أيام الانتصارات .. الاثنين 04/12/2017

2
0

وَعْدُهُم بلفور .. ووَعْدُنا خطوات قد بدأت المسير على طريق التحرير .. تحرير فلسطين

بات إخفاق خطط السُّذَّج المعقدة متلازمة المحور الأميركي وأدواته وأدوات أدواته حتى قاع المنتمين له! وباتت متلازمة الإخفاق مرض هذا المحور الذي لا علاج له ومنه حتى اللحظة! وقد بات واضحاً كذلك تنامي قدرة محور مناهضة أميركا على تقصير زمن إفشال خططٍ استغرقت سنوات من الإعداد، وبعضها تكلَّف أموالاً طائلة! وكما أشرت في مقال أمس أن السعودية قد خسرت فرصة ذهبية لوقف نزيفها الكارثي في الحرب على اليمن! حيث كان بإمكان السعودية أن تعلق على تيريزا ماي دعوة الأطراف اليمنية للقاء تحت مظلة مساعدات إعادة إعمار سخية منها، سلة إعادة الإعمار لن تكون إلا فتافيت ما أنفقته حتى اللحظة على عدوانها على اليمن! وهو ما عرضها لابتزاز القاصي والداني، ناهيك عن إمكانية استعادة حقيقية لدور الأخت الكبرى الذي أُهدر على عتبات حماقات ومغامرات وإخفاقات!
أشرت في مقال أمس إلى أن بعض المحللين السياسيين اليمنيين خاصة -رغم انتمائهم الزفتوريالي- قد نصحوا باقي ضيوف التحليل على قناتي سكاي نيوز عربيه والعربية-الحدث بأن يتأنوا في حكمهم على نجاح انتفاضة صنعاء الشعبية أو المؤتمرية! المدهش أن القناتين ومنذ صباح أمس تبث أخباراً عن تقدُّم قوات تابعة للمؤتمر الشعبي وتحقيق مزيد من السيطرة على صنعاء ومحافظات أخرى وكأن حال سيطرة انقلاب علي عبدالله صالح على الأرض يوم أمس الأحد كان أفضل عن يوم أول أمس السبت! القناتان كذبتا بيانات حزب المؤتمر الشعبي التي كان أقواها إعلان انصياع قيادة حزب المؤتمر لسلطة الدولة اليمنية ممثلة برئيس المجلس الأعلى السياسي صالح الصماد وحثته للتدخل لتهدئة الأوضاع ووأد الفتنة وتصفية الخلافات! المحللين اليمنيين الأحرار من الضغوط والإغراءات السعودية يتهمون علي عبدالله صالح بضيق أفق تسبب في إحراج كبير لحزب المؤتمر الشعبي الباقين داخل اليمن والمتحالفين مع أنصارالله لصد العدوان السعودي!
التغير الوحيد الذي قامت به قناتا سكاي نيوز عربيه والعربية-الحدث بين يومي السبت والأحد كان في عودتها عن تعبير "الرئيس اليمني السابق" الذي كان أيقونة يوم السبت، حيث عادت إلى استخدام تعبير "الرئيس المخلوع" والذي كان التعبير الذي أطلقه الإعلام الزفتوريالي على علي عبدالله صالح منذ بدء العدوان على اليمن! وقد يتغير اسم إلى الرئيس الذي كان ذكياً!

تجليات:
• مسار إعلان علاقات دبلوماسية بين السعودية وإسرائيل يتعثر، بل قد يمنع السعودية من المضي به!
• أميركا ترحب بانقلاب علي عبدالله صالح على تحالفه مع أنصارالله، وتؤيد عودته لمحيطه العربي! نذل مع أنذال!
• صدور الادعاء على مايكل فلين يضع أزعر البيت الأبيض دونالد ترامب على منزلق السقوط!
• الكويت توجه رسمياً الدعوة لدولة قطر للمشاركة في القمة الخليجية القادمة والتي ستعقد في الكويت! من سيغيب عنها؟
• كوريا الشمالية أعلنت أنها قد حققت حلمها التاريخي في أن تكون دولة نووية! وقادرة على ردع أميركا!

فايز إنعيم
zedony.com/fayezeneim

 

إضافة منذ 8 يوم
Fayez Eneim
20221
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production