلسة مجلس الأمن الدولي التي طرحت خلالها مشروع زيادة العقوبات والذي سقط بالڤيتو الروسي!
المحللون الإسرائيليون عبروا عن عميق أسفهم لرحيل نيكي هايلي عن مندوبية مجلس الأمن الدولي، قالوا أن إسرائيل قد فقدت بذهابها صديقاً لإسرائيل لم يوفر أية مناسبة ليس فقط للدفاع عن إسرائيل، بل وكذلك بمن يهاجم بضراوة منقطعة النظير كل من يمس إسرائيل بأي انتقاد! فقد قالت في بدايات تعيينها أنها لا تلبس الكعب العالي كمتتبع للموضة، بل لتضرب بها وجه كل من يوجه أي انتقاد لإسرائيل! ولعلي أضيف لعنة الأسد التي تصيب كل من يدعو لرحيل الأسد بالرحيل وهو يرى بقاء الرئيس الرجل في مكانه!
كنت قد أشرت في مقال أمس الأربعاء لتنسيق ما بين الأمن التركي والاستخبارات الأميركية كي يخرج التقرير التركي بخصوص اختفاء جمال خاشقجي أو مقتله بما يتفق مع المسار الذي تريده أميركا، ولعل دعوة أزعر البيت الأبيض لخطيبة خاشقجي خديجة للبيت الأبيض يؤكد ما ذهبنا له بأن البيت الأبيض بات المشرف المباشر على محتوى التقرير التركي، وأشير كذلك لعرض الـ إف بي آي على السعودية مساعدتها في التحقيق في كشف غموض اختفاء جمال خاشقجي، وقد لا أذهب بعيداً لو قلت بأن قضية جمال خاشقجي ستُضاف إلى جاستا، وأؤكد بأن الثمن النهائي سيكون تسليم ملكية أرامكو بالكامل لأميركا!
الاستخبارات البريطانية سلمت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي تقريراً يتهم روسيا الاتحادية ببناء قاعدتين عسكريتين في شرق ليبيا، صحيفة الغارديان البريطانية التي نشرت التقرير أشارت بأن روسيا ستعمل من ليبيا سورية ثانية! كما تنبأت الصحيفة بأن التمركز الروسي في ليبيا سيزيد من خطر تنامي الهجرات غير الشرعية للدول الأوروبية! الموضوع بالون اختبار! وقد ينقلب على الغرب بأنه قد صنع الفوضى في ليبيا ثم عجز عن إعادة البلد للاستقرار والأمن رغم مضي أكثر من 7 سنوات، في صورة لم تختلف عن حال الصومال ولا حال العراق ولا حال المدن التي ادعى التحالف الدولي بقيادة أميركا تحريرها من داعش حيث بقيت خراباً شبه تام حيث دمَّرت البنى التحتية اللازمة لحياة الناس!

تجليات:
• المجلس الانتقالي في جنوب اليمن يهدد أمن الملاحة في بحر العرب والبحر الأحمر ومضيق باب المندب في حالة تجاهل العالم له!
• سياسة واشنطن الخارجية تقوض الثقة في الدولار كأداة مالية عالمية وعملة احتياطيات رئيسية، القيصر فلاديمير بوتين!
• أزعر البيت الأبيض يطالب الدول الغنية كالسعودية واليابان وكوريا الجنوبية بتقديم المال لأميركا مقابل مظلة الحماية الأميركية!
• روسيا قررت تزويد الجيش السوري بجهاز الإعماء الكهرومغناطيسي لطائرات العدو على كامل ساحل المتوسط السوري!
• إنكم ملاقون أعظم نصرٍ لأعظم صبرٍ في التاريخ، قالها الزعيم أنطون سعادة في الشعب الفلسطيني في جُمَع مسيرة العودة!

فايز إنعيم
zedony.com/fayezeneim

 

إضافة منذ 6 يوم
Fayez Eneim
22436
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production