أيام الحصاد السوراقية .. الثلاثاء 17/04/2018

2
0

عام قدر الله أن تُحَرَّر فلسطين .. عالقدس رايحين .. شهداء بالملايين
متحدثة البيت الأبيض نفت ما ادعاه رئيس فرنسا إبن روتشيلد إيمانويل ماكرون بإقناعه السفيه دونالد ترامب على إبقاء القوات الأميركية في سورية! وهو ما اضطره إلى لي كلامه بأنه فُهِم خطأً! ونفت في نفس الوقت ما صرحت به نيكي هيلي، وأكدت المتحدثة بأن انسحاب القوات الأميركية من سورية سيتم بأسرع ما يمكن! وأميل إلى تصديق تصريحات البيت الأبيض على الظن -ليس معلومات- بأن تحذيرات جدية قد وصلت للبنتاغون بأن قوات النصر المبين ستردُّ على قصف العدوان بقصف قواعده الهشة في سورية، وأظن أن البنتاغون قد قرأ تأثير العدوان الثلاثي على نتائج انتخابات العراق البرلمانية، فالمظاهرات الشعبية المستنكرة للعدوان كذلك رسالة واضحة تؤكد حراجة الوجود الأميركي في سوراقيا، وكالة بلومبرغ الأميركية قالت أن فشل العدوان الثلاثي قد قوَّى موقف الرئيس الرجل بشار الأسد،
"مسار جنيف قد يكون أول ضحايا العدوان -الثلاثي- على سورية" كانت إحدى جُمَل كلمة سيد المقاومة السيد حسن نصرالله عصر يوم الأحد الماضي، وهو ما قد يؤكد توقعات للمراقبين والمحللين بأن مسار جنيڤ السوري للتسوية السلمية قد تبدد فعلياً، ولعل نقمة المعارضات السورية على أميركا بعد فشل العدوان الثلاثي واتهامها بعدم جدّية مساندتها لها قد أدّى لاحتمالية سقوط مسار جنيڤ، فبعد نفي متحدثة البيت الأبيض تصريحات ابن روتشيلد ماكرون الخاص ببقاء القواعد الأميركية في سورية فسوف لن يستطيع إعادة جنيڤ السوري للحياة آخذين في الاعتبار تبدد ثقة قيصر بقدرة ابن روتشيلد ماكرون على وقف تبعيته لأزعر البيت الأبيض السفيه! على أن بمقدوره فقط تقديم العزاء بموت جنيڤ السوري لمعارضات الخارج! وأزعر البيت الأبيض قال بثقة أن عدوانهم الثلاثي قد دمَّر معامل ومخازن الكيماوي، وأيد قوله شريكاه في ثلاثي العدوان، وهو ما يعني انتهاء الحاجة للخوذات البيضاء وفبركات حسب الطلب، التداعيات تتوالى يوماً بعد يوم! إنها لعنة سورية تصيب كل من يمكر أو مكر لها بسوء! وستبقى احتفالات الشعب السوري قائمة ودائمة!
بإيعاز أميركي لجنة المراقبة الأمنية في الأمم المتحدة تمنع ذهاب لجنة حظر الأسلحة الكيماوية الموجودة في دمشق إلى دوما التي أعلنها الجيش العربي السوري منطقة آمنة سامحاً بعودة أهلها إلى بيوتهم! أميركا تعرف أن لجنة التحقيق لن تجد شيئاً في دوما! وتعرف أميركا أن اللجنة ستثبت أن الموضوع مفبرك! ولا أظنُّ أن عدم السماح للجنة التحقيق بدخول دوما يخرج عن السعي بمقايضة دخولها مقابل تعهد باستمرار مسار جنيڤ قائماً! وما أتمناه -وأثق في دقة القراءة- من الدولة السورية هو إتمام إسقاط كل معارضات الخارج، وبأن يتم إعادة تشكيل وفد المعارضة السورية وفق مخرجات سوتشي، وبشرط إنهاء مهمة مبعوث الأمم المتحدة لسورية ستيفان ديمستورا! وأن تنتقل حوارات الحل السياسي إلى دمشق، حيث يتم وضع آليات التغيير طبقاً للدستور السوري القائم! وقد تسمح الدولة بتقديم مساعدة استشارية أممية لوفد المعارضة طبقاً لمخرجات مؤتمر سوتشي! ويدعم الاستقراء ما جاء في نشرة أخبار الرابعة لسكاي نيوز عربية والتي تضمنت اتهامات أميركية-بريطانية لموسكو بتعطيل وصول لجنة تحقيق منظمة حظر الأسلحة الكيماوية إلى دوما، وبخشية مندوبي البلدين من قيام الجيش الروسي بتغيير أدلة القصف الكيماوي في الموقع المزعوم! ولكم أن تندهشوا من هكذا خبر! كما جاء ضمن النشرة دعوة مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني للدولة السورية بالعودة إلى مباحثات جنيڤ بجدية وهو ما يتفق مع قراءتنا! كما جاء في النشرة أن الخارجية الروسية قد هددت بالرد على أي قصف جديد للغرب على سورية وهو ما يؤكد ليس فقط افتراض مقايضة ما، بل وكذلك صلابة الرد السياسي السوري على ثلاثي العدوان بعد قيامهم بنسف مسار جنيڤ السوري السياسي من أساسه!
ناصر قنديل وفي مقاله بصحيفة البناء عدد أمس الاثنين اتفق مع قراءتي أن المدمرات الأميركية قد تركت البحر المتوسط ولاذت إلى البحر الأحمر وتقصف التوماهوك من هناك بعيداً عن مراقبة منظومات الدفاع الجوي الموجودة في سورية وخوفاً من الاستهداف، وأضيف هنا استقرائي بأن إعلان البنتاغون المفاجئ بانتهاء العملية بعد 52 دقيقة من بدئها جاء بعد إخبار البنتاغون بالتقاط المدمرتين لإشارات تحديدهما كهدف! وهو بظني من أرغم أزعر البيت الأبيض السفيه على إنهاء العملية!

تجليات:
• المحللون مجمعون على أن القصف العدوان الثلاثي على سورية قد أصاب المسارات السياسية بمقتل!
• ملك الزهايمر والاستخراء قرر تسمية قمة الظهران بقمة القدس! الأزهر سبق وجعل 2018 عام القدس! آليتا تهميش ليس إلا!

فايز إنعيم
zedony.com/fayezeneim

 

إضافة منذ 3 شهر
Fayez Eneim
21811
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production