أيام الحصاد السوراقية .. الأربعاء 11/04/2018

2
0

عام قدر الله أن تُحَرَّر فلسطين .. عالقدس رايحين .. شهداء بالملايين

مسرحية تحشيد قطع البحرية الأميركية قرب ساحل شرق المتوسط في عهد أزعر البيت الأبيض دونالد ترامب لا زالت أقل زخماً وضجيجاً مما كانت عليه في عهد الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما برغم الاصطفاف الفرنسي الماكروني! وبعيداً عن الصخب الإعلامي المتساوي بين التحشيدين فإن التحشيد الحالي واجه عدم اكتراث الجماهير العربية، فما بالك بالجمهور السوري الذي لم يكترث في غالبيته العظمى وقتها -آب/أغسطس 2013- بتحشيد أوباما! هذه المقارنة لا تعني -كما ذاك الوقت- الركون إلى أي شكل من أشكال الاسترخاء في أهبة الرد على احتمال الـ 1% لقصف ما تقوم به أميركا وفرنسا! التصعيد الفرنسي الذي اصطف مع التصعيد الأميركي تزامن مع وجود صبي العهد السعودي محمد بن سلمان في باريس وفي وضع الاستحلاب لبضع مليارات الزفتودولار يقدمها جزية للفرنسيين!
وزير خارجية روسيا الاتحادية سيرغي لاڤروڤ صرَّح بأن وزارته لم تستلم من منظمة الحد من الأسلحة الكيماوية ردًّ على طلبها إجراء تحقيق في تقارير اتهمت الجيش العربي السوري بقصف دوما بالكيماوي نتج عنه قتل مدنيين، وزارة الخارجية الروسية والسورية أبديا الاستعداد التام لتوفير الأمن والسلامة واللوجستيات لفريق تحقيق مهني وغير مسيس من خبراء المنظمة! الشرطة العسكرية الروسية اصطحبت أطباء روس دخلوا دوما صباح الاثنين الماضي ولم يتمكنوا من الوصول لمكان وقوع القصف، ولم يصادفوا أي مريض فحصوه حمل ما يمكن أن يدلَّ على التعرض لغاز السارين! وقد أشار رئيس الوفد الروسي لمجلس الأمن الدولي في كلمته القوية التي قالها في المجلس إلى تحقيقات الشرطة العسكرية والأطباء الروس وتقريرهم بعدم وجودها ضمن الـ 4 كيلومتر مربع الباقية تحت سيطرة المجموعات الإرهابية في دوما! ولا أتوقع أن تقوم منظمة الحد من انتشار الأسلحة الكيماوية بتلبية الطلب الروسي، وذلك لأن الثلاثي الدائم العضوية في مجلس الأمن الدولي لن يسمح بإجراء تحقيق في واقعة لا غموض فيها! لاڤروڤ أكَّد بأن روسيا ستقدم لمجلس الأمن مشروع قرار بتشكيل لجنة تحقيق في كيماوي دوما! لنتذكر أن ثلاثي الدول الغربية حين وافق على لجنة تحقيق كيماوي خان العسل اشترط أن يتضمن التقرير إثبات استخدام الكيماوي دون الإشارة لا من قريب ولا من بعيد إلى تحديد الجهة التي قصفت به! الأمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش دعا لتحقيق مستقل حول استخدام الكيماوي في دوما! دعوة الأمين الأممي غوتيريش وتحرك منظمة حظر الأسلحة الكيماوية بإرسال لجنة تحقيق إلى دوما مهَّدتا -حسب ظنّي- لأزعر البيت الأبيض طريق تراجع عن تهديدات باتخاذه قرار قصف سورية، وهي التهديدات التي تناولتها قنوات الزفتوريال بجدية إعلامية عالية لا تقل عن جدية أزعر البيت الأبيض الإعلامية، فكلاهما توّاقون للفاشوش أو لخفي حنين! فالفاشوش أو خُفَّي حنين يعنيان إما الفشل أو الإخفاق!
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون صرَّح خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع صبي العهد السعودي محمد بن سلمان بوجوب المحافظة على الاتفاق النووي الإيراني، وعلينا بنفس الوقت مراقبة برامج إيران الباليستية! ترجمة بيان ماكرون أخذته عن سكاي نيوز عربية وهي من قنوات الزفتوريال لكي لا أُتَّهم بالتجني على أيّ من الرجلين! لكن واضح أن ماكرون قد حلب بضع مليارات الزفتودولار من مبس مقابل خُفَّي حُنَين فرنسيين جاءا في أعقاب زوجين من خُفَّي حنين، أحدهما من بريطانيا والثاني من أميركا! بذلك سيكون لدى مبس ثلاثة أزواج يتنقل بينهم كيف يشاء! وأخلص بالقول الواحد بأن تهديدات أزاعر الغرب بالونات تنفجر بنقرة دبوس، أو مجرد طبل فارغ عالي الضجيج! ويقوم الشاعر جرير من قبره وينشد: أبشر بطول سلامة يا مربعا! ومَرْبِعٌ هذا يمثل كلَّ من يتعرض لتهديد بالإفناء! ولا يغرَّنكم إلغاء زيارة أزعر البيت الأبيض لدول أميركا اللاتينية بحجة البقاء في أميركا لإدارة معركة ردعه لكائنٍ من كان -كما قال- وذكر موسكو وطهران ودمشق! وتبقى قوات المحور القوي على أهبة الاستعداد لأي حماقة!

تجليات:
• قد تكشف الأيام القليلة المقبلة أن إسرائيل قد بدأت فعلياً باحتلاب مملكة الرمال مباشرة! وأن قصف التيفور قد تم بتنسيق مباشر!
• أحد المحللين الإسرائيليين أقترح دعوة صبي العهد السعودي محمد بن سلمان للاحتفال بمرور 70 سنة على إنشاء إسرائيل!
• يوم الأرض الفلسطينية لهذا العام رفع توجسات أركان جيش إسرائيل! ورفع كذلك ارتباك قيادات الكيان الصهيوني المختلفة!

فايز إنعيم
zedony.com/fayezeneim

 

إضافة منذ 8 شهر
Fayez Eneim
22781
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production