كيف تمحي أثر الكلمة الجارحة من النفس ؟

0
0
خاطرة أعجبتني يقول صاحب الخاطرة :
عند سماعك قولاً مؤذياً. أو جارحآ... من زوج أو أخ أو أخت أو أب أو أم أو قريب او صديق أو حبيب. يقع بالقلب ألم. ويحدث في النفس خدوش.
فإذا العبد سكت وتجاوز عنها سمي هذا ، بالحلم ،، او بالعفو ..
ولكن .. كيف أتجنب هذا الألم ؟
والأهم كيف أحافظ على القلب من سهام تلك الكلمات المؤذية.
لكي لا يمرض قلبي بمرض مثل الكره ،أو الغل ، او الحسد. أو مرض جسدي. أو عصبي .الخ

العلاج جاء بالقرآن العظيم في ثلاث مواضع كما يلي..
قال الله عز وجل في نهاية سورة الحجر :
﴿وَلَقَد نَعلَمُ أَنَّكَ يَضيقُ صَدرُكَ بِما يَقولونَ ()
فَسَبِّح بِحَمدِ رَبِّكَ وَكُن مِنَ السّاجِدينَ﴾

وفي أواخر سورة طه :
﴿فَاصبِر عَلى ما يَقولونَ وَسَبِّح بِحَمدِ رَبِّكَ قَبلَ طُلوعِ الشَّمسِ
وَقَبلَ غُروبِها وَمِن آناءِ اللَّيلِ فَسَبِّح وَأَطرافَ النَّهارِ لَعَلَّكَ تَرضى﴾

وفي أواخر سورة ق :
﴿فَاصبِر عَلى ما يَقولونَ وَسَبِّح بِحَمدِ رَبِّكَ
قَبلَ طُلوع الشَّمسِ وَقَبلَ الغُروبِ﴾

فلك أن تلاحظ الأمر بالتسبيح بعد كلمة ( يقولون ) فوراً،، أي عند سماع الكلام المؤذي .

فسلامة القلب أمر مهم ، وكأن التسبيح يقي قلب العبد.
من أي أذى يسببه هذا الكلام ،، وليس وقاية فحسب..
بل يورثك رضى تشعر به يستقر في قلبك !

فوالله إن تطبيق هذا الآيات من خلال حياتك اليوميه.
لأعجب مايكون وأثره أسرع مما نظن....

اذن العلاج واضح وجلي وهو بكثرة التسبيح عند سماع كلام جارح ومؤذي
فلنكثر من التسبيح
سبحان الله ، الحمد لله ، لا إله الا الله ، الله أكبر ، لا حول ولا قوة إلا بالله
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

 

إضافة منذ 11 يوم
غير محدد

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production