أيام الانتصارات .. الثلاثاء 1/8/2017

2
0

نغفوا على انتصار ونصحوا على انتصار .. لنفرش هذا العام طريق تاج انتصاراتنا .. تحرير كل فلسطين
نواكب أيام انتصارات تموز 2006 بتسجيل أيام انتصارات آب 2017! انتصار الأقصى وإن عُدتُم!

قد يتفاجأ أتباع أقطاب وزعامات الإنسانية والسيادة والبطانيات والحفَّاضات في لبنان أن يصل عدد من يريد النزوح من الثوار الإرهابيين السوريين وعوائلهم عن جردي فليطة وعرسال إلى سقف الـ 17 ألفاً! وأظن أنهم سينكفئون عن مساءلة الأقطاب والزعماء ليس لقصر لسان كانوا يطلقون منه بذاءاتهم ضد محور المقاومة؛ بل لإدراك مدى السذاجة التي كانوا عليها بتهليلهم لأفكار ساذجة لأقطاب وزعماء سُذَّج! مرحلة2 من اتفاق اندحار جبهة النصرة بدأت!
في المؤتمر الصحفي لرئيس وزراء لبنان سعد الحريري اتهم جيش إسرائيل بالتسبب في تنامي قوة حزب الله العسكرية! وأوضح بأنه وبعد كل عملية يقوم بها جيش إسرائيل للقضاء على حزب الله أو لتحجيمه كانت -حرص على ألا يتفوه بكلمة "نصر"- تنتهي بازدياد قوة حزب الله! بهذا التصريح يكون سعد الحريري قد نفي عنه وعن تيار المستقبل اتهامات التقاعس التي أسبغها مشغليه عليه شخصياً وعلى تياره وسنيورييه وضواهره ومرعبيه، في ذات المؤتمر لم يجد سعد الحريري بداً من إعلانه التغطية السياسية لعمليات الجيش اللبناني في الجرود الحدودية السورية-اللبنانية لتطهيرها من الإرهاب! وطنَّش متعمداً حقيقة -تماماً كما فعل البزنيسمان ترامب- أن عمليات الجرود هي عمليات لجيش لبنان يتشارك فيها مع حزب الله والجيش السوري!
لم أكن أتصور أن تترك أميركا الترامبية الأكراد في الشمال السوري بهذه السرعة! وكنت على الدوام أذكِّر الكرد بعدد المرات على مر التاريخ التي كان يُغرى فيها الكرد بدولة مستقلة ليتحركوا عسكرياً لزعزعة كيان الدولة التي لا يرضى الغرب وعلى رأسهم أميركا عن سياستها الاستقلالية! أو التي تحمي ثرواتها من سرية الغرب لها! والتي توجِّه اهتمامها للنهوض بكافة طبقات شعوبهم! الجيش التركي توغل أمس في عين العرب الحدودية وطرد منها قوات سورية الديموقراطية، قوات سورية الديموقراطية التي تلاقي صعوبات في إنهاء استعادة الرَّقة من داعش وقعت في ورطة العجز عن المحافظة عن مناطق تحت سيطرتها! حماقة إعلان الفدرلة قصمت ظهر التعاطف مع حقوقهم فتركوا لمصير مجهول!
دعوة ولي عهد مملكة الفشل محمد بن سلمان لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر اصطدمت باستهجان واستنكار قطاع لا بأس به من أهل الوهابية في المملكة، لم أندهش من تعليقات مغرقة في المذهبية الوهابية توافقت مع منشأهم سواء في البيت أو المدرسة أو المجتمع، استقبال محمد بن سلمان سبقه استقبال وفد الحكومة العراقية برئاسة رئيس الوزراء حيدر العبادي حيث ضم الوفد قاسم الأعرجي، ويشترك مقتدي الصدر مع قاسم الأعرجي بقسوة الهجوم على السعودية وفكرها الوهابي، وكذلك بتوجيه تهديدات بالانتقام من السعودية جراء قتلها نمر النمر وغيره من شيعة المنطقة الشرقية بعد محاكمات فبركت عليهم اتهامات إرهابية! وتسرب كذلك أن محمد بن سلمان قد وجه دعوة لتيار عمار الحكيم كي يزور الرياض! النشطاء السياسيون من الوهابيين يتهامسون بتغريدات تتهم ابن سلمان بالتودُّد للشيعة في مخالفة صريحة الوهابية! ويرجعون تودده لهم حتى يكونوا جسره للتفاهم مع الحوثيين لوقف حرب اليمن! ويرون أن التفاهم مع الشيعة العراقية التي يراها في توافق مع أميركا الترامبية ويتجنب بالتالي الاضطرار للتفاهم مع شيعة إيران والتي تراهم أميركا يهدفون للقضاء على إسرائيل من خلال أذرع عسكرية قادرة وذكية كحزب الله! لم يَعِ ابن سلمان أن الحوثيين قد انضموا المحور المقاومة!
لا معلومات عندي أستطيع البناء عليها لربط هذا التقارب السعودي-العراقي بالإعلان عن زيارة جديدة مرتقبة للمبعوث الأممي لليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد للمنطقة يبدأها بزيارة الرياض! لكني أعتقد بالرابط القوي بينهما! وكلاهما مرتبطان كذلك بتطورات ميدانية عديدة؛ منها سقوط فكرة تسليم التحالف السعودي إدارة ميناء الحديدة، ومنها مصيدة قاعدة خالد بن الوليد، ومنها التوغل داخل حدود المملكة، ومنها خسائر كبيرة وقعت لقاعدة الملك فهد بالطائف، ومنها استهداف ميناء المخا ونواتجه الكارثية! وفوق كل هذا تعمُّق الإدراك بعدم وجود أي أفق لاستمرار العدوان على اليمن وتآكل مكانة المملكة وهيبتها ليس فقط في أوساط المعارضين لها بل وكذلك في أوساط مشغليها وأوساط عملائها وأدواتها!

تجليات:
طوق تسييس الحج يضيق على رقبة النظام السعودي وباتت التهمة لأزمة لهذا النظام العدواني الأحمق!
إيران تغزو الفضاء أثناء سريان العقوبات الأميركية والأممية والعربان لا يزالون يلهثون وراء تمديدها بـ 460 مليار زفتودولار!
شعب الجبَّارين كسر عناد نتنياهو واستعاد الأقصى! سارع السُّرَّاق إلى الإعلام لسرقة الانتصار! السعودية كالعادة أوَّل السُرَّاق!
عدد مجلة تايم الأميركية هذا الأسبوع عرض تقريراً استخلص فيه انكسار السعودية في معركة مقاطعة وحصار قطر!
مناطق تخفيف التوتر هي مناطق تعود لسيطرة الجيش العربي السوري دون قتال لحقن الدماء السورية! هل فهم القوم؟
عندما يَجبُنُ أحد عن المواجهة يلوِّح للسفهاء للقيام بأعمال قذرة لا طائل استراتيجي للجبان منها! والسفهاء لا يقدرون إلا على أعمال سفيهة!
محكمة بريطانيا العليا تؤيد استمرار تزويد السعودية بالذخائر بحيثية أنها الزبون الوحيد التي تعمل له مصانع الأسلحة البريطانية!
آخر سفير لأميركا في سورية روبرت فورد: الإيرانيون هم الأذكى، طردونا من إيران ولبنان وسيكملون طردنا من سورية والعراق!

فايز إنعيم

 

إضافة منذ 3 شهر
Fayez Eneim
19766
الكاتب الأصلي

التعليقات

لا يوجد
zedony.com - A mmonem.com production