أيام الانتصارات .. الخميس 30/11/2017

1
0

وَعْدُهُم بلفور .. ووَعْدُنا خطوات قد بدأت المسير على طريق التحرير .. تحرير فلسطين

أفهم أن يتداول السياسيون والناس أجمعين في لبنان تفاهماً أو مذهباً سياسياً ما حتى ولو خالف القواعد الدينية! لكن أن يُبادر مرجع دين ما أو مذهب ما لتبني مذهبٍ سياسيٍّ ما وهو يخالف نصاً منزَّلاً وصريحاً عن عمد وتقصُّد كما فعل تلميذ الأزهر مفتي الجمهورية اللبنانية عبداللطيف دريان في الترويج لـ "النأي بالنفس" فلن أفهمه إلّا بقصد تضليل عامة سنَّة لبنان عن الآية 9 من سورة الحجرات (وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا ۖ فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ ۚ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا ۖ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ) وهو ما أمر الله به ولم يأمر بالنأي بالنفس عن قتل وتدمير يقع على جيرانه من البشر ناهيك عن كون الجزء الأكبر منهم سُنَّة، ثم لماذا تصر على تضليل الناس بالتغاضي عن عدم التزام السنَّة السياسية في لبنان ودول الخليج بـ "النأي بالنفس" وتغمز بأنه مسلك ليس فقط مشيناً بل واقتصر على أتباع مذهب آخر في لبنان وغير لبنان، وكذلك السكوت عن احتجاز الحريري وإرغامه على الاستقالة وإلقاء التهمة على الداخل اللبناني! الشيخ عبداللطيف دريان لم يتعظ مما تصنيف القرضاوي ولا للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين -وقد تكون عضواً به- بالإرهابيين! النفير لنجدة الناس عموماً فما بالك بإخوة الدين هو التكليف الشرعي كما أمرنا الله في صريح آيات القرآن الكريم! سأنتظر تعليق الشيخ عبداللطيف دريان على إعلان تطبيع السعودية مع العدو الإسرائيلي!
الرئيس اللبناني ميشال عون قطع قول كل خطيب، فقد صرح في لقاء مع الإعلام الإيطالي بأن حزب الله قد حارب ارهابيي داعش في لبنان وخارجه، وعندما تنتهي الحرب مع الإرهاب سيعود مقاتلوه إلى لبنان! وأكَّد الرئيس عون على تراجع سعد الحريري عن الاستقالة وسيستمر عمل الحكومة اللبنانية كما كان! اللبنانيون على غالبيتهم راجعوا تعريف "النأي بالنفس"، وأمام حماقة ورعونة الإدارة السعودية بات مطلوباً من السعودية نفسها الالتزام به في مقابل التزام حزب الله -العضو الهام في محور المقاومة- به! اضمحلال قوة التأثير السعودي بات حديث الإعلام الدولي باستطالة مسلسل سوء القرار ووطأة الإخفاقات الذي لم يتوقف عند استنزاف اليمن بل أضاف حماقة قطر، ثم حماقة تفجير الاستقرار فيديو لبنان، وليس مؤكداً أن ينتهي الفشل عند اللقاء الأول لوزراء دول التحالف الإسلامي لمحاربة الإرهاب، الصحافة الأميركية أرجعت استبعاد جاريد كوشنر من كادر البيت الأبيض إلى تشجيعه لإبن سلمان على السلوك اللاأخلاقي الذي مارسه على الرأسمالية السعودية، وعلى احتجاز الحريري بالرياض! اعترافات جون كيري وزير الخارجية الأميركي السابق الأخيرة زادت طين الاعتدال العربي بِلَّة، فقد تضمنت الكشف عن أن سعودية عبدالله بن عبدالعزيز وإسرائيل بنيامين نتنياهو ومصر حسني مبارك حثَّته على شنِّ حربٍ على إيران! وأضاف بأنه كان متأكداً أن الدول العربية بما فيهم مصر مبارك وسعودية عبدالله سيسارعون بإعلان استنكارهم للحرب لو وقعت! قد يكون كيري على اطلاع على "أشد كفراً ونفاقاً" لاستنتاج كهذا!
المبعوث الأممي لسورية ستيفان ديمستورا أكَّد لوفد الحكومة السورية خلال لقائه الأول معهم أمرين كان قد وعد بهما لتشجيع الوفد على المشاركة في الجولة8 الحالية؛ أولهما عدم طرح بيان معارضة الرياض للبحث، وثانيهما أن لا لقاءات مباشرة مع هذا الوفد! كان واضحاً أن الدولة السورية قد استعادت توجيه دفة مسار الحل السياسي في سورية! وهو ذات المسار الذي سلكه حل 2012، الفرق أن المسار سيبقى تحت الدستور الحالي!

تجليات:
• كوريا الشمالية أعلنت أنها قد حققت حلمها التاريخي في أن تكون دولة نووية! وقادرة على ردع أميركا!
• سأل أحد الصحفيين أزعر البيت الأبيض التعليق على تجربة كوريا الشمالية الصاروخية، قال: سأهتم بالأمر!
• المايسترو المشهور يني وفرقته الموسيقية وصلوا للسعودية لتقديم لوحات موسيقية وجماليه وفنية!
• نائب الرئيس الأميركي يكشف بأن أزعر البيت الأبيض دونالد ترامب يدرس بجدية نقل السفارة الأميركية إلى القدس!
• فرنسا توافق على طلب الأمير عبدالعزيز بن عبدالله الإقامة فيها، يتردد بأن لفرنسا دور في الإفراج عن أخيه الأكبر متعب!

فايز إنعيم
zedony.com/fayezeneim

 

إضافة منذ 12 يوم
Fayez Eneim
20221
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production