أيام الحصاد السوراقية .. الأحد 07/01/2018

2
0

عام قدر الله أن تُحَرَّر فلسطين .. عالقدس -عاصمتها الأبدية- رايحين .. شهداء بالملايين

عيد ميلاد مجيد لإخوتنا الأرثوذكس الشرقيين وعسى الله أن يعيده علينا والقدس محررة من دنس الاحتلال!
نيكي هيلي رئيسة وفد أميركا في الأمم المتحدة أصبحت "وجه مّسْخَة" كأزعر البيت الأبيض -أبو زر نووي أكبر- دونالد ترامب! حلفاء أميركا الأوربيون لم يتمكنوا من السكوت على إصرار الويلات -الولايات- المتحدة الأميركية على دفع مجلس الأمن الدولي لمناقشة مظاهرات إيران والتي تبتعد بسنوات ضوئية عن احتمالية تهديدها السلم العالمي الذي هو المؤهل الوحيد لعرض القضايا على هذا المجلس! كلمة نيكي هيلي كانت مضطربة بطريقة ملحوظة لسبب بسيط أنها ليست فقط كذب كلها بل وكذلك العجز عن الربط بين تهديد السلم العالمي ومظاهرات مطلبية للشعب الإيراني، وحتى اندساس شعارات ابن الشاه الأخير أو شعارات منافقي -مجاهدي- خلق ما كان بمقدورها أن تهدد السلم والأمن الدوليين اللذَين تدَّعيه أميركا على لسان وجه المسخة نيكي هيلي!
كتاب نار وغضب في بيت ترامب الأبيض لمؤلفه مايكل وولف والمنقول عن ستيف بانون مستشاره السابق للأمن الوطني يثير غضب أزعر البيت الأبيض دونالد ترامب! الأزعر اتهم الكتاب بتزوير عديد من المعلومات المدونة به وهو عمل خيالي! يقول المراقبون بأن الكتاب الذي عدَّد من يصفون الأزعر بالحمق! وبرأيي أن الأزعر لن يستطيع نفي الحماقة عنه حتى لو صدَّقنا اتهام مؤلف الكتاب بالتزوير!
صبي الخارجية السعودية عادل الجبير من عمّان التي اجتمع بها وزراء خارجية دول متابعة مصادقة أزعر البيت الأبيض دونالد ترامب على قرار القدس عاصمة لإسرائيل يقول بأن وزراء الخارجية المجتمعين قد أكَّدوا على وقف تدخلات إيران في شؤون الدول العربية! صبي خارجية السعودية يواجه -كبلده الذي يمثل- عقبة كؤود أوقف تدحرج السعودية نحو ليس فقط إعلان التطبيع مع الكيان الإسرائيلي الغاصب بل وإعلان المحور العسكري الإسرائيلي-الخليجي بالرعاية الأميركية والذي كان من المفترض أن يتصدى لطموحات إيران الإقليمية المفترضة! واحتراق هذه الورقة سواء لأميركا أو لحليفيها -إسرائيل والسعودية- قد أدخلهم في إخفاق جديد سيضاف إلى مسلسل الإخفاقات الأخيرة العديدة! إخفاقات سريعة التحقق فلم تترك فرصة التعلق -كما وصف ناصر قنديل- بأي ورقة تالية في جعبة محور أميركا للطرح بغرض تقليل حجم انتصار محور المقاومة، أو حتى تأخير حسمه الميداني!
لا تزال قنوات الزفتوريال تبثُّ أخبار مظاهرات في مدن إيرانية تعارض نظام الحكم في إيران لم تعد موجودة، وعلى العكس تماماً تستمر مظاهرات تأييد الرئيس الإيراني وحكومته مع استمرار رفع شعارات المطالب الشعبية الاقتصادية والاجتماعية المحقة! كما تعلن هذه المظاهرات تمسكها بالنظام القائم ومرشده العام السيد على الخامنئي!

تجليات:
• ننتظر أحداثاً ميدانية هامة في شمال ووسط وجنوب سورية!
• تهديد ترامب قطع مساعدات أميركا المالية ردَّ عليه الفلسطينيون بأن "القدس ليست للبيع"!
• ليس في مؤتمر سوتشي مكان لمن ينادي برحيل الرئيس الرجل بشار الأسد، وليس مسموحاً رفعها كشعار في سوتشي!
• 2018 عام ترجمة انتصارات الأعوام السابقة لفتح أبواب تحرير من الصهيوأميركي!
• إيمانويل ماكرون رئيس فرنسا قال بأن العالم مضطر للتكلُّم مع الرئيس الأسد بعد شباط/فبراير 2018!

فايز إنعيم
zedony.com/fayezeneim

 

إضافة منذ 9 شهر
Fayez Eneim
22271
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production